انجازات مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية

تجسد المؤسسة رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في مجال العمل الإنساني و المجتمعي، و هي التي تهدف إلى تغيير واقع العالم العربي و لهذا تم إطلاقها.

عن المبادرة
تعد المؤسسة خطوة إلى مرحلة جديد من العمل الإنساني و التنموي، و هو الذي يتم قيادته من قبل مؤسسات عالمية إنسانية كبيرة، و تتحد فيها كل الجهود و يتم حشد كل الموارد من أجل تحقيق الأهداف، و أيضا لكي تتماشى مع التوجيه العالمي البناء، و تم إطلاق المؤسسة الجديدة بإعتبارها مؤسسة إنسانية تهدف إلى صناعة الأمل في المنطقة.

و من أجل أن تخدم مائة و ثلاثين مليون إنسان في مائة و ستة عشر دولة مختلفة حول العالم، كما تندرج تحتها ثمانية و عشرين مؤسسة و مبادرة، يقوما بتنفيذ أكثر من ألف و ربعمائة برنامج تنموي في خلال الأعوام القادمة، و هذا يتم بالتعوان مع مائتين و ثمانين شريكا إستراتيجيا، و هم مابين المؤسسات الحكومية و منظمات إقليمية و و شراكات من القطاع الخاص.

أهداف المؤسسة
تعد مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم مؤسسة تنموية مجتمعية، و هي تهدف في المقتم الأول إلى صناعة الأمل و بناء المستقبل للإنسان أيا كان مكانه، كما تهدف إلى الإشراف على المستقبل من أجل بناء غد أفضل للإنسان، كما أن المؤسسة تتميز بطابعها المتكامل في تلبية كل إحتياجات الناس و المجتمع.

و سواء إن كانت هذه الإحتياجات أساسية مثل إحتياج الناس إلى الماء و الغذاء و غيرهم، أو كانت هذه الإحتياجات معرفية مثل التعليم و الثقافة، أو إحتياجات مستقبلية مثل دعم أحلام الشباب و رواد الأعمال و إحتضان المبتكرين، كما يتم توفير الإحتياجات المجتمعية مثل نشر التسامح بين الناس في المجتمع، و العمل على تعزيز التلاحم المجتمعي.

إنجازات المبادرات
مكافحة الفقر و المرض
تعمل المؤسسة على مكافحة الفقر و المرض حيث أنه يوجد أكثر من مليار شخص يعيشوا في فقر مدقع، و الفقر الموجود في الدول النامية يعد أبعد من فقر الأموال، و لهذا فإن المؤسسة تسعى إلى مد يد العون إلى الجميع، و ليس فقط عن طريق تقديم المساعدات العينية لكن عن طريق العمل على مكافحة الفقر و المرض.

و هذا من خلال البحث عن أسباب المشكلة و حلها، و شملت في عام 2015م إلى قرابة أربعين مليون شخص في تسعة و تسعين دولة مختلفة حول العالم، و قامت المبادرة بمعالجة 23مليون شخص من العمى، و تم علاج و وقاية 3.6 مليون شخص من الأمراض المعوية، و تم تقديم 700 ألف قدم مربع لعمل أكبر مجمع إنساني.

كما تم توفير مياه الشرب إلى 6.5 ملايين شخص، بالإضافة إلى أنه تم إغاثة و دعم 1.5 مليون أسرة في أربعة و أربعين دولة مختلفة، و المؤسسات التابعة لهذا مؤسسة المدينة العالمية للخدمات الإنسانية و مؤسسة الجلية، و مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية و مؤسسة نور دبي و مؤسسة سقيا الإمارات.

مبادرة تمكين المجتمع
كما قامت المؤسسة بالعمل على تمكين المجتمع لأنه في هذه الفترة كانت تطغى على العالم، كل معالم الأخلاق و العنف و التضليل و كان من الضروري أن يتم تعزيز تلاحم المجتمعات، فقامت المؤسسة بعقد مؤتمرات و تقديم جوائز للمبدعين في مجال الإعلام و الفن.

كما تقوم بترسيخ خطاب حضاري يتصف بالتسامح، عن طريق إستثمار نصف مليار درهم في مبادرات تواصل ثقافي و حضاري، و تم  مشاركة 500 ألف شخص في المنتديات و الجوائز، كما تم مشاركة 67 ألف إعلامي في رسم واقع إعلامي جديد، و تم ترسيخ 400 مليون درهم في الخطاب الحضاري.

و المؤسسات التي تعمل على تمكين المجتمع هي جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي، و مؤتمر دبي للرياضة و قمة رواد التواصل الإجتماعي على العرب، و جائزة الصحافة العربية و منتدى الإعلام العربي.

مبادرة نشر المعرفة
من بين كل خمس أشخاص في العالم يوجد شخص أمي و كان لا بد للمؤسسة من العمل على نشر المعرفة، فقامت بتوفير الموارد عن طريق عمل مبادرات لخلق أسباب مبتكرة لتوفير التعليم و دعم اللغة و نشر المعرفة، حيث أن مكافحة الجهل مهم من أجل تحقيق التنمية.

و قامت المبادرة ببناء 2126 مدرسة حول العالم و طبع 3.2 كتاب و توزيعهم، و إستفاد من مبادرة التعليم نحو عشرة ملايين طفل، و المؤسسات التي تعمل على نشر المعرفة هي جائزة محمد بن راشد للغة العربية، و مؤتمر المعرفة و تحدي القراءة العربي و دبي للعطاء.

مبادرة الأهداف العشرية
في خلال السنوات القادمة تستهدف المؤسسة أكثر من 130 مليون إنسان، و يتم التركيز في برامج المؤسسة على المنطقة العربية من ضمن رؤية شمولية واضحة، و أهداف محددة تعمل تحتها كل المؤسسات في تعاون و تكامل، كما تم دعم 23 ألف من رواد الأعمال و قامت ثلاثة آلاف شركة بدعم و توظيف 160 ألف شخص،

مبادرة إبتكار المستقبل و الريادة
كان المجتمع في حاجة إلى إبتكار المستقبل و دعم الريادة لأن حاجة المجتمع لا تنحصر في الفقر و الجهل فقط، و لهذا فإن المؤسسة تسعى إلى دعم و تدريب 23 ألف شخص من رواد الأعمال، و تدريب القيادات و المسؤولين في الجهات الحكومية المختلفة حول العالم.

و تم توفير مليار درهم إستثمارات لخلق بيئة متكاملة للإبتكار، و تم تدريب 155 جهة حكومية و قيادية في مختلف دول العالم، و المؤسسات التي تعمل على إبتكار المستقبل و الريادة هي المنتدى الإستراتيجي العربي، و جائزة الإمارات للطائرات بدون طيار لخدمة الإنسان، و مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة و المتوسطة، و مركز محمد بن راشد لإعادة القادة و متحف المستقبل.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

الشيماء يوسف

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *