أهم أسباب الإصابة بالغثيان المستمر

- -

تعريف الغثيان :- يقصد بالغثيان في الأساس عملية الرغبة في التقيؤ ، و قد يحدث القيء بعد هذا الإحساس أو قد لا يحدث أحياناً ، و الغثيان هو عبارة عن ذلك النوع من ردة فعل المعدة تجاه العددي من التفاعلات أو المواد الغذائية التي ينتج عنها في الأصل مشكلة تهيج المعدة ، و اضطرابها .

و على الرغم من أن عملية أو شعور الغثيان ليس مرضاً في حد ذاته إلا ان لهذا الشعور العديد من الأعراض التي تعمل على إرهاق صاحبها بشكل كبير ، و من ضمن أكثر تلك الأعراض شهرة هي شعوره بالدوار علاوة على عدم القدرة على الاتزان أو الوقوف في بعض الحالات ، و لذلك فإنه يتوجب على الشخص الذي يعاني من مشكلة الغثيان المستمر الوقوف على أسبابها بشكل مبدئي.

و بالتالي إمكانية علاجها بالعلاوة إلى التأكد من أن ذلك الشعور بالغثيان المستمر ليس مؤشراً على الإصابة بمرضاً خطيراً مثال الأورام ، و بشكل خاص أورام المعدة ، و التي تسبب الغثيان المستمر في بعضاً من الحالات ، و لذلك فسوف نتناول في مقالنا هذا أسباب الإصابة بالغثيان المستمر تحديداً.

أهم أسباب الإصابة بالغثيان المستمر :- يوجد عدداً من الأسباب التي تؤدي أو تقف وراء الإصابة بالغثيان المستمر ، ومن أهمها :-
1- حدوث انخفاض لمعدل السكر الطبيعي في الدم :- وهذا السبب من أحد أهم أسباب حدوث الغثيان المستمر ، و يحدث في العادة عند النهوض من النوم حيث غالباً ما يكون مستوى السكر بالدم منخفض مما ينتج عنه الشعور بالغثيان ، و من ثم الإحساس بالدوار .

2- الوجبات أو الأطعمة المحتوية على السكريات :- يعد تناول الأطعمة أو المأكولات التي تكون محتوية في مكوناتها على نسبة كبيرة من السكريات من إحدى أسباب الإصابة أو الشعور بالغثيان المستمر ، و ذلك راجعاً إلى ما تحدثه من تهيج بالمعدة مما ينتج عنه الشعور بالغثيان ، و لربما ، و في بعض الحالات يرافقها القيء أيضاً.

3- تناول المسكنات بكثرة :- يعتبر تناول المسكنات بكميات كبيرة علاوة على بعض أنواع المضادات الحيوية القوية المفعول من إحدى أسباب الشعور بالغثيان المستمر .

4- الإصابة بالتهاب المعدة الفيروسي :- قد يتعرض بعض الأشخاص للغثيان بشكل مستمر نتيجة الإصابة ببعض المشاكل الصحية بالمعدة من الأصل ، و التي من أهمها الإصابة بمرض التهاب المعدة الفيروسي .

5- تناول أطعمة فاسدة :- يعد تناول الأطعمة الغير صحية أو الفاسدة من أهم أسباب الشعور بالغثيان ، و ذلك راجعاً إلى ما تتسبب فيه من حدوث التسمم الغذائي.

6- نقص نسبة الهيموجلوبين داخل الدم :- إذ ينتج عن هذا النقص الإصابة بمشكلة الأنيميا ، و التي عادةً ما تأتي الإصابة بها جراء إتباع الشخص لحمية غذائية قاسية أو غير صحية أدت إلى حدوث نقصاً في نسبة الحديد بالدم ، و بالتالي يحدث نقص تركيز الهيموجلوبين ، و عادةً ما ترافق تلك الحالة الشعور بالغثيان المستمر علاوة على فقدان الشهية .

7- النوم بشكل غير كافي أو النوم بشكل متواصل مما ينتج عنه إصابة الجسم بالإرهاق ، و بالتالي ينتج عن ذلك الإحساس بالغثيان ، و خصوصاً في فترة الصباح .

8- الإصابة ببعض أمراض الآذن الداخلية .
9- الإصابة بمرض التهاب الكبد الوبائي .
10- تناول كلاً من القهوة أو الشاي علاوة على الشوكولاته بكثرة من أحد أسباب الإحساس بالغثيان المستمر .
11- التعرض للإصابة في منطقة الرأس أو التدخين بكثرة .
12- الإصابة بالصداع الحاد بشكل خاص بالصداع النصفي .
13- القلق أو التوتر من إحدى الأسباب الهامة للإصابة بمشكلة الغثيان المستمر .

14- الإصابة بالتهابات الجهاز الهضمي بأنواعها :- كما هو معروف أن الإصابة بالتهابات الجهاز الهضمي في أغلب أنواعها يأتي في الأصل جراء قيام بعض أنواع الفيروسات بمهاجمة الجهاز الهضمي مما ينتج عنه حدوث بعض أنواع الاختلالات ، و الاضطرابات به ، و التي قد ينتج عنها الإصابة بالغثيان أو الدوخة .

15- الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية .

16- التسمم بأول أكسيد الكربون :- عند التعرض لغاز أول أكسد الكربون ، و خصوصاً في نطاق مكان مغلق يشعر الشخص بصداع وحالة مستمرة من الغثيان .

17- كثرة تناول المواد الكحولية:- قد ينتج الشعور بالغثيان المستمر كنتيجة لوجود انسداد في القنوات الهضمية أو وجود انسداد في الأمعاء .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sahar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *