الأسباب الحقيقية وراء نمو الصين اقتصاديا

- -

الصين هي صاحبة ثاني أكبر اقتصاد فى العالم، ذلك الاقتصاد الذي يعتمد بشكل أساسي على تصدير السلع الرخيصة إلى كل دول العالم، و السيطرة على الأسواق الاستهلاكية لتحقيق أكبر دخل انتاجي و رفع المستوي الاقتصادي للصين.

النمو الاقتصادي الذي حققته الصين منذ عام 1978
قبل عام 1978 كان النمو الاقتصاي فى الصين لا يزيد عن 6% سنويا، و لكن الأمر تغير بعد ذلك العام حتي أصبحت النسبة تصل أحيانا إلى 13% سنويا، و هو نمو تعجز كثير من الدول عن تحقيقه، و قد تضاعف نصيب المواطن الصيني من الدخل القومي إلى عدة أضعاف، حيث أنه قبل عام 1979 كان نصيب الفرد من الناتج القومي حوالي 155 دولارا أمريكيا، و اليوم يصل نصيب الفرد إلى حوالي 6400 دولارا أمريكيا.

مؤخرا قام فريق بحث تابع لصندوق النقد الدولي بدراسة مصادر النمو الاقتصادي فى الصين و ووصلوا إلى نتيجة مدهشة، حيث وجدوا أن العامل الرئيسي فى تحقيق هذا النمو الهائل هو الزيادة المستمرة و الثابتة فى معدل النمو، هذا طبعا بالإضافة إلى ارتفاع الكفاءة العمالية فى الصين و كذلك زيادة الأصول الرأسمالية من المصانع الجديدة و آلات التصنيع و نظم الاتصالات، و فى خلال الفترة من 1979 و حتى 1994 كانت الزيادة الإنتاجية هي العامل الرئيسي فى تحقيق النمو، و هذا على عكس المتوقع أن الاستثمار الرأسمالي هو أهم عامل فى تحقيق النمو الاقتصادي.

اتجاه الصينيون نحو الصناعة
رغم أنه توجد قيود كثيرة على الاستشمار فى الصين إلا أنه توجد بعض الإحصائيات المدهشة و التي توضح مدي التحول الذي حدث فى الصين و ساهم بشكل كبير فى نموها الاقتصادي، فمثلا فى عام 1978 كان أربعة من أصل كل خمسة مواطنين يعملون بالزراعة، أي نسبة حوالي 80% من الصينيين، و فى عام 1994 تغير هذا الرقم كثيرا حيث أصبح واحد فقط من أصل كل اثنين من المواطنين يعمل بالزراعة أي بنسبة 50%، فى اقل من عشرين عاما نجحت الحكومة الصينية فى زيادة الإنتاجية الخاصة بكل فرد بشكل كبير، و تبع ذلك التحول عدة تغيرات أخري حيث ظهر بشدة توسيع حقوق الملكية فى الريف و ظهرت مشاريع صغيرة غير زراعية فى المناطق الريفية و تم إلغاء تحديد أسعار المنتجات الزراعية التي ارتفعت أسعارها تباعا مما ساهم فى زيادة إنتاجية المزارع (الأسر) و زيادة كفاءة استخدام اليد العاملة، و فى نهاية الامر وجد الصينيون أن الصناعة هي المستقبل و أنها توفر لهم حياة أفضل من الزراعة فترك الكثير منهم الزراعة.

العوامل التى أدت إلى نمو الصين اقتصاديا
هناك عوامل محددة ساهمت فى تصدر الصين الأسواق العالمية بمنتجاتها المختلفة و هي كما يلي:

– توفر اليد العاملة فى الصين التي يبلغ تعداد سكانها أكثر من مليار و 300 ألف مواطن.
– انخفاض الأجور و ارتفاع نسبة البطالة و الذي يساهم فى جذب المستثمرين إلى الصين.
– اشتراك المرأة فى سوق العمل مما ساهم فى زيادة القوي العاملة بالصين.
– النظام السياسي فى الصين يتحكم فى كل القرارات و لديه السلطة لفرض كل ما يراه ملائما لتحقيق خطط التنمية.
– اتجاه الصين نحو السوق الحرة و الابتعاد عن العزلة الاقتصادية.
– تشجيع الاستثمار الاجنبي المباشر و غقامة مناطق اقتصادية خاصة.
– توفر مصادر الطاقة حيث تملك الصين عددا كبيرا من محطات توليد الطاقة الكهرومائية و الطاقة النووية.
– إعادة هيكلة الاقتصاد حيث كانت الحكومة تسيطر على جميع الصناعات ثم أصبحت اليوم نسبة القطاع الخاص تصل إلى 50%.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *