خطورة مادة الفلورايد على الصحة

كثيرا ما نسمع عن الفلورايد خاصة في الإعلانات الخاصة بمعجون الأسنان لهذا يصبح أهم مميزات معجون الأسنان أنه غني بالفولورايد ومكافح للتسوس ولكن لم يتطرق أحد منا للبحث عن مدى تأثير مادة الفلورايد وفيما تستخدم غير معجون الأسنان وهل لتلك المادة خطورة كبيرة علي صحة الانسان أم هذا مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

كل تلك الأسئلة لابد من إيجاد إجابه لها نظرا لكثرة الاقبال على مادة الفولورايد ومعرفة مدى خطورة مادة الفولورايد علي صحة الانسان وهذا لأن  العديد من التقارير والأبحاث قد كشفت عن خطورة مادة الفلورايد و من خطور إضافتها إلي الماء حيث ان إضافة تلك المادة يتسبب في خلل في إفراز الغدة الدرقية كما أنها قد صنفت من بين المواد التي تعد خطرة غلي حد كبير علي الأعصاب وعلي صحة الأشخاص.

 مادة الفلوريد واستخداماتها :
يعد عنصر الفلوريدا من أهم العناصر شديدة التفاعل ويتوفر بكثرة داخل الكثير من الصخور الطبيعية الأمر الذي يؤدي إلي توفره داخل المياة الجوفية وبالطبع في الأغذية التي يتم ترويتها بتلك المياه الأمر الذي أصبح يتسبب في مخاطر كبيرة علي صحة الإنسان لفرط استخدامه لتلك المياه وفقا للتقارير.

أما عن استخداماته فإن أشهر أستخدامات تلك المادة داخل مياة الشرب وداخل المستحضرات منها معجون الأسنان ويذكر أن النسبة الصحية لوجود مادة الفلورايد في مياة الشرب تكون بنسية أقل من 1 مليجرام لكل لتر نظرا لأن الأكثر من ذلك يتسبب في التشوهات و الضرر بشكل كبير علي صحة الاسنان التي من المفترض استخدام الفلورايد من أجل الحفاظ عليها.

تعرف علي أضرار الفلورايد علي الصحة :
غالبا ما نسمع خلال الحملات الإعلانية الخاصة ببعض الأسماء المشهورة الخاصة بمعجون الأسنان علي انها غنية بمادة الفلورايد التي تساهم بشكل كبير في مكافحة التسوس ولكن تلك المادة قد أظهرت العديد من التقارير الأضرار الخاصة بها علي صحة الانسان ومن أهمها :

1- مادة الفلورايد من أهم مسببات السرطان وفقا للتقارير الصادرة عن إحدي المعامل المهتمة بصحة الأنسان.

2- كما أنها تعد من أهم المواد التي أصبحت تمثل خطورة علي أعصاب الانسان حيث تصنف تلك المادة في نفس الفئة الخاصة بالعديد من المواد الخطرة والتي تؤثر علي صحة الانسان والتي منها الزرنيخ والزئبق وأيضا الرصاص.

3- كما أن الأبحاث قد اكدت علي أن الدول التي تقوم بإضافة مادة الفلوريدا في مياة الشرب تتسبب في خلل في الغدة الدرقية لدى متناولي الماء حيث أن المادة تعد هي السبب الرئيسي لعدم امتصاص اليود من الأطعمة التي يتناولها.

4- كما أن أحد الدراسات قد أثبتت علي أن نسبة ذكاء الأطفال الصغار والذين يتم تحضير الأغذية الخاصة بهم بماء يحتوي علي فولورايد أقل بكثير عن الأطفال الذين تحضر أطعمتهم بماء لا يحتوي علي الفولورايد.

5- وعلي الرغم من الأضرار الكثيرة لمادة الفلوريد إلا أنها تعمل على توفير التسكين الموضعي لمن يعانون من التسوس في الأسنان ولكن أضرارها كثيرة لذا لا يفضل تناولها في الماء أو من خلال المستحضرات ومنها معجون الأسنان.

6- كما أن التعرض بشكل كبير لتناول مادة الفلوريد والتعرض للتسمم بالفلوريد يتسبب في تغيير مظهر وشكل المراهقين وخاصة في مظهر يؤكد السن الخاص بهم بالفعل لذا ينصح الكثير بعدم تناول الفلوريد في الماء.

7-  تسبب تلك المادة في حدوث بعض التشوهات للاطفال في المفاصل وحدوث هشاشة العظام وتشوهات بالأطراف و الضرر بصحة الأسنان بشكل كبير وغيرها من الأشياء التي تضر بالمظهر العام للأطفال خاصة في مرحلة المراهقة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2018-09-19 at 11:56

    مادة الفلورايد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *