استخدامات أنظمة الملاحة العالمية GNSS

كتابة عبير محمد آخر تحديث: 19 سبتمبر 2017 , 01:54

نظام الملاحة العالمية هي نظام لتحديد المواقع على سطح الأرض باستخدام الأقمار الصناعية و التي يتم إختصارها في GNSS ، و قد تم تطوير هذا النظام في آواخر الثمانينيات ، و مع التطور التكنولوجي الحديث أصبح هناك العديد من أنظمة الملاحة العالمية ، و هي متعددة الإستخدامات و في هذا المقال سوف يتم عرض أشهر أنظمة الملاحة العالمية و أهم استخداماتها .

أهم استخدامات نظام GNSS :
1- تم تصنيعه لإستقبال إشارات الأقمار الصناعية من خلاله .
2- تستخدمه الطائرات المدنية لأغراض الملاحة الجوية .
3- يساهم في إرسال الإشارات للطائرات و تحديد موقعها .
4- يساعد في التغلب على المشكلات الفنية و التشغيلية لنظام الملاحة الجوي .
5- تم تطوير المنظمة الدولية للطيران المدني عام 1994م و التي تعمل على تطوير و تحسين نظام الملاحة الجوية باستخدام الأقمار الصناعية .

6- يعمل نظام الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية على ارسال و استقبال إشارات الأقمار الصناعية في الأقاليم المختلفة .

أشهر أنظمة الملاحة العالمية :
أولًا النظام الأمريكي Global Positioning System – GPS : تم إطلاق نظام الملاحة GPS عام 1995م ، و مع حاجة التكنولوجيا الحديثة تم تطوير نظام GPS ليصبح GPSIII و هو الجيل الجديد لمواكبة التكنولوجيا الحديثة ، يقوم نظام GPS على استخدام 30 قمر صناعي منهم 3 أقمار إحتياطية ، في بادئ الأمر تم استخدامه لأغراض عسكرية مثل تحديد أماكن الجنود و توجيه الطائرات عن بعد و توجيه الصواريخ الذكية ، و برغم تكلفته الهائلة إلا أن الخدمات التي يقدمها لا تقدر بثمن ، فهو يستطيع معرفة موقع أي شئ على سطح الأرض و يقوم بتحويل المعلومات للوحدات الإدارية ، و حاليًا يتم دمج هذا النظام مع انظمة الهاتف لتصبح جزءًا أساسيًا منها .

ثانيًا النظام الروسي Global’naya Navigatsionnaya Sputnikovaya Sistema : يشتهر الروس بإخترعاتهم التي تختص بالتطوير في مجال الفضاء و الأقمار الصناعية ، فهي صاحبة محطة الفضاء مير و تم إطلاق أول قمر صناعي منها عام 1982م ، لكن تم تأخير روسيا في الصناعة بسبب إنهيار الإتحاد السوفيتي ، و بعد ذلك قاموا بمواكبة العصر و الشروع في إنهاء محطتهم الفضائية بمساعدة الهنود ، يقوم نظام الملاحة الروسي على 24 قمر صناعي من بينهم 3 أقمار إحتياطية ، تدور في 3مستويات مدارية مختلفة و متباعدة بمقدار 120درجة ، و تقع محطات تواجد تلك الأقمار في موقع الإتحاد السوفيتي السابق .

ثالثًا النظام الأوروبي – نظام غاليليو ( GALILEO ) : قامت أوروبا بصنع نظام للملاحة يدمج بين النظام الأمريكي و النظام الروسي و تم إطلاق اسم غاليليو عليه و هذا نسبة للعالم الأوروبي غاليليو الذين قاموا بمطاردته في العصور المظلمة في أوروبا ، يقوم نظام الملاحة الأوروبي على 30 قمرًا و تم تصميمه ليعمل بشكل مستقل ، و قد شاركت أوروبا العديد من الدول في هذا النظام و منهم الصين و المملكة والمغرب و كوريا الشمالية .

رابعًا النظام الصيني – نظام بيدو ( Beidou ) : تم إطلاق أول قمر صيني عام 2000م ليتبعه الآخر في نفس العام ، ثم تم إطلاق الثالث عام 2003م  ، و يقوم هذا النظام على 35 قمر و تعلم الصين على جعل الأقمار ثابتة بدلًا من التي تسبح في مدارات .

خامسًا النظام الياباني ( Quasi-Zenith Satellite System – QZSS ) و الهندي ( Indian Regional Navigational Satellite System – IRNSS ) : هي أحد أنظمة الملاحة التي لاتزال تلك الانظمة تحت الإنشاء و ذلك لتوفر أكبر قدر من الإستغناء عن الأنظمة الأمريكية ، و تعمل تلك الأنظمة بصورة تشبه مثيلتها في الأنظمة الأخرى .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق