طريقة صناعة زيت النمل بالمنزل

كتابة: reem آخر تحديث: 03 أكتوبر 2018 , 20:20

يعتبر زيت النمل من أشهر الزيوت المستخدمة في علاج مشكلة الشعر الزائد لدى النساء، و ذلك نظرا لأنه يحتوي على حمض اسمه حمض الفورميك، و الذي يعمل على تخفيف كثافة الشعر و تقليل نموه، و هو بديل طبيعي و آمن للطرق الطبية التي صارت تستخدم حاليا في التخلص من الشعر الزائد بالجسم، و الشعر الموجود بالمناطق الغير مرغوب فيها.

ما هو زيت النمل؟
زيت النمل يتم صناعته من بيض النمل، و هو واحد من الزيوت التي تحتوي على مركبات تخفف نمو الشعر أهمها حمض الفورميك، و يمكن شراء زيت النمل جاهزا حيث تنتشر صناعته بشكل كبير، و يمكنك أيضا تحضيره في المنزل بنفسك، و استخدامه على بشرتك، فهو آمن و لا يسبب مشاكل صحية للبشرة، و أيضا سعره أوفر بكثير من المستحضرات الطبية الأخرى و التي لا تأتي بنفس نتائج استخدام زيت النمل.

طريقة عمل زيت النمل في المنزل
يمكنك الاستغناء عن شراء زيت النمل، و صناعته في المنزل، و الطريقة سهلة للغاية، ما عليكي سوى أن تقومي بإحضار كمية من زيت الزيتون، و كذلك كمية من النمل، و وضع النمل داخل زيت الزيتون، ثم يترك في وعاء زجاجي في مكان معرض للشمس و لمدة لا تقل عن أسبوع تقريبا، ثم يصبح بعدها زيت النمل جاهزا للاستخدام.

طريقة استخدام زيت النمل للشعر الزائد
ينبغي القيام اولا بإزالة الشعر الزائد من الجسم، و ذلك ياستخدام طرق نزع الشعر من جذوره، كالشمع مثلا أو الماكينات المخصصة لنزع الشعر بالملاقيط، أو غيرها من الطرق، و ينبغي أن لا يتم إزالة الشعر بالشفرة النسائية للحلاقة أو بكريمات الشعر، فهذه الطرق لا تقتلع الشعر من جذوره، و بعد إزالة الشعر قومي بالاستحمام بالماء الدافئ، و تنظيف بشرة الجسم جيدا، ثم تنشيفها بالمنشفة، و البدء في دهن بشرة الجسم بزيت النمل عن طريقة تدليكه على سطح البشرة بشكل دائري لعدة دقائق، و يجب الاستمرار في استخدامه لمدة من خمسة إلى سبعة ايام تقريبا بعد إزالة الشعر للحصول على أفضل نتائج ممكنة، و سوف تلحظين تحسنا كبيرا في مشكلة الشعر الزائد بعد مدة من ثلاثة إلى ستة اشهر من الاستخدام تقريبا.

نصائح حول استعمال زيت النمل
– ينبغي تجنب استعمال زيت النمل على البشرة في الحوامل، حيث أنه يمكن امتصاصه لمجرى الدم و يدخل للدورة الدموية للطفل عن طريق المشيمة التي تربطه بالأم.
– ينبغي ان لا تستخدم النساء المرضعات زيت النمل، حيث أنه يمكن ان يترسب عن طريق حليب الأم إلى الطفل الرضيع.
– ينبغي تجربة زيت النمل أولا على مساحة صغيرة من البشرة، تحسبا لحدوث تهيج البشرة نتيجة حساسية الجلد لمكونات زيت النمل، و خصوصا حمض الفورميك الذي يسبب الحساسية الشديدة.

الابحاث العلمية حول زيت النمل
في دراسة حديثة تم إجرؤها على حمض الفورميك، لمعرفة تأثيره على الشعر الزائد، و تم استخدام فئران التجارب لهذه الدراسة، و عند تطبيق زيت النمل على مناطق تم حلاقة الشعر منها، و تم استخدام زيت النمل يوميا على مجموعة من الفئران، و تم أخذ عينة بعد أسبوعين من الجلد، و تم عد بصيلات الشعر تحت الميكروسكوب، و وجد أنها أقل من الطبيعي، و لم يكن الفارق كبيرا، و رغم أن النتيجة لم تكن واعدة، إلا أنه يجب الاخذ في الاعتبار انه تم استخدام زيت النمل لمدة اسبوعين فقط على فئران التجارب، و كذلك تم استخدامه على منطقة من الجلد تم حلاقة الشعر فيها، و لم يتم نزع الشعر من جذوره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى