أشهر حالات وفاة اللاعبين بملاعب كرة القدم

تعد كرة القدم من أشهر الألعاب الرياضية عبر التاريخ على مستوى العالم و لطالما كانت مصدر بهجة وسعادة لدى الجميع و لكن البهجة كانت لا تكتمل في بعض الأوقات، وكما زارتنا الفرحة عن طريق بعض اللاعبين الذين صنعوا المجد و التاريخ في كرة القدم، أصابنا أيضًا الحزن بسبب لاعبين فقدوا أرواحهم حبًا في هذه الرياضة.

1- لاعب الأهلى المصرى محمد عبدالوهاب
كان متألقًا كعادته في كرة القدم، قالت والدته عنه “كان بيموت في الأهلى لحد ما مات فيه” حاز محمد عبدالوهاب على حب الجماهير و كان خبر وفاته بمثابة صدمة للجميع و ارتبكت شبكات الإتصالات لساعات و البعض ما بين عدم التصديق و البعض الآخر في مرحلة الصدمة والجميع في حالة ذهول.

توفي محمد عبدالوهاب في يوم  الخميس الموافق 31 أغسطس 2006 و مازالت ذكراه حية داخلنا جميعًا.

2- لاعب نادي إشبيليه أنطونيو بويرتا
بعد تدهور حالته الصحية إثر تعرضه لنوبة قلبية أثناء لقائه مع فريق خيتافي و إنتقاله إلى العناية المركزة سادت لحظات صعبة على الجميع حين أعلن النادي خبر وفاة اللاعب أنطونيو بويرتا في يوم السبت الموافق 28 أغسطس 2007 و كان هذا الحدث قد أثر بشدة على نفسية اللاعبين فى نادي إشبيليه مما إستدعى إدارة النادي إلى تأجيل المباراة مع نادي أوساسونا في ذلك الوقت.

3- قصى الخوالدة لاعب نادي الفيصلي الأردني
خلال لقاء فريق النادي الفيصلي مع نادي الجزيرة وقع اللاعب مغشيًا عليه و لكن الحكم قد تأخر بالسماح لهيئة الإسعاف بالدخول إلى أرض الملعب لإسعاف اللاعب و لكن مع وجود الحظ السىء لم يكن هناك سيارة إسعاف و ظل اللاعب في أرض الملعب لمدة 30 دقيقة ليلاقى المنية بسبب الإختناق بسبب بلعه لسانه، فارق اللاعب الحياة فى يوم 24 نوفمبر 2013.

4- كريستيان جوميز لاعب نادي أتليتكو بارانا
على أرض الملاعب الأرجنتينية سقط اللاعب كريستيان جوميز فاقدًا للوعي أثناء المباراه بين أتليتكو بارانا و نادي بوكا يونيدوس في دورى الدرجة الثانية، توفي اللاعب إثر أزمة قلبية مفاجئة و أكد رئيس الاتحاد الأرجنتيني للكرة في ذلك الوقت أن اللاعب وصل المستشفى ميتًا و أنه لم يفلح طاقم الإسعاف في محاولات إنعاشه.

5- فهد موسانا لاعب نادي سيمبا الأوغندى
من الحب ما قتل، لم يقدر موسانا على تحمل صدمة تسجيل هدف في مرمى ناديه المفضل تشيلسي، سقط هذا اللاعب صاحب الـ 24 عامًا متوفيًا إثر أزمة قلبية حادة عندما أحرز نادي لامبارد هدف في نادي تشيلسى و هو النادي الذي يشجعه اللاعب موسانا، ولم يكن اللاعب يشكو من أي شىء ولكنه كان فقط يحب نادي تشيلسي بجنون ويحلم باللعب فيه.

6- ألبرت إبيوسى لاعب نادي شبيبة القبائل الجزائري
بعد خسارة نادي شبيبة القبائل أمام نادي الإتحاد الجزائري بهدف كان قد أحرزه إيبوسى مقابل هدفين لنادي الإتحاد، عبر الجماهير عن غضبهم بإلقاء الحجارة و الألعاب النارية في أرض الملعب ليصاب اللاعب إيبوسى في رأسه بالحجارة ليتوفى اللاعب أثناء نقله لمستشفى تيزي أوزو و قال رئيس إتحاد الكرة الجزائرى عن وفاة اللاعب أنه يجب وقف الكرة في الجزائر و أن النادي حزين لفقد لاعب ذو مهارات عالية مثل إيبوسي و أنه خسارة كبيرة لكرة القدم.

 7- اللاعب الأرجنتينى فرانكو أنطونيو
توفي هذا اللاعب إثر تلقيه حجارة فى رأسه من جماهير أولتراس فريق تشاكاريتا جونيرو بعد فوز فريق تيرو الإتحادي بنتيجة 3-1، وافته المنية بعد ثلاثة أيام من الحادثة عن سن يناهز ثلاثة وثلاثين عامًا و أعتقلت السلطات الأرجنتينة على إثر هذا الحادث ثلاثة أشخاص للتحقيق معهم

معلومات الكاتب

A

A

تدوينات مفيدة في السيارات و النصائح الصحية و الجوالات و التقارير

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *