مراحل نمو الشعر و سبب توقفه عند طول معين

یلجأ العديد من النساء لاستخدام الزيوت و الكريمات التي تقوي الشعر و تعمل على تطويله ، و ذلك لأنهم يجدن أنه لا ينمو سوى لطول معين ثم يتوقف عنده ، و حتى عند قصّه و تركه ليطول فإنه ينمو لنفس ذلك الطول و لا يتغير ، فيظنوا أن الحل في تغذية الشعر ، و لكن في الحقيقه فهناك أسباب أخرى تتحكم في طول الشعر .

مراحل نمو الشعر :
يمر الشعر بالعديد من المراحل لكي ينمو و يجب التعرف على كل مرحلة و خصائصها ، فهي المسؤولة عن تكوّن الشعر و توقف نموه عند طول محدد .

اولاً مرحلة نمو البصيلات :
هي المرحلة الأولى في نمو الشعر و تعتبر الجينات هي المتحكمة الرئيسية في هذه المرحلة فهي التي تحدد فترتها ، و من الممكن أن تتأثر بالهرمونات و انفعالات الشخص ، أي أنه هناك إشارة كيميائية هي التي تستطيع التحكم بمرحلة نمو الشعر بدقة شديدة .

ثانياً مرحلة التوقف عن النمو :
هي المرحلة التي تأتي بعد مرحلة النمو و ليس هناك ما يبين محفزات هذه المرحلة ، إلا أنها تعمل على قطع التروية الدموية لجذور الشعر مما يتسبب في توقف التغذية التي تصل إليها ، كما تتوقف الأغذية التي تصل للخلايا المنتجة للشعر مما يؤدي لعدم نموه ، و تظل هذه المرحلة مستمرة لحوالي ثلاثة أسابيع .

ثالثاً مرحلة الراحة :
يكون الشعر في هذه المرحلة ميت حتى الجذور حيث من الممكن أن يتم نزعه بسهولة ، فمبجرد تمشيط الشعر أو تنظيفه بالاستحمام فإنه سيسقط ، أما إذا ظلت الشعرة موجودة لفترة طويلة و لم يتم انتزاعها فإنها ستسقط من تلقاء نفسها ، و ذلك بسبب تكوّن الشعر النامي الجديد أسفل الشعر التالف لذلك فإنه يدفعه للسقوط لكي تبدأ مرحلة نمو الشعر الجديد .

رابعاً مرحلة التنامي :
إن مرحلة التنامي تختلف بين شعر القدمين و الذراعين و الرأس ، حيث نلاحظ عدم وصول شعر الأرجل أو الذراعين لنفس طول شعر الرأس ، فحتى إذا تم تركه دون حلاقته فإنه سيثبت على طول معين ، و ذلك حتى إذا لوحظ بعض الاختلافات في طول هذا الشعر من شخص للآخر .

يحتاج الشعر من سنتين إلى 7 سنوات لكي يكتمل نموه ، أما شعر اليدين و الرجلين و حتى الحواجب فلا يحتاج سوى 45 يوم ، و هناك بعض الحالات النادرة التي ينمو فيها شعر الأرجل و الأذرع ببطء شديد مثل شعر الرأس أو العكس و هذا نادر الحدوث .

طريقة قياس طول مرحلة النمو :
يُمكن أن يلجأ الشخص لقياس نمو شعره بشكل سنوي و ذلك من خلال قياس الشعر الذي لم يتعرض لأي قص خلال تلك الفترة ، و يجب أن يكون الشخص متأكداً من أن طول الشعر في هذه المرحلة ليس أقصى طول يتم الوصول إليه ، ثم يقوم بقياسه و مقارنة القياسات مع السنه التي قبلها لمعرفة معدل النمو .

غالباً ما ينمو الشخص بمعدل 1 سم كل 28 يوم و إذا كان الشخص لا يقوم بقص شعره فإن سينمو بمقدار لحوالي 40 سم بحد أقصى ، و يتم حساب فترة النمو من خلال معرفة حاصل ضرب عدد السنتيمترات و فترة نمو كل سنتيميتر بالاستعانة بمعدل 1 سم كل 28 يوم ، أي حاصل ضرب 40 سم مع 28 سم و ينتج عنه 1120 يوم أي حوالي ثلاث سنوات .

نمو الشعر بعد قصّه :
عندما يتم قص الشعر فإنه يعاود النمو مرة أخرى ليصل إلى أقصى طول يستطيع أن يبلغه في نهاية المطاف ، بمعنى أن القص لا يؤثر عن مدى نمو الشعر فهي في النهاية تكون متأثرة بالجينات التي تتحكم في نموها و تكوينها ، و هي المسؤولة عن وصولها لطول محدد .

إذا كان الشخص في حالة نفسية سيئة أو يشعر بالتوتر و القلق شديد فإن ذلك يؤثر على مرحلة نمو الشعر ، فحوالي 70% من شعر الجسم سوف يتأثر بالسلب و من الممكن أن يدخل في مرحلة الراحة بسرعة ، و سيبدأ في التوقف عن النمو ثم السقوط .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

دعــاء

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    سهام لولو
    2018-07-12 at 22:43

    شكرا ربي يعطيكم ما تتمنوا انا من الجزائر

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *