فوائد نبات الهجليج في طرد الديدان

كتابة: ميرفت عبد المنعم آخر تحديث: 26 سبتمبر 2018 , 19:01

نبات الهجليج عبارة عن شجرة بها الكثير من الفروع وقد يصل طولها إلى 10 أمتار والجذع الخاص بها قصير ويخرج منه الكثير من الفروع وبتلك الفروع بعض الأشواك ويصل طول الشوكة الواحدة 4 سم ، ويعد اللحاء لهذا النبات ذات لون رمادي أو بني غامق والأوراق تتشاطر على هيئة جزئين وعلى شكل بيضاوي وهي خضراء وذات ملمس ناعم.

يتميز هذا النبات بوجود أزهار على الجزء العلوي ولها رائحة عطرية مميزة وتلك الأزهار تميل إلى اللون الأصفر وحجمها صغير إلى حد ما وعند نضج تلك الشجرة يظهر بها ثمار طويلة ورفيعة إلى حد ما ولها نواه واحدة ولب تلك الثمرة قد يكون أحيانا ذات مذاق مر وفي وقت أخر حلو، وهي صالحة للأكل.

تاريخ نبات الهجليج :
وتعد نبتة الهجليج نبته بريه موجودة أيضا فى صحاري أفريقيا وفي جنوب القارة الأسيوية ومن المعروف أن الفراعنة في مصر القديمة كانوا يستخدمونها لفوائدها العديدة والتى عرفها الفراعنة منذ أكثر من 4000 عام وقد أكد ذلك وجود بذورها في مقابر المصريين القدماء خاصة فى عصر الأسرة الثانية عشر وقد كان أول اسم يطلق على تلك النبتة كان فى عام 1592م بواسطة العالم الشهير بروسبير البينوس والذى أطلق عليها اسم اجياليد.

أماكن انتشار شجرة هجليج :
تنتشر أشجار هجليج في المناطق التي تتميز بجو حار بعض الشئ في صحاري شمال أفريقيا و الخليج العربي واليمن والهند والسودان وأمريكا اللاتينية.

استخدامات نبات الهجليج:
وتستخدم نبتة الهجليج فى العديد من دول العالم للعلاج من العديد من الامراض نظرا لفوائدها العظيمة مثل:

1- ففى دول أفريقيا تستخدم في علاج أمراض كثيرة تختلف من دولة لأخرى ففي قلب القارة الافريقية تحديدا في نيجيريا يستخدم الهجليج في علاج الجروح بواسطة استخدام زيت الثمرة نفسه كما تستخدم أوراق الهجليج ممزوجة مع نبات الخروع في منع الحملوفي.

وفي دولة الصومال يتم استخدام مسحوق الهجليج في علاج مرض السكر وفي ليبيا تستخدم الاوراق فى تنظيف الجروح وتطهيرها وفي السودان يستخدمونها كمضاد طبيعى لعلاج الملاريا وفى شرق افريقيا تستخدم نبتة الهجليج خاصة الجذور فى علاج الجمرة الخبيثه وكطارد للديدان.

2- وفي مصر فتستخدم عن طريق اعطائها فى الفم لعلاج مرض السكري ويطلق عليها فى مصر إسم بلح السكر، وتستخدم فى طرد الديدان ومقوى عام للجسم وفعالة فى علاج الملاريا والجروح و القروح والبرد وكعلاج للامراض الجلدية وامراض الكبد وهناك دراسات عالمية اكدت الفوائد العديدة لنبات الهجليج.

3- وأكدت الابحاث ان ثمار النبات تحتوى على نسبة 32فى المائة نسبة بروتين وزيت ثابت مابين 45 و46 فى المائة والقيمة الفعالة فى الزيت جعلته يعالج الاورام السرطانية مثل اورام الرئة والكبد كما ان له تاثير فعال يقضى على الديدان المعوية ومرض البلهارسيا ويساهم في علاج الالتهاب الكبدى الوبائى.

4-  تستخدم اوراقها لعلاج ضغط الدم كما هو شائع فى كثير من دول العالم والفروع تستخدم في صناعة أدوات الصيد والثمار والتي يطلق عليها ايضا اللالوب وهى تقريبا تقارب حجم البلحة وتكاد تكون مقاربة لها فى الشكل وتكسوها من الخارج قشرة رقيقة سهل تكسيرها وتقشيرها من الثمرة ومن فوائد الثمرة تساعد فى علاج مرض السكري وعلاج الامساك حيث تعمل على تنظيف المعدة

5-  كما يستخرج من بذور نبتة الهجليج زيت يستخدم كمرطب للبشرة فضلا عن اخشابها والتي تستخدم في المناطق الريفية في إعداد الطعام أو موقد طبيعي.

6- يحتوي هذا النبات على مواد مطهرة للجهاز الهضمي فأغلب الشعوب تستخدمه كطارد لجميع أنواع الديدان وأكد الكثير من الباحثين أن هذا النبات ليس له أي آثار جانبية عند استخدامه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق