مقتطفات من رواية الفقراء لـ دوستويفسكي

تعد الظروف التي كتب بها دوستويفسكي هذه الرواية مختلفة تماماً عن اي رواية أخرى ، حيث بدأ في كتابتها وهو داخل السجن وهي واحدة من روايتها الأولى ، حيث يعتبرها النقاد وصف للحالات الإنسانية التي لمسهل دوستويفسكي داخل السجن ، ولذلك يمكن أن نعتبرها مجموعة من الصفحات التي تتحدث عن النفس البشرية وتأثرها بالظروف المحيطة بها ، وقد تناول الكاتب خلال روايته عدد كبير من أنماط البشر الذين يختلفون مع بعضهم البعض في طبيعة الحياة والمستوى الاجتماعي ، وكذلك تطلعات كل منهما والسبب في وجوده خلف هذه القضبان.

لذلك تعتبر رواية ( الفقراء) واحدة من أهم روايات الأدب الروسي التي تتناول الحياة الاجتماعية للأفراد خلال الحكم النازي ، ويمكن أن يعتبرها بعض الباحثين مصدر موثق لحياة الأشخاص في ذلك الوقت، وإليكم أبرز المقتطفات التي جاءت في الرواية، ولكن يجب اولا معرفة شخصية الكاتب .

نبذة عن الكاتب
فيودور دوستويفسكي هو واحد من أشهر الأدباء في تاريخ الأدب العالمي وترجمة اعماله إلى كل لغات العالم وتعتبر مراجع هامة في علم الاجتماع والحقبة السياسية ، وولد دوستويفسكي في العاصمة الروسية ( موسكو ) في عام 1821 وبعد أن نشرت أول روايته وهو في عامه العشرين ، القي القبض عليه بسبب انتمائه إلى أحد المجموعات السرية التي تناقش الكتب الممنوعة المعارضة للحكم الروسي ، وقضى أربعة أعوام في السجن العسكري ، وخلال فترة السجن قام بكتابة رواية الفقراء ليحكي عن حياة الأشخاص الموجودين معه خلف القضبان . ومن أهم أعماله ( الشبيه ، مذلون مهانون ، الجريمة والعقاب ، الأبله ، الشياطين ) وتوفي دوستويفسكي في عام في عام 1881 .

مقتطفات من الرواية

– ‏كان جسده وحده يعيش على الأرض ، أما روحه وعقله ، ففي مجاهل لايعرف لها قرار .

– لم أطلب يداً تمسح دموع الفزع ولم أُوقظ أحداً ليعانقني كي أهدأ، علام يجب أن أكون ممنوناً؟ لقد عشت أسوأ اللحظات بمفردي.

– ما أسعد الذين لا يملكون شيئا يستحق أن يوصدوا عليه الأبواب بالأقفال .

– لو كانتْ ولادتي مرهونةً بإرادتي، لرفضتُ الوجودَ قي ظلِّ ظروفٍ ساخرةٍ إلى هذا الحد .

– كفى ! تراجعي يا أنواع السراب ! إلى الوراء يا أيتها المخاوف الوهمية ! تقهقري أيتها الأطياف ! الحياة موجودة! .

– إنني أحب الإنسانية، غير أن هناك شيئا في نفسي يدهشني: كلما ازداد حبي للإنسانية جملة واحدة، نقص حبي للبشر أفرادا… إنه ليتفق لي كثيرا أثناء اندفاعي في الأحلام أن تستبد بي حماسة شديدة ورغبة عارمة جامحة في خدمة الإنسانية، حتى لقد أرتضي أن أصلب في سبيلها إذا بدا هذا ضروريا في لحظة من اللحظات. ومع ذلك لو أريد لي أن أعيش يومين متتاليين في غرفة واحدة مع إنسان، لما استطعت أن أحتمل ذلك، إنني أعرف هذا بتجربة، فمتى وجدت نفسي على صلة وثيقة بإنسان آخر أحسست بأن شخصيته تصدم ذاتي وتجور على حريتي، إنني قادر في مدى أربع وعشرين ساعة أن أكره أحسن إنسان. فهذا في نظري يصبح إنسانا لا يطاق لأنه مسرف في البطء في تناوله الطعام على المائدة، وهذا يصبح في نظري إنسانا لا يطاق لأنه مصاب بالزكام فهو لا ينفك يمخط، إنني أصبح عدوا للبشر متى اقتربت منهم… ولكنني لاحظت في كل مرة أنني كلما ازددت كرها للبشر أفرادا، ازدادت حرارة حبي للإنسانية جملة .

– يقال أحيانا أن الإنسان حيوان كاسر إلا أن فى هذا القول إهانة للحيوانات لا داعى لها فالحيوانات لا تبلغ مبلغ البشر فى القسوة أبداً وهى لا تتفنن فى قسوتها تفنن الإنسان .

– إن على الإنسان أن يتعلم كيف يعيش أولاً، قبل أن يلوم الآخرين.

– يَسْعى الانْسان دائِماً إِلى الانتِقام، لأنَّه يرى أن ذلِك من باب العَدل و الإِنْصاف.

– إن الانسان باختصار شديد، قد خُلق بكيفية مثيرة للضحك .

– لآن تكون نافعاً للمجتمع، خيّر من أن تلوذ بدير لتحمي نفسك من الحاجة إلى العمل، ولتنال فوق ذلكـ مكافأة في الحياة الآخرة!

– فالجبان هو الذي يخاف ويهرب، أمّا الذي يخاف ولا يهرب فليس جباناً .

– ويقول الناس إن الأطفال يسببون المتاعب، ولكن، من الذي يقول ذلك؟ إن الأطفال يمثلون أعظم سعادة يمكن أن يحصل عليها الناس في هذه الأرض.

– لأنك لم تشأ أن تستعبد البشر بالمعجزة، وإنما أردت أن يجيئوا إليك بدافع الإيمان لا بتأثير العجائب.. كنت تريد أن يهبوا لك محبتهم أحرار لا أن ينصاعوا لك عبيد أذهلتهم قوتك .

– فإذا كانت صلاتكـ صادقو صاحبها في كل مرة شعور جديد، وولّد هذا الشعور جديدة كنت تجهلها .

– هؤلاء الناس الأصلاء، يا لهم من نبلاء، و طيبين، و يا لي من زائف، آه لو أتيح لهم فقط أن ينظروا في أعماقي!، و لو كان لي أن أقول لهم ما خفي عليهم، فقد لا يصدقون قولي!

– إنّ هناك نفوساً تلعن العالم كله و تتهم كل إنسان ما ظلت حبيسة وحدتها الضيقة وعزلتها الخانقة. فاشملوا هذه النفوس برحمتكم وبرهنوا لها على حبّكم ،، فإذا هي تلعن وضعها السابق وموقفها الماضي ،، لأن فيها قدرا من الأشواق النبيلة المكبوتة.

– إذا لم أكن إلى جانبه دائماً، في كلِّ لجظة، انتهى حبّه، فنسيني، وهجرني .

– يجب ان يظل المال دون الأستقراطي، حتى لكأن الأستقراطي لا يكاد يحفل به أو يقلق له .

– وإذا كان الزوج طيبًا شريفًا فلست أجد ما يدعو إلى زوال الحب .

– هؤلاء الناس الأصلاء، يا لهم من نبلاء، و طيبين، و يا لي من زائف، آه لو أتيح لهم فقط أن ينظروا في أعماقي .

– وإذا كان الزوج طيبًا شريفًا فلست أجد ما يدعو إلى زوال الحب

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *