الاسباب التي جعلت منتجات ” هيرمز Hermes ” غالية

في ظل الغلاء الفاحش الذي يحياه العالم بسبب انهيار الاقتصاديات وزيادة كثافة السكان ما ساهم في نشر حالة من ضغط الطلب وتفوقه على عرض المنتجات، وغير ذلك الكثير من المبررات، نجد أن الشعوب اعتادت ذاك الغلاء وأصبح أمرا طبيعيا، إلا أنه تبقى هنالك بعض المنتجات التي يغشاها الغموض بسبب غلاءها المبالغ فيه بشكل قد لا يصدقه عقلا؛ فهي منتجات ليس من الأهمية بمكان أن تنال كل تلك الدرجة من الغلاء.

ففي بعض الأحيان تكون تلك المنتجات الغالية الثمن عبارة عن أحذية أو حقائب أو ما إلى ذلك من منتجات بسيطة في الغرض ولكنها غالية في الثمن، ومن تلك المنتجات نجد منتجات هيرمز وهي واحدة من العلامات التجارية التي جذبت انتباه الجميع، وتبيع بعضا من أغلى حقائب اليد في العالم.

أسعار حقائب Hermès
حقائب هيرمز تعد أحد أبرز منتجات شركة هيرمس التي فاقت شهرتها آلاف شركات ومصانع الجلود حول العالم؛ وذلك للحد الذي وصل إلى أن النساء ينتظرن أعواما كاملة من أجل الحصول على إحداها، وذلك لأنها في الغالب حصرية لا تتم صناعتها إلا في هيرمز، وكذلك تتم صناعتها يدويًا، وقد تجد السيدات ممن ترغبن الشراء لائحة انتظار طويلة، كما قد يرتفع سعر الحقيبة الواحدة ليتجاوز الـ 100 ألف دولار، وفي الغالب لا يقل سعر الواحدة عن الألف دولار كحد أدنى.

وعلى سبيل المثال نجد أن حقيبة مثل Crocodile Birkin تعتبر من بين أغلى القطع من Hermès، وهي متوفرة بالفعل بسعر 120.000$، وكذلك نجد أن حقيبة Hermes Chaine d’ancre هي أغلى حقيبة في العالم ويتجاوز سعرها المليوني دولار.

سبب أسعارها المرتفعة

1- تصنيعها مكلف للغاية: حقائب هيرمز وغيرها من المنتجات كالثياب والأحذية والأحزمة، تكون دوما مكلفة للغاية؛ إذا أنها في الغالب تكون مصنوعة من مواد ذات جودة عالية بما في ذلك جلد التمساح، كما أن عددا لا بأس به من الحقائب تأتي مرصعة بالذهب والماس.

2- صناعة يدوية من حرفيين مهرة: تحتاج صناعة حذاء أو حقيبة او حزام من هيرمز إلى عدد من الحرفيين المهرة المسؤولين عن صنع الحقائب يدويا والذين يخضعون للتدريب لأكثر من سنة، وقد يستغرق الأمر ساعات وأياما طوال للعمل على حقيبة واحدة؛ لأن كل شيء في الحقيبة يتم تصنيعه أو تركيبه يدويا، ابتداءً من الخياطة ومرورا بمراحل القص والطي والتشذيب، ولا شيء يتم أبدا بواسطة الآلات.

3- جلد التمساح الطبيعي 100 %: قد نجد في الأسواق الكثير من المنتجات الجلدية التي يقال عنها أنها جلد طبيعي ولكنها في الغالب قد لا تكون طبيعية مائة بالمائة، أو طبيعية ولكنها من جلود حيوانات أو كائنات حية أخرى متوافرة في الطلبيعة بكثرة، إلا أن حقائب Hermès مصنوعة من جلد التمساح الحقيقي، وتتنوع الحقائب وفق نوع التماسيح؛ حيث نجد أن حقائب Crocodile Porosus من Hermès يكون جلدها مأخوذا من تماسيح أستراليا، أما حقائب Nilolticus فتكون مصنوعة من تماسيح النيل في أفريقيا، وذلك علما بأن سعر كل من هذه الحقائب يختلف، وأما الحقيبة الأغلى من هيرمس فنجد أنها حقيبة Porosus وذلك لأنها الأعلى جودة.

4- صعوبة الحصول على الجلود: في الحقيقة أن الحصول على جلود حيوانات مفترسة للغاية مثل التماسيح هو أمر صعب وشاق للغاية، خاصة أن تلك الحيوانات نادرة وغير منتشرة في البيئات المحيطة بقدر كبير.

5- صعوبة معالجة الجلود: من المعلوم للجميع أن التماسيح حيوانات مفترسة آكلة للحوم، وغالبا ما تتعارك مع بعضها البعض ومع غيرها من الوحوش الضارية، ولذلك تكون جلودها معرضة لندبات وعلامات عديدة يصعب إزالتها، ولذلك يتم وضع تلك الجلود تحت عملية معالجة قوية لإخفاءها عبر صبغها بتدرجات ألوان معينة، وتلك العملية ليست سهلة لأن موضة تدرجات الألوان محدودة للغاية، وتتطلب شخصا كبيرا يستطيع التعامل مع الجلود والألوان وفق الموضة الموجودة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *