المكسرات النيئة أفضل من المحمصة

إذا كنت أحد الأشخاص الذين يفضلون تناول المكسرات المتنوعة كوجبة خفيفة ، إذن فبالتاكيد أنك تناولت كلا من المكسرات النيئة والمحمصة في بعض الأوقات ، أليس كذلك ؟ ولكن يسعى الإنسان دائما للبحث عن الأطعمة الجيدة الصحية ، وهذه من الأشياء الضرورية التي تضمن جودة الحياة التي نعيشها ، فبدون الصحة الجيدة ، يصبح من الصعب بالكاد الوصول إلى الحياة العادية .

وعلى سبيل المثال ، حتى الصداع البسيط يمكن أن يجعلك تشعر بشعور رهيب ووهن لباقي اليوم ، لذلك يمكنك أن تتخيل كيف تصبح حالتك عند الإصابة بمرض  خطير ، ومؤخرا ، نظرا للتغيرات السلبية في نمط الحياة ، وأيضا البيئة المحيطة بنا ، نجد أن العديد من الأشخاص يعانون من أمراض خطيرة مرتبطة بأسلوب الحياة العصري ومنها السكري ، السمنة ، الإكتئاب ، التوتر ، ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول وغيرهم .

إذا كنت لا تتبع نظام غذائي صحي ولا تمارس التمارين الرياضية بإنتظام ، فلن تستطيع التمتع بصحة جيدة لفترة طويلة ، وفي الحقيقة الكثير من الناس الذين عاشوا في الماضي حتى 80 عام بدون الشكوى من أمراض محددة ، فهذا هو سر العمر الطويل  والصحة الجيدة التي تؤدي إلى أسلوب الحياة الصحي .

فأفضل طريقة يمكن إتباعها هي أن نوعي أنفسنا  بالحقائق الغذائية المتنوعة عن الأطعمة المختلفة ، على سبيل المثال ، إننا نتجنب تناول الأطعمة السريعة لأننا معظمنا يدرك أنها غير صحية ، وبالمثل ، نحن نحاول الإكثار من الخضروات والفاكهة لأننا نعلم بالتأكيد أنهم من الأطعمة الصحية .

والآن ! معظمنا يعرف جيدا أن المكسرات من أفضل الأطعمة الصحية ، التي يجب تناولها بانتظام ، إذا كنت تريد نظاما صحيا متوازن ، على الرغم من ذلك يمكن أن لا نكون على وعي  بأن المكسرات تكون صحية أكثر عندما نتناولها نيئة بدلا من الأنواع المحمصة .

مقارنة بين المكسرات النيئة والمكسرات المحمصة ، أيهما أفضل ؟
توجد العديد من أنواع المكسرات المتاحة في الأسواق ، والتي يمكننا تناولها ، ومن أفضل هذه الأنواع الكاجو ، الفستق ، اللوز ، الفول السوداني ، عين الجمل ، الكستناء وغيرها ، معظم هذه المكسرات غني بكميات كبيرة من مضادات الأكسدة الصحية ، الألياف ، البروتين ، الأحماض الدهنية أوميجا3 ، الفينتامينات والمعادن الأساسية .

وكما نرى من القائمة السابقة ، تحتوي المكسرات على معظم العناصر الغذائية الضرورية للنظام الصحي المتوازن ، مما يجعلها من الأطعمة المغذية والصحية ، وفي الحقيقة تأتي المكسرات بالعديد من المنافع الصحية مثل تحسين القدرة على التحمل ، تساعدعلى النمو ، تعزز الجهاز المناعي ، فقدان الوزن والوقاية من مرض السرطان .

والآن ، في معظم الأحيان يتم تحميص المكسرات لجعلها مقرمشة أكثر ويضيف إليها نكهة مميزة ، ويمكن القيام بذلك بإضافة الزيت أو بدونه ، عن طريق تسخينها في مقلاة .

ووفقا للعديد من الدراسات الخاصة بهذا الموضوع ، يستنتج الخبراء أنه على الرغم أن كلا من المكسرات النيئة والمحمصة تقدم نفس القيمة الغذائية ، لكن المكسرات النيئة تعتبر الأفضل ، ويرجع السبب في ذلك ، أن دهون الأوميجا3 الصحية ، يمكن أن يتم تدميرها خلال عملية التحميص ، مما يجعلها أقل فائدة ، كما تفقد بعض العناصر الغذائية الأخرى مثل فيتامين هـ والكاروتينات عندما تتعرض المكسرات للتسخين .

إذن : باختصار إن المكسرات النيئة تكون صحية أكثر من المكسرات المحمصة ، لأنها تحتفظ بقيمتها الغذائية لفترة أطول .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *