Thursday, Nov. 23, 2017

  • تابعنا

أعراض تسرب السائل النخاعي وطرق علاجه                 

نوفمبر 14, 2017 - -

السائل النخاعي هو سائل متواجد في الرأس، كما أنه يمكن أن يقل في بعض الأوقات، وهو سائل مثل الماء ويكون له طعم لاذع، وهذا السائل يكون فيه نسبة من السكر ولكنها نسبة عالية جدًا، وعند حدوث أي مشكله يقوم الطبيب بقياس نسبة السكر في السائل النخاعي، حتى يتأكد من أن الوضع أمن أم لا.

مفهوم السائل النخاعي:
هو من أحد السوائل الموجودة بالجسم في جسم الإنسان ويتم إنتاجه وامتصاصه بالجهاز الوريدي وتدفقه في البطينات الدماغية المعروفة باسم الضفيرة المشيمية وحول الحبل الشوكي والسطح الدماغي.

وصف السائل النخاعي:
1- هو سائل مائي لا لون له، وفي أعلب الحالات يصاف الغلاف الدماغي بالتمزق أو الثقب مما يؤدي إلى تسرب السائل النخاعي من الدماغ والحبل الشوكي بسبب عوامل كثيرة.

2- كما يتسبب هذا التسريب في خفض الضغط حول الحبل الشوكي والدماغ ويعرف أيضاً باسم تسرب الجافية، وهو الجزء الأعلى من الأغشية الدماغية التي يحدث فيها التمزق بالعادة.

3- كما أنه هو المسئول عن بعض الأجزاء في خلايا المخ،.

4- ويكون للسائل نسبة تركيز عالية في حدوث أي مشكلة تقابل الشخص، وإذا تم وجود مشكلة يكون بسب تسريب السائل النخاعي من المخ، ومن تلك المشاكل التي تأتي من خلال تسرب السائل النخاعي دخول البكتريا إلى المخ في أسرع وقت.

5-إن تسرب السائل النخاعي للمخ يؤدي إلى الإصابة بالالتهابات ويدعي السحايا، وهذا المرض هو مرض التهاب الأغشية للرأس.

أسباب تسرب السائل النخاعي
1- إن التعرض للإصابة بتمزق أو ثقب في غلاف الدماغ الذي يجب أن يكون في حالاته الطبيعية مغلفاً بشكل كامل.

2- وقد يتواجد هذا الثقب موجود منذ الولادة أو نتيجة نقص في قاعدة الدماغ، أو بسبب تعرض الدماغ لضربة أو كدمة وحصول كسر بها.

3- إجراء تدخل جراحي بالدماغ يتسبب في اختراق أغلفة الدماغ وتسربه، إذا قد تؤدي الجراحة إصابة عظم الجمجمة وثقب الأغشية المحيطة بالدماغ فيشكل ورماً أو تسرب كولسترولي في الأذن.

4- كثرة استخدام حقن مسكنات الألم أو المخدر بالأغشية الجافة.

5- كثرة تناول الكثير من العقاقير التي لم يصفها الطبيب له، يؤدي لمشاكل كبيرة في المخ.

أعراض التسرب النخاعي :
هذا السائل هو المسئول عن الكثير من الأمور التي تقوي العقل، وتكون أكثر الحالات تعرض لأي إصابة خطيرة في الرأس يتراجع إلى نقص السائل النخاعي.

يتسرب السائل النخاعي من الدماغ في أغلب الأوقات بالأنف أو الجيوب الأنفية، وفي بعض الحالات يتجه نحو الأذن الوسطى أو ناحية الخلايا الهوائية الخاصة بعظمة الخشاء، ويخرج من الأنف على هيئة سائل مالح الطعم شفاف مائي وتحديداً عند بذل مجهود بدني.

أعراض التسرب النخاعي للمخ :
1- الخروج الدائم للسائل النقي من الأذن أو الأنف.

2- الصداع القوي ويتضاعف مع وضعية الوقوف والمعروف باسم الصداع الانتصابي.

3- الغثيان، والدوخة المستمرة التي تكون في منطقة العين، مما يصاحبه عدم رؤية مضبوطة، ويكون الأمر مائل إلى بعض الأعراض الأخرى.

4- التعرض بشكل كبير لزيادة حساسية العينين ناحية الضوء.

5- حدوث اضطرابات هرمونية، من أقوي الأعراض التي تدل على حدوث التسرب النخاعي للمخ.

6- الدوار، وهو عندما تميل بالرأس إلى الأسفل تجد أن لمكان من حولك يدور، حيث لا تستطيع الوقوف وتظل لمدة 5 دقائق فقط حتى تعود إلى طبيعتك.

7- عمليات التخدير التي تحدث في الوجه.

8- زيادة فرص الإصابة بالعدوى من خلال دخول الميكروبات إلى الدماغ عن طريق الثقب أو التمزق عبر الأنف أو الأذن.

علاج التسرب النخاعي
1- يجب الاستراحة الكاملة بالفراش تحديداً إذا حدث التسرب بعد التعارض لحادث.

2- يجب تناول العديد من المشروبات الغنية بالكافيين من أجل تبطئه عملية التسريب.

3- تناول الأدوية المسكنة للألم الرأس والصداع، وذلك لتهددئة الآلآم التي يشعر بها الفرد.

4- التدخل الجراحي لسد مكان التسرب في الحالات المزمنة أو المسببة لخطورة على حياة المريض باستخدام الأنسجة الذهنية أو العضلية ولصقها في مكان التسرب من خلال لاصق بيولوجي.

الكثير من الأشخاص تصاب بتسريب السائل النخاعي، وهذا يشكل خطر على حياة الإنسان، وهذا من الضروري أن يقوم بعمل التحاليل الكافية حتى يتم الاطمئنان علي الصحة جيدًا، ويجب عمل متابعات دورية عند الطبيب الخاصة حتى لا تحدث الكثير من المشاكل التي تعرض الشخص إلى الموت المفاجئ. 

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

hadeer said

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *