اسباب ضعف الشخصية وعدم الثقة بالنفس

ضعف الشخصية: تعتبر من الصفات السلبية التي يصعب على صاحبها اتخاذ قرار أو موقف مهم في حياته، كما يصعب عليه التعامل مع الآخرين ومواجهتهم وينطوي على ذاته ويفضل البقاء وحيداً في أغب الأحيان، ويشعر بالضعف من مواجهة الآخرين، ولا يستطيع أن يتحمل المسئولية ومتردد وليس لديه ثقة بالنفس.

عدم الثقة بالنفس: هي حالة من الشعور بضعف الذات، وعدم الإيمان بالنفس ولا بإمكانياتها، والشعور بقلة الشأن وعدم القدرة على فعل أي شيء، والشعور بحالة من القلق والخوف والتوتر من التعامل مع الآخرين، والارتياب عند القيام بأي عمل أو اتخاذ قرار، وهناك علاقة وطيدة بين ضعف الشخصية وعدم الثقة بالنفس، حيث يعتبرا وجهان لعملة واحد، تتشابه أعراض الحالتين كما تتشابه أسبابها.

علامات ضعف الشخصية وقلة الثقة في النفس:
– الحرص على مشاعر الآخرين بطريقة زائدة عن اللزوم، وعدم مخالفتهم في الرأي.
–  الخوف من ابداء أي رأي مخالف، وعدم القدرة على المجادلة، ولا التعبير عن المشاعر الداخلية.
– الموافقة على كل ما يطلبه من حوله دون اعتراض، حتى ولو كان هذا على حساب ذاته وراحته.
– انخفاض نبرة الصوت وعدم استطاعته مواجه الآخرين أو النظر مباشرة إلى عيونهم.
– عدم استطاعته اتخاذ قرار حازم، وسهل التأثير عليه، وكثيرا ما يتعرض لمواقف الذلة والضعف.
– كثرة اللجوء للآخرين للمساعدة في حل المشاكل عنهم، واتخاذ القرارات بدلا منهم.
– تقليد الآخرين في أفكارهم، وطريقة تفكيرهم، واتباع نفس النمط في اللبس وطريقة الكلام.

أسباب ضعف الشخصية وانعدام الثقة بالنفس:
– يعود السبب الأساسي لفقدان الثقة بالنفس هو التربية الخاطئة، والإحباط المستمر من الأهل عند حدوث أي اخفاق من الابن، وتأكيدهم عليه أنه فاشل ولا يستطيع أن ينجح أبداً.

– المقارنة الظالمة بين الأطفال سواء في قدراتهم العقلية، أو الجسدية أو الشكلية مما يشعر الطفل بالقهر والظلم، مما يترتب عليه من الشعور بعدم الثقة بالنفس ولا بالآخرين.

–  كثرة الإهانة من الأهل بسبب أي خطأ يرتكبه الطفل، ومعاقبته اما الملأ واحباط مشاعره والتعرض للكثير من الانتقادات والاستهزاء ، مما يشعره بعدم الثقة بالنفس.

– عدم اعطاء الطفل الفرصة في ابدآء رأيه ولا التعبير عن أفكاره ومشاعره، والتعامل معه على أنه صغير لن يستطيع أن يتخذ القرارات، فيتخذها عنه أحد والديه، مما يجعله ينشأ غير قادر على اتخاذ قرار، ضعيف الشخصية، ولا يثق في نفسه.

– الاهتمام الزائد من الأبوين والتدليل الزائد عن اللزوم واتخاذ طرق شديدة لحمايته من الأخطار، والخوف عليه من التعرض للمشاكل، ومنع الطفل من التعرف على ما حوله، ومنعه من تجربة أي شيء جديد من شدة الخوف عليه.

– التعرض للكثير من مواقف الفشل مما جعله ليس لديه أي ثقة بقدراته وامكانياته، والشعور بالنقص بسبب هذا الفشل، والخوف من التعرض لأي انتقاض من الآخرين، مما يجعله ينعزل الآخرين ويبقى وحيداً.

– بتسبب عزل الأبناء عن المجتمع، وعدم جعلهم يختلطون بالأهل والجيران والأصدقاء إلى الشعور بالغربة في المجتمع، وأنه يشعر بأنه غير كفؤ لأداء أي أعمال جماعية أو فردية.

علاج ضعف الشخصية وقلة الثقة بالنفس:
– يجب التركيز على نقاط القوة في الشخصية والمهارات التي يتميز بها.
– عدم الإكثار من النقد السلبي للشخصية وللذات، والإكثار من النقد الإيجابي.
– محاولة تقبل النقد من الآخرين، وعدم التفكير في أن الجميع يكرهونك ولا يحبونك.
-لا تقارن نفسك بأي شخص، فلكل شخص ظروفه الخاصة وقذاراته وامكانياته.
– الحرص على عدم تقليد الآخرين واعطاء رأيك الخاص.
– الاختلاط بالناس، وعدم الخوف منهم، والصدق مع نفسك قبل الصدق معهم.
– حاول أن تساعد الآخرين في بعض الأعمال التي تجيدها.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(2) Readers Comments

  1. Avatar
    محمود محمد
    2018-02-13 at 11:19

    ممكن تتحدث عن الخجـــل

  2. A
    A
    2019-07-14 at 20:48

    شكرا لكم للمعلومات القيمة عن عدم الثقة بالنفس

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *