شرح ” نظرية كايزن ” اليابانية

- -

كلمة “كايزن” هي كلمة يابانية تنقسم إلى جزئين (  kai ) و هی تعنی التغییر او التطویر ،و کلمة (zen )و تعني المستمر، وقد ظهر مفهوم “كايزن” عام 1984 و التي إبتكرها تايشي أوهونو  Tailchi Ohno  و تم تطبيقها في اليابان بعد الحرب العالمية  في عدة قطاعات الصناعية  ،المالية ، و المؤسسات الربجية و المنظمات الحكومية و غير الحكومية في اليابان خلال فترة الإصلاح الياباني.و خاصة في مجالات الترببة و التعليم والتي تهدف إلى تحسن الفرد ككل.

ما هي نظرية كايزن ؟
تساعد نظرية “كايزن” في تحسين الانتاج و السلوك لدى العمال و الموظفين إلى الأفضل و إلى زيادة الأعمال الانتاجية و تقليل هدر المال و الطاقة.و بعد دخول نظرية “كايزن” في اليابان أصبح الإبداع و التنظيم جزءاً أساسياً.

و تختلف نظرية “كايزن” عن أنظمة الادارة الأخرى في أن التطوير يحدث  في الأنظمة الأخرى عند وجود مشكلة فقط و في القطاع الذي حدثت به المشكلة  ،و يكون التطوير مهمة موظف واحد أو مجموعة معينة من الموظفين. فأي نشاط في الانظمة العادية يتضمن عمل مفيد بالاضافة إلى  عمل غير مفيد، أما في “كايزن”يتضمن عمل مفيد و حذف أي عمل غير مفيد.

كيفية تطبيق نظرية كايزن و عوامل نجاحها و تأثيرها على المجتمع و الافراد:

_تعتمد نظرية “كايزن” على تقديم المقترحات من كل أفراد المؤسسة إلى الإدارة العليا و هذا الأسلوب يشجع جميع الموظفين على التنافس و التواصل من أجل تحسين مستوى الشركات و المؤسسات بشكل مستمر.

_و تكون هذه المقترحات على شكل تغييرات صغيرة أساسها النظام.  و هذه المقترحات لا تقتصر على قسم معين أو قطاع معين من الشركة أو المؤسسة بل أي مكان يمكن تحسينه و تطويره. فعندما يحدث تحسناً صغيراً كل يوم بإستمرار سوف تتحقق مهام كبرى في نهاية الامر . و عندما تتحسن الظروف المحيطة قليلا سوف تحقق تحسن ضخم في النهاية.

_ فالمكسب العظيم لن يتحقق اليوم و لا غداً و لا بعد غد بل سيتحقق في نهاية الأمر . إسع إلى تحسن ضئيل واحد كل يوم و سوف تحقق تحسن كبير و دائم و باقي. فعندما تزرع فكرة سوف تحصد فعلاً و عندما تحصد فعل سوف تحصد عادة و عندما تزرع عادة سوف تحصد شخصية و عندما تزرع شخصية سوف تحصد مصيراً.  و هذا المصير مرتبط بأمة بأكملها .

_ يشمل نظام “كايزن” توفير التدريب و المواد و التسهيلات لتحقيق أعلى معايير التطوير بشكل مستمر. ذلك من خلال التدقيق و التفكير و البحث عن أسباب المشكلات التي تتسبب في إهدار الوقت و الجهد حتى و إن كانت بسيطة و التوصل إلى جذورها و البحث عن حلول مثالية و سريعة .

إستراتيجية كايزن لحل المشكلات :وصفت نظرية “كايزن” إستراتيجية لحل المشكلات ، كما تعرف هذه النظرية ب S4 لأن كل كلمة منها تبدأ بحرف S

– التصنيف Seivi :  و هو التمييز بين الأشياء الهامة و الأشياء الغير هامة التي لا حاجة لها.

– الترتيب Seiton : و يهدف إلى  توفير الوقت المهدر في البحث عن الأشياء و إعادة ترتيبها فإذا كان البحث عن شيء يأخد 30 ثانية يجب اعادة ترتيبه لتوفير الوقت.

–  التنميط Seititsu : المحافظة على الإنجازات و وضع طريقة لتقييم الأداء.

–  التثبيت Shitsuka : القيام بالفعل الصحيح كمنهج .

شروط تطبيق نظرية كايزن
لتطبيق نظرية “كايزن” لابد أن يتمتع الفرد بالقدرة على التفكير، و طرح الأسئلة الصغيرة ليعرف كيف يكسر الخوف من التغيير، و يبدع في الاستفهام و بالتالي يكون له القدرة على تقديم مقترحات صغيرة و تعلم مهارات و عادات جديدة ثم يتم إتخاذ القرارات ، و منها حل المشكلات الصغيرة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    د / هشام الليثى
    2019-03-14 at 14:59

    ممتاز لكن هل من مزيد عن كايزن او مراجع علمية عنها شكرا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *