السرطان المتنقل و بعض أعراضه و علاماته

يعرف السرطان المتنقل باسم النقيلة أو الأنبثاث ، كما أنه يعرف أيضا بهجرة الخلايا السرطانية ، أما عن الأسم العلمي فهو Metastasis ، و المقصود بالسرطان المتنقل هو إنتقال الخلايا السرطانية من العضو المصاب لعضو آخر ، و تتم هذه العملية عن طريق الدم أو عن طريق الغدد الليمفاوية ، و هناك العديد من الطرق العلاجية التي يتم من خلالها السيطرة على عملية انتقال خلايا السرطان هذه .

طريقة تكون الخلايا السرطانية
– تتكون الخلايا السرطانية بعد تعرض خلية واحدة في جسم الأنسان للتلف ، و تخضع لعملية الأنقسام الميتوزي الغير منتظمة ، و هنا تبدأ أولى مراحل الورم ، و يبدأ بعدها هذا الورم في الانتشار بين الخلايا ، و من الممكن في هذا الوقت أن ينتقل عبر المجاري الدموية لمواقع أخرى في الجسم ، و يقوم بتكوين أورام بها .

– الخلايا السرطانية لها قدرة فائقة على إختراق كل من الأوعية الدموية و الغدد الليمفاوية ، و من ثم يمكنها السيطرة على مجاري الدم و الانتقال من موقع لآخر داخل جسم الأنسان ، و هذه الظاهرة تعرف طبيا بظاهرة الأنتشار الدموي ، أو الأنتشار الليمفاوي .

– بعدما تتمكن الخلايا السرطانية من إصابة مركز جديد تعمل على التكاثر فيه ، و تكرار نفس الخطوات إلى أن يتمكن من السيطرة على جسم الإنسان .

– السرطان المتنقل ليس بالضرورة أن يكون أحد الأورام الخبيثة ، فأحيانا على الرغم من انتشاره يكون أحد الأورام الحميدة.

طبيعة الخلايا السرطانية المتنقلة
الخلايا السرطانية التي تم نقلها من مكان لآخر ، تعرف بالأورام الثانوية أو النقيلية ، و تكون كافة الخلايا السرطانية في كافة الأعضاء المصابة متماثلة تماما ، و لكن يسهل على الأطباء معرفة المكان الأساسي للإصابة بالمرض ، و المكان الذي تم إنتقال المرض إليه فمثلا إذا كان المرض قد بدأ رحلته في منطقة الثدي ثم أنتقل ليصيب الرئتين ، فسوف يكون المكان الأساسي هو الثدي و السرطان النقيلي هو الرئتين ، و يتم الانتقال هذا عبر عدة مراحل .

أعراض الإصابة بالسرطان المتنقل
– تختلف أعراض الإصابة بالنقائل أو بالورم المتنقل ، تبعا لمكان الإصابة و لكن في جميع الحالات تكون الغدد الليمفاوية ، هي أولى الأماكن إصابة بالمرض و أكثرها عرضة للأنتشار .

– بعدما يتمكن المرض من السيطرة على الغدد الليمفاوية ، يمكنه الأنتقال لإصابة الأعضاء الأخرى و أهم الأعضاء التي يمكنه إصابتها ، المخ و الرئتين و العظام و الكبد .

– أولى الأعراض الشائعة للإصابة بالسرطان المتنقل هو إعتلال الغدد الليمفاوية .
– عند إصابة الرئتين بالسرطان المتنقل يشعر المريض بضيق الصدر ، و صعوبة في التنفس و السعال المصحوب بنفث الدم .- أما عن الكبد فأهم أعراضه تتمثل في اليرقان و تضخم الكبد و الشعور بالغثيان .
– أما عن العظام فيشعر المريض دائما بآلام شديدة في العظام ، فضلا عن أن العظام المتضررة تصبح أكثر عرضة للكسر .
– عند إصابة المخ بالسرطان المتنقل تكون أولى العلامات هي الصداع المستمر و المزمن ، و الشعور بالدوار فضلا عن حدوث بعض التشنجات ، نظرا لأنه يصيب الأعصاب .

– بالرغم من أن هذا النوع من السرطان قد لا يتسبب في الألم في مراحله الأولى ، فأنه يتسبب في آلام شديدة في النهاية ، و ذلك لأنه يقضي تماما على الغدد الليمفاوية .

طريقة إنتقال السرطان من عضو لآخر
يمكن للسرطان المتنقل الأنتقال داخل الجسم عن طريق 4 مسارات رئيسية و هي كالتالي :

عن طريق الجوف
و هنا يحدث الأنتشار من خلال تجاويف الجسم ، و منها التجويف البريتوني و تحت العنكبوتي و التجويف الجنبي و التجويف التاموري .

الأنتشار الليمفاوي
و هو من أشهر الطرق التي تساعد على نقل هذا النوع من الورم ، و ذلك بالسيطرة على الجهاز الليمفاوي كله و التنقل من خلاله .

الأنتشار الدموي
و هذه الطريقة في الأنتشار تفضلها بعض أنواع الخلايا السرطانية و منها سرطان الرئة و سرطانات الشرايين .

الزرع و الأنغراس
و هو عبارة عن تورط عقدي يصيب بعض الأعضاء القريبة من الورم الرئيسي مما يساعد على إنتشاره .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *