درس تقديم المفعول به

- -

تعريف المفعول به
المفعول به هو اسم يدل على من وقع عليه الفعل ويكون دائما في الجملة الفعلية، أي أن المفعول به يقع عليه فعل الفاعل.

مثال
– قرأت الدرس (الدرس: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)
– شربت اللبن  (اللبن: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)

تقديم المفعول به
الأصل في الجملة الفعلية هو أن يتم ذكر الفعل ويليه الفاعل ثم يأتي المفعول به، ولكن في بعض الحالات يتم تقديم المفعول به على الفاعل أو على الفعل والفاعل سواء جوازًا أو وجوبًا.

تقديم المفعول به على الفاعل
هناك بعض الحالات التي يتم فيها تقديم المفعول به على الفاعل جوازًا وذلك من أجل إبراز المفعول به ولفت الانتباه إليه، أو من أجل اجتناب ثقل الجملة عندما يكون الفاعل جملة طويلة مثل، أنقذ الغريق جمع غفير من المواطنين. ولكن هناك بعض الحالات التي يتم فيها تقديم المفعول به على الفاعل وجوبًا، وهي:

1- إذا كان الفاعل مير متصل يرجع على المفعول به
مثال: يروي الأرض مالكها

2- إذا كان المفعول به ضمير متصل
مثال: سرني قدومك

3-  إذا كان القيام بالفعل محصورًا في الفاعل فقط بـ (إلا) أو بـ (إنما)
مثال: لا يغفر الذنوب إلا الله

تقديم المفعول به على الفعل والفاعل
هناك حالتان لتقديم المفعول به على الفعل والفاعل وهما، وجوبًا وجوازًا

أولًا: تقديم المفعول به وجوبًا
1– إذا جاء بعد أمّا الشرطية مباشرة:  وفعله وقع في جوابها، أي يجب أن يقع المفعول به بعد أما مباشرة والغرض من هذا التقديم هو التوكيد والعناية والاهتمام.
مثال
– فأما اليتيم فلا تقهر وأما السائل فلا تنهر
– كافئ المجتهدين أما المقصر فعاقب

2– إذا كان فعله فعل أمر مقترن بالفاء: والغرض من هذا التقديم التوكيد والعناية والاهتمام
مثال
– الوطن فصن
– حاجتك فسأل

3- أن يكون المفعول به ضميرًا منفصلًا: فلو تأخر أي جاء بعد الفعل لوجب اتصاله بالفعل (إيا+ك، كم، هم، هن، …)، والغرض من هذا التقديم هو التخصيص والتوكيد.
مثال
– إياك نعبد وإياك نستعين

4- أن يكون المفعول به من الأسماء التي لها الصدارة في الكلام وهي أسماء الشرط الدالة على الذات (من، ما، مهما، أي، أيا) وأسماء الاستفهام الدالة على الذات (من، من ذا، ما، ماذا، أي) وكم الخبرية والغرض من هذا التقديم هو العموم.
مثال
– ومن يُضلل الله فما له من هاد
– ما فعلت
– كم من دار بعت

5– إذا كان المفعول به مضافًا إلى من له حق الصدارة.
مثال: باب من طرقت؟

ثانيًا: تقديم المفعول به على الفعل والفاعل جوازًا
هناك بعض الحالات التي يجوز فيها تقديم المفعول به على الفعل والفاعل إن وجد قبله إحدى الأدوات التالية: هل، هلا، ألا، إن الشرطية
مثال: هل الضيوف أكرمت؟

كما يمكن تقديم المفعول به جوازًا من أجل التوكيد بالرغم من عدم وجود ما يوجب التقديم في الجملة.
مثال: ففريقًا كذبتم وفريقًا تقتلون

مقالات متنوعة
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Hagar Moharam

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *