Friday, Sep. 21, 2018

  • تابعنا

كيفية زراعة أشجار الكيوي

- -

الكيوي هو نبات ينتمي إلى الفصيلة الخلنجية و هو أحد الفواكه الحمضية الذي يتميز بخشونة ملمسه ، و تظهر قشرته باللون البني بينما يتلون من الداخل باللون الأخضر ،  كما أنه يحتوي على بذور سوداء صغيرة الحجم ، و يتميز الكيوي باحتوائه على فوائد كثيرة للجسم حيث تحتوي الحبة الواحدة منه على كمية كبيرة من فيتامين ج ، و غالباً ما يتم زراعته في المناطق المائلة للبرودة .

معلومات عن شجرة الكيوي :
تُعرف أشجار الكيوي بأنها أحدى الأشجار المعمرة التي تظل موجودة لحوالي 40 سنة ، كما أنها من الشجيرات المتسلقة التي تستطيع التسلق على أي شئ بدون تلقي أي مساعدة من الناس ، بالإضافة إلى تمكنها من الزحف على الأرض ، و هي تتشابه في هذا الأمر مع شجرة العنب ، و تنتمي ثمرة الكيوي إلى الفاكهة ، كما أن أوراقها لا تظهر باللون الأخضر بشكل دائم .

لا تحتاج شجرة الكيوي إلى وقتٍ طويل لكي تنمو ، فهي تمتاز بسرعة نموها و انتاجها كذلك فهي تستطيع انتاج عدداً كبيراً من فاكهة الكيوي خلال 3 سنوات من زراعتها ، و من الممكن الحصول على ما يصل إلى 50 كيلوجرام من الكيوي من الشجرة الواحدة .

طريقة زراعة الكيوي :
هناك طريقتان لزراعة الكيوي إما بطريقة البذور أو بطريقة العقل ، و تعتبر طريقة العقل هي الأفضل و الأكثر استخداماً من قبل المزارعين ، و غالباً ما يستعان بهذه الطريقة من أجل الزراعة لأغراض تجارية ، أما طريقة البذور فيكثر استخدامها للأغراض البحثية ، حيث يقوم الباحثين و المهندسين باللجوء إليها من أجل تنفيذ بعض الأبحاث و الدراسات على ثمرة الكيوي .

يجب مراعاة وجود تربة جيدة تصلح لزراعة النبات ، حيث يفضل أن يتم الاستعانة بتربة خصبة تحتوي على الكثير من المواد العضوية التي تستطيع أن تتكفل بنمو أشجار صالحة تحتوي على ثمار ، كذلك يجب بناء بعض الكواسر لكسر الرياح حتى يتم منع إقتلاع الأشجار عقب نموها .

يجب أن تتم عملية الزرع بطريقة تضمن وصول أشعة الشمس و مياه المطر بشكل جيد داخل التربة ، و يتم الغرس بحيث تصل المسافة بين كل غرسة و الغرسة التي بجانبها إلى حوالي 4 أمتار ، و يجب مراعاة زرع غرسة مؤنثة تليها غرسة مذكرة في بعض الصفوف لضمان اتمام عملية التلقيح الطبيعي .

ملاحظات هامة عن زراعة الكيوي :
– مواعيد تقليم أشجار الكيوي :
هناك نوعين من التقليم يجب أن يتموا خلال فصلي الصيف و الشتاء ، حيث يمتد التقليم الصيفي من شهر مايو و حتى شهر يوليو ، و هو الذي يعمل على تحسين إنتاج الثمار ، أما التقليم الشتوي فهو يمتد من شهر فبراير إلى شهر أبريل ، و هو يساعد على تجديد فروع الشجرة و تعزيز نموها .

– ضرورة استخدام المبيدات :
هناك العديد من الأمراض التي تواجها شجرة الكيوي من بينها التعفن ، و نقص بعض المعادن ، كما أنها تتعرض لهجوم الحشرات عليها في بعض الأوقات ، و تكوّن الآفات التي تمنعها من النمو ، لذلك لابد من استخدام المبيدات الحشرية للتخلص من هذه العقبات ، و من الافضل الاستعانة بالمهندسين الزراعيين في هذا الأمر .

– مواعيد قطف ثمار الكيوي :
يتم قطف ثمار الكيوي فور نضجها حيث لا يُفضل تركها لفترة طويلة بعد نضجها ، لأن ذلك قد يؤدي إلى تلف الثمار إذا زاد نضجها عن الحد المطلوب ، و تبدأ ثمار الكيوي في الظهور بشكلها الطبيعي خلال أواخر شهر أغسطس ، أما نضجها فيكون خلال شهر نوفمبر .

– شروط تخزين ثمار الكيوي :
هناك بعض الشروط التي يجب التعرف عليها قبل القيام بعملية تخزين ثمار الكيوي ،  و ذلك حتى لا تتعرض الثمار للتلف ، حيث يجب أن يتم تخزينها في درجة حرارة لا تزيد عن ثلاث درجات مئوية ، كما يجب إبعادها عن كافة الثمار الأخرى خاصة التفاح لأنه يطلق غاز الاستلين الذي يساعد على سرعة نضوج ثمرة الكيوي و بالتالي إفسادها .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *