أودري أوزلاي الفائزة بمنصب مدير عام اليونسكو

فازت ممثلة فرنسا  أودري أوزلاي برئاسة منظمة اليونسكو بعد منافسة على هذا المنصب إمتدت لعدة أشهر قبل إجراء الإنتخابات الفعلية التي خاضتها إلى جانب ثمانية مرشحين من دول أخرى من بينهم مصر وقطر،وقد فازت المرشحة الفرنسية في الجولة النهائية التي عقدت بينها وبين المرشح القطري السيد حمد الكواري.

نبذة عن منظمة اليونسكو
هى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة المعروفة عالمياً باليونسكو، وتعد باريس هى مقر المنظمة الدائم ولها حوالي 50 مكتب بجميع أنحاء العالم، وتهدف المؤسسة إلى إيجاد بيئة مناسبة للحوار بين الثقافات، وتأمين التعليم الجيد في جميع أنحاء العالم وأيضاً تحقيق التنمية المستدامة والسلام العالمي.

إنتخابات اليونسكو
تجري الإنتخابات على منصب مدير عام لمنظمة اليونسكو كل 4 أعوام، وقد فازت بهذا المنصب السيدة أودري أوزلاي وزيرة الثقافة الفرنسية السابقة خلفاً للبلغارية إيرينا بوكوفا التي تم إنتخابها لأول مرة في عام 2009 وأعيد إنتخابها لفترة أخرى في عام 2013، وتنتهى فترتها الرئاسية في نوفمبر لهذا العام ،وقد تم عقد الإنتخابات لإنتخاب رئيساً لمنظمة اليونسكو خلفاً لها.

في مراحل متقدمة من الإنتخابات قامت الصين وعدد من الدول بسحب مرشحيها وبذلك تم إختصار مراحل عدة كانت تمر بها العملية الإنتخابية قبل ذلك، حيث يقتضي قانون الإنتخابات باليونسكو أن يحصل الفائز على ثلاثون صوتاً صحيحاً من أصل ثمانية وخمسون صوتاً إنتخابياً، وفي المرحلة الأولى فاز السيد حمد الكواري المرشح القطري بعدد أصوات إثنان وعشرون صوتاً بينما تعادلت المصرية مشيرة خطاب والفرنسية أودري أوزلاي بثمانية عشر صوتاً لكل منهما، وبعدها خاضت المرشحتان مرحلة للإعادة فيما بينهما، فازت فيها وزيرة الثقافة الفرنسية السابقة بواحد وثلاثون صوتاً مقابل خمسة وعشرون للوزيرة المصرية،ليصبح إجمالي عدد الأصوات الصحيحة ستة وخمسون صوتاً، مع وجود صوتين باطلين، وبهذا الفوز تأهلت أودري لتخوض الجولة النهائية إلى جانب السيد حمد الكواري، وفي المرحلة النهائية فازت أودري أوزولاي برئاسة اليونسكو بعدد أصوات قدره ثلاثون صوتاً مقابل 28 آخرون للمرشح القطري، لتفوز وزيرة الثقافة الفرنسية برئاسة منظمة اليونسكو لمدة أربعة أعوام.

من هى أودري أوزلاي ؟
نشأتها
ولدت أودري أندريه أوزلاي في باريس عام 1972 م، وتنحدر أودري من عائلة ذات أصول مغربية، عمل والدها مستشاراً للملك محمد السادس، وتلقت تعليمها في المدرسة الوطنية للإدارة بباريس، كما إلتحقت بمعهد باريس للعلوم السياسية ودرست به لبعض الوقت، وحصلت أوزلاي على ماجيستير إدارة الأعمال من جامعة لانكستر ببريطانيا.

حياة أودري أوزلاي العملية
تميزت أودري بسجل عملي حافل بالإنجازات و المناصب الهامة التي تقلدتها بفرنسا وهذه لمحة من إنجازتها خلال رحلتها العملية التي توجت بإنتخابها رئيساً عاماً لمنظمة اليونسكو
1- شغلت منصب وزير الثقافة الفرنسي وذلك في عام 2016.

2- قبل ذلك كانت تعمل كمستشار لشئون الثقافة والإتصال للرئيس الفرنسي السابق فرانسوا أولاند.

3-في عام 2016 أطلقت مبادرة مهمة بعنوان “متاحف القرن الحادي والعشرين” والتي تهدف إلى إستخدام ومشاركة المعارض والمتاحف في العملية التعليمية.

4- أطلقت مبادرات عدة لدعم حرية الإبداع وكذلك حماية حقوق الملكية الفكرية خاصة في عصر التكنولوجيا الرقمية.

5- مثلت فرنسا في المؤتمر الدولي الذي أقيم بالتعاون مع دولة الإمارات المتحدة لحماية التراث المعرض للخطر وتمويل عمليات الترميم.

6-شجعت من قبل على التنويع الثقافي من خلال تشجيع و تمويل المكتبات ودور النشر التي تقوم بإصدار وترجمة الكتب الفرنسية بخاصة في دول حوض البحر المتوسط.

7- كان لها دوراً فعالاً في إنقاذ آثار الموصل إذ قدمت لمدير متحف اللوفر خطة لإنقاذ هذه الآثار بعد أن عصف بها تنظيم الدولة، وقد تم تنفيذ هذه الخطة في عهد إيرينا بوكوفا الرئيس المنتهية ولايته لليونسكو.

يأتي إنتخاب أودري أوزلاي رئيساً لليونسكو تكليلاً لأعمالها في مجال الحفاظ على التراث والثقافة والآثار ونتيجة لمجهوداتها المتعددة خلال السنوات السابقة في هذا المجال.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *