طرق التخلص من الرسوم المطبوعة على الملابس

یواجه الكثير من الناس مشكلة وجود رسومات مطبوعة على الملابس التي يشترونها ، حيث تظهر بها بعض الحروف و الكلمات البارزة التي قد تشوه شكل الملابس ، لذلك يتمنى البعض لو أنهم يستطيعون التخلص من هذه الرسومات لجعل الملابس تبدو بمظهر أفضل ، لذلك يُمكن اللجوء إلى بعض الوسائل السهلة التي تزيل تلك الطباعات دون الإضرار بالملابس ، حيث تعتمد كل طريقة على نوعية خيوط الملابس و كذلك نوع المادة المطبوعة .

الفرق بين الخيوط التي تصنع منها الملابس :
تتنوع الملابس من حيث الخيوط التي تتم صناعتها بها ، حيث يوجد ملابس مصنوعة من الخيوط القطنية ، و الملابس التي تمتلك خيوطاً صوفية ، بالإضافة إلى الملابس المكونة من خيوط النايلون أو البوليسترين ، كذلك الملابس الجلدية و الملابس ذات الخيوط المتداخلة التي تكون مكونة من نوعين أو أكثر .

الفرق بين أنواع الطباعات :
تختلف الطباعات التي يتم طباعتها على الملابس حيث يوجد طباعة لصق خارجي ، كذلك يوجد طباعة ممتزجة و متداخلة في الخيوط المصنوع منها الملابس ، و اخيراً يوجد الطباعات التي يتم دمجها بشكل سطحي مع خيوط الملابس .

وسائل إزالة الطباعات من الملابس :
اولاً : الملابس القطنية و الصوفية
عندما تكون الملابس قطنية أو صوفية فيتم استخدام وسيلة واحدة  دون الحاجة إلى معرفة نوعية الطباعة ، حيث يحتاج الشخص فقط إلى استخدام قطعة من القماش النظيفة و تثبيتها فوق مكان الطباعة ، و بعد ذلك يتم الاستعانة بالمكواة حيث يتم تسخينها و وضعها على سطح القماشة ، ثم تُترك عليها لفترة مناسبة حتى تلتصق الرسمة المطبوعة على قطعة القماش بفعل الحرارة .

ثانياً : الملابس النايلون أو البوليسترين  
– الطباعة لصق خارجي
إذا كانت الملابس مصنوعة من خيوط النايلون أو البوليسترين ، و كان عليها طباعة لصق خارجي ، ففي هذه الحالة يُمكن التخلص منها عن طريق الاستعانة برذاذ يحتوي على هيدروكسيد الحديد المتأكسد حيث من الممكن الحصول عليه في الأسواق بسهولة و لكنه باهظ الثمن قليلاً ، و يقوم هذا الرذاذ بعمل تنافر بين خيوط الملابس و مادة الطباعة مما يؤدي إلى إزالة الرسومات المطبوعة .

– الطباعة المتداخلة أو السطحية
إذا كانت الطباعة الموجودة على ملابس النايلون أو البوليسترين متداخلة في خيوط  الملابس أو إذا كانت من النوع السطحي ، فيجب أن يتم الاستعانة بتقنيات معملية و مختبرية لكي يتم التخلص منها ، حيث لا يُمكن إزالتها بالطرق العادية ، و تتكلف هذه التقنيات أموال طائلة قد يزيد ثمنها عن ثمن الملابس نفسها .

ثالثاً : الملابس الجلدية 
– الطباعة لصق خارجي أو المدمجة سطحياً
إذا كانت الملابس مصنوعة من الجلد و كانت الطباعة التي عليها من نوع اللصق الخارجي أو الدمج السطحي ، فيُفضل استخدام تقنية البخار المتردد التي يتم عملها على مراحل ، و تتوفر تلك التقنية في محلات الدراي كلين ، و لا تكلف الكثير من الأموال حيث أن طريقتها سهلة و بسيطة و تعطي نتائج مرضية .

– الطباعة المتداخلة في مكونات الخيوط
إذا كانت الرسومات المطبوعة متداخلة في خيوط الملابس الجلدية ، فتصبح إزالتها أمراً صعباً ، حيث تتطلب الكثير من المجهود مما يدفع أصحاب المحلات إلى زيادة الأجور بشكل مبالغ فيه و قد يتعدى أجرها ثمن الملابس نفسها ، لذلك أغلب الناس لا يقومون بهذا الأمر .

رابعاً : الملابس المصنوعة من نوعين أو أكثر من الخيوط
إذا دخل الجلد في صناعة تلك الملابس فيتم التعامل معها بنفس الطريقة التي ذكرناها من قبل مع الملابس الجلدية لإزالة الرسوم المطبوعة ، بينما إذا كانت تلك الملابس تحتوي على خيوط من النايلون فيتم التعامل معها بنفس طريقة التعامل مع الملابس النايلون .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *