الميكروب السبحي وأعراضه وكيفية الوقاية منه

الميكروب السبحي عبارة عن عدوى بكتيرية تصيب الحلق، وتسبب إحتقان في الحلق و إلتهاب في اللوزتين، ويشعر المصاب و كأن حلقه به جروح و خدوش، و هذه الأعراض قد تكون نتيجة لمكروب أخر يتم علاجه بالمضادات الحيوية، و لكن الميكروب السبحي له العديد من المضاعفات إذا ما تكررالإصابة به عدة مرات، وكان الشخص المصاب به مناعته ضعيفة، و سوف نناقش اليوم أعراض الإصابة بالميكروب السبحي و علاجه و أيضا الوقاية منه.

أعراض الإصابة بالميكروب السبحي
الشعور بألم شديد في الحلق مع صعوبة في البلع، و إرتفاع في درجة الحرارة، تورم في اللوزتين مع تضخم في الغدد الليمفوية، و يصاحبه عند الأطفال قئ و ألم في المعدة، و مع هذا قد تكون كل هذه الأعراض نتيجة لميكروب أخر و بالتالي يجب إستشارة الطبيب لعمل الفحوصات اللازمة لإكتشاف المرض.

مضاعفات الميكروب السبحي
إذا لم يعالج الميكروب جيدا قد يتطور ليسبب مضاعفات أخرى خطيرة مثل صديد في اللوزتين و حساسية و إحتقان في الجيوب الأنفية و إلتهابات في الأذن و الحمى الروماتيزمية و هي الأخطر من بين المضاعفات حيث تؤثر على القلب، و كافة مفاصل الجسم.

علاج الميكروب السبحي
أولا المضادات الحيوية
غالبا يوصف للمريض مضاد حيوي مثل البنسلين و الأطفال يوصف لهم حقن مضاد حيوي لصعوبة البلع، و في أول 24 ساعة من العلاج يكون المريض ناقل للميكروب ثم بعدها تخف الأعراض و لا يكون ناقل للمرض ، وفي معظم الحالات بعد أخذ العقار اللازم لعلاج الميكروب السبحي سوف يشعر بتحسن ملحوظ للغاية ، ولكن في حالات نادرة لا يستجيب الجسم الى الدواء ، و لذلك إذا لم يلاحظ أي تحسن في خلال 48 ساعة يجب إستشارة الطبيب، و يجب مراعاة إنهاء جرعة العلاج الموصوف و عدم إيقاف العلاج عند الشعور بتحسن حتى لا يحدث إنتكاسة و يكرر الإصابة بالميكروب و بالتلي حدوث المضاعفات ، في كل الحالات يفضل أن يكون هناك اتصال بالمتابعة المستمرة مع الطبيب .

ثانيا مسكنات للألم
غالبا يوصف مسكن خفيف و خافض للحرارة من أجل تسكين ألام الحلق، و لكن يجب الحذر من إستعمالها و عدم الإسراف في أخذها حتى لا تؤدي لمشاكل أخرى ، والمهم والاهم أن لا يستخدم أي مسكن في هذه الحالة الا بأمر من الطبيب ، فهناك ادوية من الممكن أن تكون سبب في تسكين هذا الألم  واما ان يكون من ورائها مصائب صحية ضخمة .

كيفية الوقاية من المرض
دائما ما نسمع مقولة الوقاية خير من العلاج ، وهي بالفعل مقولة صادقة وخاصة مع الميكروب السبحي ، الذي يعتمد اعتماد قوي في انهاء الكارثة قبل حدوثها حال الاعتناء بما هو أتي
1-غسل الأيدي بإستمرار بصابون مطهر و تعليم الأطفال هذه العادة لتقليل خطر الإصابة بالمرض.
2-تغطية الأنف عند العطس أو الكحة، اتجنب نشر الميكروبات.
3-عدم إستعمال الأدوات الشخصية للأخرين حتى و لو كانوا أصحاء.
4-عدم مشارة المرضى أدوات الطعام و الشراب و تعقيم هذه الأدوات بالماء المغلي.

العلاج المنزلي
هناك بعض النصائح من اجل مقاومة الميكروب السبحي وهو اخذ قدر كافي من الراحة دون ارهاق الجسم بشكل كبير ، وكذلك يجب شرب السوائل الدافئة باستمرار ، وتناول البطاطس المهروسة في هيئة حساء والفواكه اللينة والزبادي ، وكذلك البيض لا مانع منه في حالة الاستشفاء من المرض ، وهناك العديد من الاطباء ينصحون المرضى أن يقوموا بغرغرة الحلق بالماء الدافئ المشبع بالملح لتخفيف ألام الحلق وقت الاحتقان الشديد ، ويحذر الاطباء من السجائر والمدخنات نهائيا وقت المرض كي لا تتفاقم الامور .

معلومات الكاتب

aya

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *