اكتئاب الشتاء و كيفية التعامل معه

هناك الكثير من الناس يشعرون بكآبة غريبة ، و غير مبررة مع حلول فصل الشتاء ، حتى أن بعض السيدات يشعرن بالرغبة في البكاء ، كل صباح ربما لزيادة الكسل و الخمول ، أو لغياب الدفء الذي تبعثه أشعة الشمس ، أو أنهن مصابين بمتلازمة الاضطراب العاطفي ، فما هو اكتئاب الشتاء و كيف يمكننا مقاومته ؟

اكتئاب الشتاء
اكتئاب الشتاء هو ذلك الاضطراب العاطفي الشديد ، الذي يحدث مع بداية قدوم فصل الشتاء ، و ينتهي بنهايته و تستمر أعراضه طوال فصل الشتاء ، و تكون أعراضه غالبا هي نفس أعراض الاكتئاب ، عموما مع بعض الاختلافات .

أعراض الإصابة باكتئاب الشتاء
– غالبا تتداخل أعراض اكتئاب الشتاء مع أعراض الاكتئاب ، بشكل عام فتتشابه في بعض الأشياء ، و تختلف في بعض الأشياء الأخرى .

– يشعر المريض بحالة من الحزن و الكآبة ، طوال اليوم و تتكرر هذه الحالة بشكل يومي ، و دون سبب فضلا عن الشعور بالحساسية المفرطة ، تجاه كافة المواقف .

– يشعر المريض بحالة من اليأس تصل إلى شعوره بانعدام قيمته ، تنخفض مستويات الطاقة لديه ، فضلا عن شعوره بالتعب المتواصل و فقدان اهتمامه بأغلب الأنشطة ، التي تثيره و يعشقها .

– يشعر المريض بحساسية مفرطة تجاه النقد أو الرفض ، و من ثم تواجهه مشاكل في التواصل مع الآخرين .
– تواجهه مشاكل في النوم ، أو أنه ينام لفترات طويلة .
– يشعر في أوقات كثيرة بثقل في الذراعين و الساقين ، و عدم القدرة على تحريكهم ، و قد يصل به الأمر إلى ثقل في الجسد نفسه .

– يجد أحيانا شهية شديدة للأطعمة ، و بشكل خاص للسكريات فنجد أن المريض يصاحبه ، زيادة في الوزن طوال فترة الشتاء .

– من أهم الأشياء التي تظهر الاختلاف بين اكتئاب الشتاء و الاكتئاب ، بشكل عام هو أن مريض اكتئاب الشتاء ، لا يعاني من مشاكل في التركيز و لا يفكر مطلقا ، في الموت أو الانتحار على عكس مريض الاكتئاب بشكل عام .

أسباب الإصابة باكتئاب الشتاء
– لم يتوصل العلم حتى الآن لأسباب واضحة للإصابة بتلك المتلازمة ، و لكن هناك بعض الأسباب المرجح ، أنها وراء الإصابة باكتئاب الشتاء .

– إختلاف الساعة البيولوجية بين ساعات الليل و النهار ، و التي تؤدي إلى إنخفاض شدة أشعة الشمس ، و قلة ساعات التعرض لها و من ثم الشعور بالاكتئاب .

– البرودة تساعد على انخفاض معدلات السيروتونين ، و هي أحد أهم المركبات الدماغية الكيميائية ، و هذا المركب يعمل على إختلال الحالة المزاجية .

– قلة أشعة الشمس تؤدي إلى نقص فيتامين د ، عن الجسم مما يؤدي إلى اختلال كيمياء الدماغ ، و بالتالي اختلال الحالة المزاجية .

– طول ساعات الليل تؤدي إلى إفراز هرمون الميلاتونين ، بشكل زائد و بالتالي يختل التوازن الطبيعي لجسم الإنسان ، و يظهر هذا على شكل خمول شديد و اختلال في النوم ، و يظهر أيضا ذلك على شكل تقلبات مزاجية شديدة .

علاج متلازمة اكتئاب الشتاء
– هناك بعض النصائح التي يوصي بها بعض علماء النفس ، من أجل مواجهة متلازمة اكتئاب الشتاء ، و منها محاولة التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة في اليوم ، و أن لم يتمكن المريض من ذلك فعليه أن يحاول فتح النوافذ ، في المكان الذي يعيش فيه كل يوم في وقت الظهيرة .

– على المريض أن يحاول الخروج في الصباح و الاستمتاع بالهواء النقي ، طوال الصباح كما أنه يمكنه استبدال ، الخروج بالجلوس أمام الشرفة و الاستمتاع بالهواء .

– استمتع نهارا بضوء الشمس و اغلق ضوء المصابيح .
– على المريض أن يراقب نظامه الغذائي ، و يعمل على استبدال هذه السكريات ، التي يميل إليها بالفواكه و الخضراوات .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

esraa hassan

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *