اماكن زراعة فاكهة القشطة و موعد موسم المحصول

- -

القشطة أو المستعفل هي أحدى أنواع النباتات التي تُزرع في المناطق الاستوائية الحارة ، و هي عبارة عن شجرة ذات حجم متوسط تتميز بلونها الأخضر أما من الداخل لونها أبيض و تحتوي على الكثير من البذور السوداء اللون ، و هي تشتهر بأنواعها المتعددة مثل : القشطة الهندي و القشطة البلدي و القشطة قلب الثور ، كما أن لكل نوع وقت معين ينضج فيه ، أما طعمها فهو مزيج بين طعم الموز و الأناناس .

أماكن زراعة فاكهة القشطة :
– أصل زراعتها : ترجع أصول فاكهة القشطة إلى أمريكا الجنوبية ، حيث تنبت هذه الفاكهة في جبال الأنديز .
– بلاد أخرى : تنتشر فاكهة القشطة أيضاً في كل من جنوب كاليفورنيا ، وسط أمريكا ، البرتغال ، إيطاليا ، آسيا ، مصر ، غزة .

موعد حصاد فاكهة القشطة :
يختلف موعد حصاد المحصول حسب نوعه مثل :
– القشطة قلب الثور : يكتمل نموها خلال شهر يونيو و يوليو .
– القشطة البلدي : يكتمل نموها خلال أواخر شهر أغسطس أو في أكتوبر .
– القشطة الهندي : يكتمل نموها خلال شهر أكتوبر و نوفمبر .

التربة التي تنبت بها فاكهة القشطة :
– التربة الطمية الخفيفة :
تحتاج فاكهة القشطة أن يتم زراعتها في أرض ترتفع بها نسبة الكالسيوم ، و تُعتبر التربة الطمية الخفيفة و الخصبة من أفضل أنواع التربة التي تصلح لها .

– التربة الطينية الرملية :
تحتاج فاكهة القشطة إلى تربة خصبة و ذات تهوية جيدة ، لذلك يتم زراعتها في الأرض الطينية الرملية مع مراعاة الحفاظ على تسميد و ري التربة بإستمرار .

– التربة الجيرية :
تسطيع فاكهة القشطة أن تنبت أيضاً في التربة الجيرية مع ضرورة الاعتناء بالتربة بشكل جيد .

كيفية زراعة فاكهة القشطة :
اولاً حفر التربة :
يتم حفر التربة بحيث يكون عمقها مناسباً لطول النبات الذي ستتم زراعته ، و ذلك إذا كانت الزراعة ستتم من خلال الجذور ، أما إذا كانت ستتم من خلال وضع البذور فيتم حفر التربة بمقدار عشرة سنتيمترات .

ثانياً مراعاة المسافات بين الاشجار :
يجب أن تتم زراعة أشجار فاكهة القشطة على بعد 5×7 متر و ذلك إذا كانت في أرض طينية ، و أن تكون على بعد 3.5×5 متر إذا تمت زراعتها في تربة رملية .

ثالثاً تسميد التربة :
يتم البدء في عملية تجهيز التربة و ذلك من خلال مدها بمقدار جيد من السماد الذي يتكون من نترات الجير و سوبر الفوسفات و سلفات البوتاسيوم، و يكون التسميد مرة قبل أن تنمو الأوراق ، و مرة بعد التلقيح ، و مرة عندما تنمو الثمار و ذلك يتم في التربة العادية ، أما التربة الثقيلة فلا يُفضل أن يتم تسميدها إلا إذا كان النبات ضعيف في النمو .

رابعاً ري التربة بأنتظام :
بعد الانتهاء من زراعة النبات في التربة يتم على الفور ريها ، و بعد ذلك تستمر عملية الري في موسم الصيف مرة كل ثلاثة أيام ، و عند حلول الشتاء تكون عملية الري مرة كل أسبوعين ، و تساعد عملية الري النبات على احتمال جفاف التربة و أغلب الظروف التي قد تضر به .

خامساً تقليم الأشجار المثمرة :
إن عملية تقليم الأشجار تُعتبر ذات فائدة كبيرة لأنها لها دور في مساعدتها على أن تتم عملية تزهير الأفرع بطريقة صحيحة ، كما أنها تزيد من حجم الثمرة و لكن يجب أن تتم مراعاة عدة أشياء في عملية التقليم أهمها الحفاظ على شكل الشجرة و وجود فتحة في الداخل تسمح للهواء و الضوء بالدخول إليها .

سادساً قطف الثمار الناضجة :
تصبح ثمار فاكهة القشطة ناضجة عندما تتلون باللون الأخضر ، و يجب أن يتم قطفها عندما يكتمل حجمها ، و أن تُترك في مكان مفتوح لكي تحصل على التهوية المناسبة .

فوائد القشطة :
– تقليل نسبة الكولسترول الضار في الجسم و الحماية من الإصابة بأمراض القلب .
– علاج الأورام السرطانية التي تظهر في الرئة و البنكرياس و الرحم و القولون و الثدي .
– غنية بالألياف مما يجعلها مفيدة في تعزيز عمل الجهاز الهضمي و التخلص من السموم .
– تساعد على طرد الفيروسات و البكتريا و مقاومة نزلات البرد و تقوية الجهاز المناعي للجسم .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

دعــاء

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    Dalila
    2018-12-15 at 18:47

    اين تباع بذور الجرافيولا في مصر

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *