مكونات الأسمنت وكيفية صناعته

يعتبر الأسمنت أحد أهم أساسيات مواد البناء؛ حيث لا يمكن أن يتم بدونه انشاء عقار أو حتى سور بسيط، فالأسمنت له ما له من أهمية في ربط مكونات البناء ببعضها البعض وتحقيق قدر من التماسك والقوة.

ماهية الأسمنت
الأسمنت عبارة عن مادة شبيهة للبودرة الناعمة، تتميز بخصائصها الفيزيائية سريعة التماسك في ظل توافر المياه؛ الأمر الذي يجعلها قادرة على ربط مكونات الخرسانة ببعضها البعض، ولذلك نجد أن الأسمنت يستخدم بشكل كبير في تشكيل مواد قوية تستخدم في البناء ومقاومة التأثيرات البيئية المختلفة، يوجد منه نوعين مختلفين: أحدهما الأسمنت مائي، والآخر هو الأسمنت غير مائي.

طريقة صناعة الأسمنت
إن صناعة الأسمنت أحد أهم الصناعات الاستراتيجية التي تحقق الكثير من الأرباح وترفع من الاقتصاد الوطني عند تصديره خارج البلاد، وتعتمد صناعته على توفير المواد الخام وهما مادتي الطين والكلس؛ ثم يتم سحق تلك المواد في آلات سحق خاصة، وبعدها يتم مزجهما مع بعضهما بنسب معملية محددة، وفي النهاية يتم تمرير تلك المواد بعد الطحن عبر فرن آخر تبلغ حرارته ما يقارب الـ 1430 درجة مئوية، فينتج لدينا مادة تعرف بـ (الكلنكر)، وهي المادة التي نضيف إليها موادا أخرى لنحصل على خامة الاسمنت بعد دحولها مطاحن كبيرة، وفيما يلي نوضح تلك الخطوات بالتفصيل :

1- بعدما يتم طحن تلك المادة الخام يتم إخراجها من الطاحونة، ثم يتم نقلها إلى صومعة خاصة للتخزين، وتتمثل أهمية تلك الصومعى في تقليب المنتج.

2- في المرحلة التي تليها تبدأ مرحلة التفاعل الكيميائي، ويتم هذا الأمر في مبنى ضخم وفي الغالب يطلق عليه اسم البرج، وهوبالفعل برج كبير عبارة عن خزانين هائلين، أحدهما به شعلة، ويكونان متصلين ببعضهما البعض.

3- أخيرا يتم إدخال المواد الخام للفرن، الذي هو عبارة عن إسطوانة ضخمة مائلة بدرجة بسيطة وتدور حول نفسها، ويكون في الطرف الآخر لتلك الأسطوانة شعلة ضخمة، وبتلك العملية تتحد مكونات الاسمنت داخل الفرن وتكون ما يسمى بأطوار الكلينكر، وهي تلك المواد الأولية في صناعة الاسمنت، وفي تلك المرحلة يمكن تصدير الكلينكر بالفعل أو تطويره من أجل تكوين الأسمنت.

4- إذا قررنا الانتقال للمرحلة الرابعة وتصنيع الأسمنت بدلا من الكلينكر، فإننا يمكن أن نتخير إحدى طرق ثلاث، وهي :

أ- طريقة رطبة: وفي تلك الطريقة يتم اختيار المواد الخام ثم مزجها بالماء، وهنا نعتمد علميا على أسلوب تكسير المواد وخلطها ببعضها البعض، ثم نقوم بطحنها وتسخينها، ثم نقوم بوضعها في المبرد، وبعدها يتم الطحن النهائي وتعبئتها بالأكياس.

ب- طريقة جافة: في تلك الطريقة وهي الأكثر شهرة وانتشارا وأخذت بالفعل في أن تحل محل الطريقة الرطبة بشكل تدريجي، وذلك لما تتميز به من توفير للطاقة، بالإضافة لدقتها العالية وقدرتها على التحكم في عملية خلط المواد الخام دون الحاجة لإضافة الماء، وهي طريقة تعتمد على تكسير المواد الخام وخلطها ببعضها البعض، ثم طحنها، وبعد ذلك ومن ثم يتم وضعها داخل أفران خاصة، يليها الطحن النهائي وتعبئتها في الاكياس وبيعها.

ج – طريقة شبه جافة: الطريقة الثالثة لتصنيع الأسمنت تلك تعتبر حالة خاصة من الطريقة الجافة؛ حيث يتم فيها استخدام بها الفرن المزود بعامود، ويتم تشكيل المواد الخام المطحونة في العملية الجافة على شكل حبيبات، يتم إضافة المياه إليها بنسبة 13%.

طرق وأساليب مختلفة وكل منها له مميزاته وعيوبه وكل شركة مقاولات أو شركة تصنيع أسمنت تتخير ما يناسبها وفق احتياجاتها ونوعية الأسمنت التي تريده ومدى جودته؛ ولذلك هناك أنواع من الأسمنت تختلف عن غيرها في الجودة والسعر والقدرة على تحقيق الهدف منها في ربط مواد الخرسانة ببعضها البعض وتحقيق قدر كبير من التماسك والالتحام.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *