قصة زواج اللص الذكي من ابنة الملك رعمسيس

- -

هي إحدى القصص والأساطير الفرعونية الجميلة والطريفة عن الملك رعمسيس الذي تعرض للسرقة لفترات طويلة دون أن يعرف السارق، وقد اصطنع الحيل للقبض عليه إلا أنه أفلت منها ولشدة إعجاب الملك بذكاء اللص قرر زواج اللص من ابنته.

بداية القصة : ثراء الملك :
كان الملك رعمسيس يتمتع بالثراء الشديد، فقد كان يمتلك كبيات كبيرة جداً من الذهب، كان يخاف عليها من السرقة فقرر إنشاء خزانة كبيرة للحفاظ عليها من السرقة ومن اللصوص وقام بوضع الذهب في جرار كبيرة ليسهل عدها ومعرفة النقصان فيها عند سرقتها، ظل الملك يبحث عن مهندس بارع لتشييد الخزانة حتى أحضر له جنوده مهندس شديد الذكاء يشهد ببراعته كل من حوله وبالفعل قام المهندس بتشييد خزانة كبيرة جداً لا يوجد له سوى باب واحد وذلك لتأمينها وتم وضع قفل كبير جداً لا يتم فتحه سوى بأختام الملك مما جعل الملك يعجب به وبذكائه ويكافئه مكافئة كبيرة على براعته وحسن صنيعه.

حيلة المهندس الذكية :
تم نقل جميع أموال الملك إلى الخزانة وتم قفلها وظل الملك ينعم لفترة طويلة بالأمان، دون أي سرقة أو نقصان للمال، وبعد فترة طويلة شعر المهندس بأنه حان آجله وان الموت قريباً جداً منه فأرسل في طلب أولاده وكانوا ولدين، أخبرهم والدهم ان صنع حيلة ذكية بخزانة الملك وانه تم وضع قالب من الطوب بطريقة هندسية يمكن لرجلين إزاحته من مكانه والدخول والخروج من وإلى الخزانة دون أي شعر أحد، حتى ينعما بأموال الملك، وبالفعل بعد وفاة أبيهم ذهب الأخوين إلى خزانة الملك وأزاحوا قالب الطوب ودخلوا، وجد الأخين الخزانة مملؤة بالذهب وأنه لن يلاحظ الملك في حالة نقصانه لكثرة الذهب فيها وبالفعل اخذوا إحدى الجرار، وتكررت عملية السرقة كلما نفد المال منهم.

اكتشاف الملك للسرقة :
اكتشف الملك أن خزانته تسرق، وأن الذهب قد قل فيها ولكن ما كان يدهشه أن السارق لا يدخل عبر الباب فالقفل لا يفتح إلا بختم الملك والختم معلق في رقبة الملك فكيف تتم السرقة، ظل يفكر في حيلة للقبض على اللص وبالفعل طلب من رجاله صناعة أفخاخ بجانب جرار الذهب للقبض على اللص، لم يكن يعلم الأخين أن الملك صنع الفخ وعند دخول الأول منهم قبض على رجله الفخ فصاح ينادي على أخيه ويحذره من الأفخاخ دخل الأخ الثاني وراي اخوه مكبلاً في الفخ، طلب الأخ المقبوض عليه من أخيه أن يقوم بقطع رقبته حتى لا يتعرف الملك على جثته ويطاله العقاب هو وأمه، وبعد قليل نفذ الأخ طلب أخيه وقطع رأسه وخرج بها وهو يبكي على فراق أخيه وفي اليوم التالي، وجد الملك جثة مقطوعة الرأس داخل الخزانة فأمر بتعليق الجثة على الطريق والقبض على أي شخص يراه الحراس يبكي على الجثة، قام الحراس بتنفيذ أمر الملك وبالفعل تم تعليق الجثة.

إنقاذ الأخ لجثة أخوه :
جلست الأم تبكي وتطلب من ابنها إحضار جثة أخيه ودفنها، خرج الإبن لتلبية طلب أمه عن طريق حيلة بسيطة قام بإحضار عربة يجرها حمار ووضع عليها كمية كبيرة من النبيذ ولم يربط الحمار جيداً وعندما وصل عند الجنود وكز الحمار الذي ترك العربة وجرى، تصنع الأخ أنه يجري وراء الحمار تاركاً النبيذ أمام الحراس، ظل الحراس يشربون من النبيذ ظناً منهم انهم يخدعون الرجل، رجع الأخ متصنعاً الغضب من الحمار الذي تركه وفر وظل بجانب الحراس يشربون النبيذ حتى ثملوا جميعاً وغلبهم النوم، قام بفك جثة أخيه ودفنها كما طلبت أمه.

حيلة الملك وذكاء اللص :
في اليوم التالي اكتشف الملك الخدعة، وأن الجثة اختفت فأمر جنوده بإعلان الخبر في المدينة بأن ابنة الملك سوف تكون في غرفة مظلمة وأن من يدخل هذه الغرفة ويمسك يدها، ويعترف أمامها سوف يتزوجها، وفي اليوم التالي أخبر ابنته انه عليها بعد أن ينتهي من الاعتراف أن تمسك يده وتنادي على الحراس، علم الأخ أنها حيلة من الملك فأراد رد الحيلة بحيلة أكبر فأحضر يد خشبية ودخل الغرفة المظلمة وجعل ابنة الملك تمسك باليد الخشبية واعترف أمامها في الظلام وما أن انتهى من اعترافه حتى اختفى، ظلت الابنة تنادي على الحراس وهي ممسكة باليد، دخل الحراس وأضاءوا الغرفة ووجدوها ممسكة باليد الخشبية ولا يوجد معها أحد.

وعد بالزواج :
عندما علم الملك بما حدث، أعجب بذكاء اللص الشديد وجعل الحرس ينادون في جميع طرقات المدينة ان الملك عفا عن اللص وأنه يعده بالزواج من ابنته، ذهب اللص إلى الملك وأظهر شخصيته له، وتم الزواج وأصبح اللص زوجاً لابنة الملك.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ايمان سامي

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *