نبذة عن حياة محمد يوسف البنوري

كتابة: عبير محمد آخر تحديث: 18 سبتمبر 2017 , 13:00

ولد محمد يوسف البنوري عام 1908م في أفغانستان ، و هو أحد الباحثين الكبار و له العديد من المؤلفات الكبرى في الحديث و تفسير القرىن الكريم ، كما أنه شغل مناصب عديدة في دولتي باكستان و الهند و تم إطلاق اسمه على أحد ضواحي كراتشي و ذلك لما قدمه من مجهودات للبشرية ، كما أن له العديد من الكتب القيمة التي تناولت العديد من المجالات .

ولد محمد يوسف في بيت ذو علم و فضل و شجعه والده على العلم و المعرفة فقام والده و مجموعة من العلماء الكبار بتحفيظه القرآن الكريم ، عاش في بداية حياته في أفغانستان ثم إنتقل إلى للعيش في باكستان و تلقى تعليمه هناك على يد أكبر علماء باكستان ، و أكمل دراساته العليا في جامعة دابهيل الإسلامية في الحديث و الفقه و التفسير ، و تم إنتخابه ليصبح شيخ التفسير ، و بعد ذلك إنتقل للعيش في كراتشي و قام بتأسيس جامعة العلوم الإسلامية هناك ، كما قام بالعديد من الرحلات في البلدان المختلفة مثل الهند و مصر و الحرمين و العراق و الشام .

مناصب محمد يوسف البنوري :
أولًا : شغل منصب رئيس جمعية العلماء ببيشاور .
ثانيًا : شغل منصب رئيس جمعية العلماء بالهند .
ثالثًا : شغل منصب رئيس مجلس العمل لحفظ عقيدة ختم النبوة .
رابعًا : أصبح عضوا في لجنة الأوقاف ببمبائي .
خامسًا : أصبح عضوا للمجمع العلمي العربي بدمشق .

سادسًا : أصبح عضوا لمجمع البحوث الإسلامية بالقاهرة .
سابعًا : أصبح عضو في المجلس الإسلامي الإستشاري .
ثامنًا : أصبح عضو في جماعة ختم نبوة .
تاسعًا : أصبح عضو في جماعات التبليغ و الدعوة للإسلام .
عاشرًا : أصبح عضو في المجمع العلمي العربي في سوريا (دمشق) .
الحادي عشر : أصبح عضو في مجمع البحوث الإسلامية في مصر (القاهرة) .

وفاة محمد يوسف البنوري :
كان محمد البنوري يحضر العديد من الإجتماعات و الندوات و كان يقضي معظم وقته للعلم و الكتابة و بذلك تدهورت حالته الصحية بشدة و أصيب بنوبة قلبية ، و ذلك بعد إنتهاءه من أحد الإجتماعات في إسلام أباد و تم نقله إلى أحد المستشفيات العسكرية و ساءت حالتة الصحية شيئًا فشئ ، حتى توفى عام 1977م و تم نقله إلى مدينة كراتشي و دُفن بجوار الجامعة التي قام بتأسيسها .

أعمال محمد يوسف البنوري :
1- كتاب عوارف السنن .
2- يتيمة البيان في شئ من علوم القرآن .
3- كتاب معارف السنن شرح جامع الترمذي .
4- كتاب الأستاذ المودودي وشئ من حياته وأفكاره .
5- كتاب بغية الأريب في مسائل القبلة والمحاريب .
6- نفحة العنبر في حياة الإمام العصر الشيخ محمد أنور .

7- كتاب فيض الباري في شرح صحيح البخاري.
8- كتاب لامع الدراري في شرح صحيح البخاري.
9- كتاب عقيدة الإسلام في حياة عيسى.
10- إكفار الملحدين في ضروريات الدين.
11- كتاب موقف الأمة الإسلامية من القأديانية .
12- كتاب الأريب في أحكام القبلة و المحاريب .

أشهر تلاميذ الشيخ محمد يوسف البنوري :
أولًا : العالم عبد العزيز عيون السود الجمعي السوري .
ثانيًا : الشيخ عبد الرحمن المحبي أستاذ الحديث بجامعة دار العلوم زاهدان .

ثالثًا : شيخ الحديث محمد يوسف الحسين بور ، رئيس الجامعة عين العلوم جست إيران و مؤسس وفاق المدارس في ايران .

رابعًا : الشيخ سليمان بن عبد الرحمن الصنيع رئيس هيئة الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر ب مكة المكرمة ، هذا بالإضافة غلى العلامة الشيخ عبد الفتاح أبو غده .

الشيوخ الذي تتلميذ محمد يوسف البنوري على أيديهم :
1- الشيخ محمد أنور شاه الكشميري .
2- الشيخ عبد القدير الأفغاني اللمقاني .
3- الشيخ محمد صالح القلغوي الأفغاني .
4- الشيخ شبير أحمد العثماني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: