Wednesday, Jul. 18, 2018

  • تابعنا

الفرق بين التهاب المفاصل والروماتيزم

نوفمبر 29, 2017 - -

هناك تشابه كبيير بين أعراض مرضي التهابات المفاصل ومرض الروماتيزم، وخاصة مع بداية فصل الشتاء، ولكن هناك اختلاف كبير بينهما في الأعراض ومن أهم أسباب التي تشترك بين المرضيين هما ضعف الجهاز المناعي للفرد.

مرض التهاب المفاصل:
 هو عبارة عن التهاب في غشاء المفاصل لواحد أو أكثر من مفاصل الجسم يمكن أن يصيب مفاصل كف اليدين، الركبتين، أو جزء من العمود الفقري ويسبب التهاب المفاصل ألم وتيبس تزداد مع تقدم العمر التي يكون لها تأثير على الأنشطة الطبيعية التي يقوم بها الفرد، أحد أهم أسباب آلام المفاصل هو مرض مزمن يمتد لعدة سنوات طويلة تبعا لاختلاف تاريخ المرض لكل مريض تختلف من شخص لآخر.

أعراض التهاب المفاصل:
1- الشعور بآلام شديدة في المفاصل.
2- صعوبة في الحركة وتيبس.
3- انتفاخ مكان المفصل وظهور علامات احمرار.
4- الالتهابات الشديدة في المفاصل التي تعيق حركة الإنسان.
5- الالتهابات الشديدة التي تصيب الذراعين أو اليدين مما يعيق حركة اليدين المعتادة.

أبرز أنواع التهاب المفاصل:
1- التهاب الفصال العظمي أو خشونة المفاصل.
2- التهاب المفاصل الروماتيزمي الذي يعد أكثر أنواع التهاب المفاصل شيوعا.
3- النقرس وهو أكثر الأنواع التي تصيب الرجال الذين تزيد أعمارهم عن الأربعين عاما.
4- التهاب المفاصل الروماتيدي.
5- التهاب المفاصل الصدافي.

أسباب التهاب المفاصل:
يصاحب التهاب المفاصل عادة آلام شديدة ناتجة عن تدمير المفصل لأنه يتركب من غشاء رقيق يغطي جميع أجزاء المفصل ويعرف بالغطاء الخارجي للمفصل، ويتكون من الغضروف وهو عبارة عن غطاء صلب وناعم الملمس يسمح بسهولة حركة العظام المرفقة بالمفصل، وبه أيضا كيس زلالي عبارة عن غشاء رقيق للغاية يبطن الغطاء الخارجي للمفصل ويفرز سائل زلالي مما يلين حركة المفصل ويغذيه.

علاج التهاب المفاصل:
يعتمد علاج التهاب المفاصل على تخفيف الألم وتحسين وظيفة المفصل لأداء وظائفها بشكل أفضل للتخفيف من حدة الأعراض، ويتمثل علاج التهاب المفاصل في عدة علاجات أهمها:

1- تناول العقاقير والمسكنات المضادة للالتهاب:
تساعد العقاقير والأدوية على تخفيف آلام المفاصل ولكن ليس لها تأثير على الالتهاب مثل مسكنات: الترمادول أو الإسيتامينوفين، ولكن يجب استخدام العقاقير بعد الانتهاء من ألم المفصل وينصح بتناول العقاقير حسب استشارة الطبيب المختص لإعطاء المريض الدواء المناسب للحالة الصحية.

2- العلاج بالماء البارد:
يمكن استخدام الماء البارد الذي يساعد على تسكين الألم بواسطة وضع بعض مكعبات الثلج في كيس بلاستيك، ثم نضع منشفة عليه ويوضع كيس الثلج على مكان الألم أكثر من مرة في اليوم لمدة لا تزيد عن 10 دقائق.

3- الجراحات:
في حالة عدم نجاح الطرق التقليدية لتخفيف آلام المفاصل يمكن حينها اللجوء للطريقة الجراحية عن طريق تبديل المفصل من خلال إزالة المفصل المصاب تماما وتبديله بمفصل آخر صناعي ومفصل الركبة.

ثانيا :مرض الروماتيزم:
يعد من أشهر أمراض آلام المفاصل وتعتبر النساء الأكثر عرضة للإصابة به هو مرض التهابي مزمن عبارة عن مجموعة كبيرة من التهابات المفاصل التي تصيب عادة المفاصل الصغيرة في القدمين واليدين مما يؤثر على بطانة المفاصل وتصلب في المفاصل واضطرابات التمثيل الغذائي التي تؤدي إلى تشوه المفاصل وتآكل العظام والأنسجة المحيطة به.

أعراض الروماتيزم:
1- حدوث التيبس الذي يستمر لعدة ساعات طويلة.

2- آلام وتورم في المفاصل وبالتحديد في مفاصل الركبة والكاحل، وقد تظهر في مفاصل الطرفين العلويين كمفاصل الكتف.

3- حدوث التهابات في الجزء الأمامي من العين مما يسبب احمرار وألم.

4- حدوث آلام في أسفل الظهر ويعاني المريض من تيبس وصعوبة في الحركة مصحوبة بآلام في الرقبة والصدر مما يؤدي إلى تكون نتوءات تربط بين فقرات العمود الفقري وبعضها.

5- التعب والحمى وفقدان الوزن بشكل مفرط.

6- ظهور بعض التهابات الجهاز الهضمي لدى مصابين الالتهاب المفصلي وخصوصا المصابين بالتهاب القولون التقرحي أو داء كرون.

أنواع الروماتيزم:
1- التهاب الأوعية الدموية الروماتيزمي.
2- اضطرابات الغضاريف والأمراض الوراثية.
3- الأورام والتهابات المفاصل الناتجة عن العوامل الإنتانية.
4- الأمراض الالتهابية الناتجة عن آفات التهابية مناعية وغير مناعية مثل الروماتيد، وغير الالتهابية.

أسباب الروماتيزم:
يمكن أن تكون أسباب الإصابة بأمراض الروماتيزم هي:
1- درجات الحرارة الباردة التي تسبب الإصابة بالآلام الروماتيزمية.
2- أسباب نفسية.
3- الجلوس والوقوف بطريقة خاطئة تسبب الإصابة بروماتيزم الظهر والرقبة.
4- أسباب مناعية أو إستقلابية.
5- أسباب مرضية.

علاج الروماتيزم:
ينقسم العلاج إلى:
1- العلاج بالدواء منها:
1-مضادات الالتهاب، والتي تساهم في تخفيف الآلام والأعراض المسببة للروماتيزم.
2-الكورتيزون أو عقار السلفاسالازين، ويظهر تأثيره الإيجابي بعد مرور عدة أسابيع أو أشهر منذ بدء العلاج.
3- العلاج بالحقن، قد يلجأ الطبيب إلى حقن المفاصل بالكورتيزون الذي يستمر تأثيره لفترة طويلة.

2- العلاج الطبيعي:
يلعب العلاج الطبيعي دورا هاما في علاج أمراض التهاب المفاصل الروماتيزمي والالتهاب الفقاري المفصلي، وينصح الأطباء بالبدء في العلاج مبكرا وبصورة منتظمة حتى يساعد على تقوية عضلات الظهر ومقاومة التيبس، ومنع ظهوره والحفاظ على قوة حركة المفاصل وقوة العضلات التي تمنع حدوث تشوه المفاصل.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

hadeer said

(1) Reader Comment

  1. عادل
    21/04/2018 at 8:29 م

    د خالد عمارة استاذ جراحة العظام يكتب: من الطرق المفيدة في تشخيص التهابات المفاصل أخذ عينات من السائل الزلالي الموجود بالمفصل (على ان يتم أخذها تحت تعقيم كامل في حجرة العمليات أو اثناء الجراحة) و تحليل السائل في حالة لو كان التهاب نتيجة ميكروبات يكون نسبة الجلوكوز في السائل اقل من 40 بينما تكون عدد خلايا الدم البيضاء اكثر من 100 الف .. بينما الطبيعي ان تكون عددها في السائل السينوفي اقل من 200 . كما ان عمل تقييم ميكروسكوبي و عمل مزرعة يكشف وجود بكتريا من عدمه في تشخيص التهابات المفاصل و التفريق بين التهاب صديدي او التهاب روماتيزمي او التهاب عادي نتيجة الخشونة يجب الاخذ بعوامل متعددة منها الفحص الطبي و الاشعات و التحاليل و العينات

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *