أضرار تناول الزعتر

یشتهر الزعتر باستخداماته في تحضير الطعام و يتميز باحتوائه على العديد من الفوائد العلاجية و تتم زراعته بالمناطق مرتفعة الحرارة خلال فصل الربيع كما أنه يحتاج إلى توافر تربة لا تقوم بتجميع الماء داخلها و تحتوي على العديد من العناصر الغذائية المتنوعة ، و لا يقتصر تناول الزعتر مع الأطعمة فقط حيث يُمكن أيضاً شُرب منقوع الزعتر أو إضافته للشاي أو استخدامه مطحوناً ، و بالرغم من فوائد الزعتر المتعددة إلا أنه يحمل بعض الأضرار على الجسم .

معلومات عن الزعتر :
يعتبر الزعتر من النباتات المعمرة و يوجد منه العديد من الأنواع المختلفة منها ما يمكن زراعته بالمناطق المائية و على ضفاف الأنهار و البحيرات ، و منها الزعتر البري الذي يُفضل النمو بالأماكن الباردة و الجبلية التي تحتوي على الكثير من الصخور و يتميز هذا النوع بأفرعه الكثيفة .

تم الاستعانة بنبات الزعتر منذ قديم الأزل في العديد من الاستخدامات المختلفة ، حيث استعان به القدماء المصريون لإتمام عملية تحنيط الجثث ، كذلك ظهر في عهد اليونانيين فقد كانوا يستخدمونه على هيئة بخور و ذلك لأنه كان بالنسبة إليهم مصدراً للشجاعة و الإقدام .

أضرار تناول الزعتر :
– يعمل على زيادة الوزن :
يعمل الزعتر على فتح الشهية مما يؤدي إلى أكل كمية كبيرة من الطعام تتسبب في زيادة الوزن ، لذلك إذا كان الشخص لا يرغب بهذا الأمر يجب أن يقلل من تناوله و وضعه على الأطعمة .

– يعيق عملية الهضم :
يتسبب الزعتر أحياناً في الإصابة بالإمساك و يؤدي ذلك إلى إعاقة عملية الهضم بالجسم و التي تؤدي لصعوبة التخلص من الفضلات ، و يتسبب هذا الامر في الاحتفاظ بالسموم داخل الجسم و إحداث الأضرار به ، لذلك يُفضل تناول زيت الزيتون مع الزعتر .

– يُزيد من نشاط الرحم :
يساعد الزعتر على زيادة نشاط الرحم ، لذلك يجب أن تحرص المرأة الحامل على التقليل من تناوله أثناء الشهور الأولى من الحمل حتى لا يتسبب في أي أضرار على الجنين .

– يُسبب تهيج بالأغشية المخاطية :
إذا كان الشخص يعاني من الحساسية فيجب أن يتجنب تناول الزعتر ، و ذلك لأنه يؤدي إلى حدوث تهيج في الأغشية المخاطية ، ويرجع السبب في ذلك إلى احتوائه على مادة الثيمول و الكارفاكرول .

– رفع معدل ضغط الدم :
هناك بعض الأنواع من نبات الزعتر التي تعمل على رفع معدل ضغط الدم بالجسم ، لذلك يجب أن يحرص الأشخاص المصابين بضغط الدم المرتفع أن يتجنبوا تماماً تناول الزعتر .

– يؤثر على عمل الغدة الدرقية :
أثبتت الدراسات التي أجريت من قبل الباحثين الألمان أن الزعتر يؤثر بالسلب على إفراز هرمون الغدة النخامية ، حيث يؤدي إلى خفض مستوى هرمونات الغدة الدرقية خاصةً إذا تم تناوله بكميات كبيرة و بشكل مستمر .

– التأثير على صحة القلب :
يتسبب تناول الزعتر باستمرار في إحداث تأثيرات سلبية على صحة القلب ، حيث يؤدي إلى زيادة سرعة التنفس و قد يؤدي إلى توقف عضلة القلب عن العمل ، و دخول الشخص في غيبوبة .

– الإصابة بالالتهابات الجلدية :
يُفضل تجنب استخدام الزعتر على الجلد مباشرة ، حيث يتسبب هذا الأمر في إصابة الشخص ببعض الالتهابات التي تظهر على سطح الجلد ، لذلك يُفضل تناوله مع الأطعمة أو شربه .

– التفاعل مع بعض الأدوية :
هناك بعض الأدوية التي يتفاعل معها الزعتر حيث يؤثر على هرمون البروجسترون و مستقبلات هرمون الأستروجين ، لذلك يجب تجنب تناوله مع أدوية منع الجمل و الأدوية التي تعالج ضغط الدم المرتفع و اضطرابات الغدة الدرقية ، و كذلك أدوية علاج الهرمونات .

– التفاعل مع بعض المكملات الغذائية :
لا يقتصر تأثير الزعتر على الأدوية فقط بل إنه يؤثر على المكملات الغذائية أيضاً ، حيث يتسبب في تقليل تأثيرها و إبطال مفعولها في الجسم ، لذلك يجب عدم تناوله على الإطلاق مع هذه المكملات للحصول على فائدتها .

– التأثير على صحة المعدة :
يؤدي كثرة تناول الزعتر إلى التأثير السلبي على الجهاز الهضمي ، حيث يؤدي إلى الإصابة بالحموضة في المعدة ، كما أنه يؤدي للشعور بالغثيان و قد يتسبب في التقيؤ و الإسهال أيضاً .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *