نصائح للبدء في مشروع مربح لبيع العطور

كتابة منة آخر تحديث: 13 أكتوبر 2017 , 01:42

تعتبر العطور من أهم السلع الشائعة في أي مجتمع نظرا لإقبال الجمهور عليها من مختلف الطبقات الاجتماعية، لأن العطور من أبرز أدوات التجميل والزينة وإن لم تكن ظاهرة كزينة بالمعنى الحرفي، إلا أن ظهورها كرائحة جذابة فواحة عطرية قوية يعد أحد معايير الجمال والجاذبية.

والعطور حتى وإن كانت مرتفعة الثمن في كثير من الأحيان إلا أن الجميع يقبل على شرائها باختلاف أسعارها كل وفق وضعه المادي؛ إذ أنها تكاد تعتبر إحدى أساسيات حضور أي مناسبة أو فعالية ما، ولذا فإن من السهل جدا تدشين مشروع لإنتاج العطور والتربح من وراءه بدرجة ليست بالقليلة، وفيما يلي نستعرض سبل تدشين مثل هذا المشروع والتربح من خلاله.

التخصص كلمة سر النجاح
إن التخصص في مجال ما يعد أحد أبرز أساسيات النجاح في أي مشروع كان -سواء العطر أو غيره من المشروعات- ولذا ينصح عند تدشين مشروع كمشروع العطر، أن يتخصص الشخص في أنواع محددة من العطور حتى يتميز فيها ويشتهر بتقديمها وتركيبها؛ وكلما مرت السنون كلما زادت خبرة المستثمر وأصبحت لديه الكفاءة والإمكانات اللازمة لإنتاج كل جديد في هذا المجال، ونال من الشهرة والتميز الكثير والكثير.

تخصيص مقر للبيع
غالبا ما تكون محلات العطور صغيرة ولا تحتاج لمساحات شاسعة كتلك التي تحتاجها محلات السوبر ماركت وغيرها من المحال التجارية على سبيل المثال؛ لأنها في الغالب تحوي سلعا صغيرة الحجم ودقيقة تتطلب أرفف بسيطة، ويفضل أن يكون ذلك المحل راقيا في تصميمه بديكورات جذابة تتناسب مع طبيعة المنتج اللطيفة الجذابة.

أما عن طبيعة المكان ذاته فلابد أن يكون الحي كذلك في قمة الرقي وألا يكون ملاصقا لمحال أو ورش ينتج عنها روائح خبيثة لا تتماشى مع طبيعة المكان.

كيفية الحصول على العطر
قبل بدء المشروع يجب بداية الإستفسار عن مكان الحصول على البضاعة أو المخزون المناسب من العطور، وينصح بالاستفسار من صديق أو تاجر تثق فيه وتتوسم فيه الأمانة حتى يدلك على طريق آمن، كما يمكنك الاتفاق مع التجار على توفيرها لك بسعر الجملة.

وفي تلك النقطة ينصح كذلك بالتعامل مع شركات استيراد أو التواصل مباشرة عبر الإيميل مع شركة عطور أجنبية والاستيراد منها حتى تضمن سعرا أقل بكثير من سعر البيع في أسواق الوطن العربي.

العمالة المطلوبة
هذا المشروع لا يحتاج إلا لعامل واحد فقط، فالعمل في العطور لا يحتاج لمجهود بدني كبير ولا يكون عليه عملاء بالطوابير حتى يضطر لأن يحضر معه عمالة مساعدة، إلا بعد أن يكبر المشروع ويصبح محل يبيع بالجملة للكثير من العملاء والزبائن وأصحاب المحلات الصغيرة الأخرى، ومن فوائد كون صاحب العمل هو العامل الوحيد بالمكان أنه يضمن توفير رواتب عمالة أخرى.

مواعيد العمل
توقيتات بيع العطور غالبا ما تبدأ من الساعة الواحدة ظهراً إلى المساء وتحديدا إلى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، لأن فترة الصباح يكون الجميع في عملهم، وفترة المساء يخرج من يرغب لشراء احتياجاته من الإكسسوارات وغيرها من المتطلبات الخفيفة والثانوية.

كيفية رفع نسبة المبيعات
– لا شك أن مكان تدشين أي مشروع يكون أحد أهم عوامل نجاحه وإقبال الجمهور المناسب عليه، وكما أوضحنا أنه يفضل أن يكون محل بيع العطور في مكان راقي إلى حد ما.
– لا يجب إغفال فكرة التسويق لما له من دور فعال وأهمية كبرى في الترويج لأي سلعة أو خدمة.

وبما أن المشروع مازال في طور البداية فيمكنك الترويج والتسويق لنفسك بقدر الإمكان بطريقة سهلة للغاية عبر مواقع التواصل الإجتماعي، ويمكنك الإبداع في عرض منتجاتك متى وكيفما شئت وعرضها على الصفحات المتخصصة في ذلك أو الصفحات والمجموعات المخصصة لتلك الأمور حتى تضمن تفاعلا كبيرا، وبالطبع لا تنسى عرض الأسعار والعروض كالخصومات والتخفيضات، ويمكنك كذلك الشحن عن بعد لمن يرغب في استلام المنتج ويدفع مصاريف الشحن.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق