إطلاق برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة

قام مركز الشباب العربي بالإعلان عن إطلاق برنامج القيادات الإعلامية الشابة في مقر نادي دبي للصحافة، و الذي يعد الأضخم من نوعه في تطوير مهارات الشباب العربي في مجال الإعلام.

برنامج القيادات الإعلامية
يعد هذا البرنامج هو الأضخم في تطوير المهارات الخاصة بالشباب العربي في مجال الإعلام، و هو برعاية الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء و وزير شؤون الرئاسة في الإمارات، ويستمر حتى 26يوم من نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي،سوف يتم مشاركة مائة شاب و شابة في البرنامج من مختلف الدول العربية، و هذا لينضموا إلى جدول أعمال مكثف يحتوي على محاور متعددة، مثل ورش العمل التدريبية و العديد من جلسات المناظرة و محاضرات و ندوات مختلفة، هذا بالإضافة إلى زيارات ميدانية إلى عدد من المؤسسات الإعلامية الرائدة في المنطقة.

و يشارك في البرنامج دول عربية متعددة مثل السعودية و البحرين و اليمن و الجزائر و مصر و الأردن و فلسطين و موريتانيا، حيث تم اختيارهم بعد مرحلة تصفيات دقيقة و استمرت لمدة ثلاثة أشهر، و هذا ليتم اختيار أفضل المواهب و أكثرها جدارة ليكونوا قادة المستقبل داخل القطاع الإعلامي، و هذا البرنامج يواكب أهم التطورات و التغيرات التي يقودها الشباب العربي بشكل كبير، و هو يعمل على تحديد أفضل الممارسات و خطط عمل قطاع الإعلام العربي بكل توجيهاته.

أهداف البرنامج
يهدف البرنامج إلى تطوير جيل متمكن من المواهب الإعلامية من الشباب، و هم الذين لهم دور مؤثر في الإعلام في الوطن العربي و هذا من أجل بناء منظومة إعلامية كاملة و إيجابية، بحيث تضمن إستمرارية في هذا المجال في المستقبل، و تقوم بمواكبة أهم التطورات و التغيرات التي يقودها الشباب بشكل كبير.

كما سيقوم البرنامج بالعمل على أفضل الممارسات و خطط العمل في مجال قطاع الإعلام و التوجيهات المستقبلي، حيث أن الإعلام يلعب دور كبير و مهم في تشكيل و توجيهات الشباب.

أهمية البرنامج
يلعب الإعلام دور مهم في عملية تشكيل الأفكار و التوجيهات الخاصة بالشباب، فتظهر أهمية البرنامج الذي يتم تقديمه إلى الشباب العربي في منصة تجهزهم لمواكبة التطورات في القطاع الإعلامي، و تسليط الضوء على مواهب الشباب الذين يقومون بالعمل على نقل صورة إعلامية للشباب العربي بشكل مشرف للعالم كله.

كما يمكن أن يتم صنع جيد في أثناء الحاجة إلى أفضل جيل من الإعلاميين، و لهذا فإن مركز الشباب العربي يسعى إلى استثمار طاقات الشباب في الدول العربية، حيث أنهم هم رواد المستقبل و صناع الأمل في الوطن العلابي.

طاقات الشباب في البرنامج
يقوم مركز الشباب العربي باستقبال مائة شاب عربي و شابة من ضمن برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة، و هذا التنوع يعكس الثقافات العربية المختلفة من المحيط إلى الخليج، ليضفي على البرنامج طابعا متميز ليمنح المشاركين فيه فرصة من أجل تبادل المعرفة و الثقافة مع بعضهم البعض.

و أكثر ما يميز مبادرات مركز الشباب العربي هو يعد انعكاس للوطن العربي و كل ما يحتضنه من مواهب شابه، لتمثل رغبة الشباب على الانتاج و ترك البصمات الإيجابية في مجتمعهم، و سيقوم المركز باستقبال الترشيحات من الجامعات المختلفة في العالم.

و سيقوم الشباب بالمشاركة في جدول أعمال مختلف و متنوع و يحتوي على محاور مهمة مثل الورش التدريبية و مناظرات متنوعة بالإضافة إلى زيارات ميدانية إلى الكثير من المؤسسات الإعلامية الرائدة في المنطقة، و هذا بالتعاون مع الكثير من الشركاء الإستراتيجيين.

الخبراء المؤثرون في البرنامج
قام مركز الشباب العربي بالتعاون مع أهم المؤسسات الإعلامية ليقدم إلى الشباب العربي برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة، و هو الأول و الأكبر من نوعه في المنطقة العربية، و يقدم البرنامج الفرصة للكثير من الشباب العربي ليقوموا بأفضل تجربة تدريبية، مع المؤسسات العريقة و أهم المؤثرين الإعلاميين في العالم، مثل وكالة تومسون رويترز و قناة سي إن إن و مجموعة إم بي سي و غيرها الكثير.

و هذا العمل يقدم محتوى يتماشى مع إحتياجات القرن الواحد و العشرين، و كل شيء يحمله من مستجدات في مجال الإعلام، حيث أن الشباب اليوم يحتاجون إلى تطوير المهارات لكي تتماشى مع كل إحتياجات العصر الجديد، و مهارات متعددة لكي تمكنهم من النجاح و تحقيق الإنجازات على الصعيد الشخصي و المهني، و تمكنهم من الدعم و الاستمرارية لتطور القطاع الإعلامي في الوطن العربي.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

الشيماء يوسف

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *