هوميروس أشهر شعراء و أدباء الأغريق

- -

ذكرت العديد من الروايات و الأساطير حول تاريخ الأغريق و تحديدا حول قصة طروادة ، تلك التي سطرها هوميروس في أشهر القصائد و الملاحم التاريخية .

هوميروس
– اختلف المؤرخين حول تحديد الوقت الذي ولد فيه هوميروس ، و لكن من المؤكد أنه عاش قبل الميلاد بحوالي 850 عام ، و يذكر أنه قد عاصر حروب طروادة ، و التي تمكن من انشاد ملحمته التاريخية بها ، تلك الملحمة التي عرفت بالإلياذة و الأوديسا .

– كانت هذه المرحلة هي إحدى أهم المراحل الكلاسيكية في تاريخ الأغريق ، و قد شكك البعض في وجود هوميرس من الأساس في حين أن البعض وصل إلى أنه كان شاعر الملوك ، و رئيس المنشدين في وقته ، و يقولون أن اسمه الحقيقي كان ملسيغنس ابن مايون ، و قد لقب بهذا الأسم الذي يعني العظيم الأعلى و توفي هوميرس في جزيرة اليوس .

الإلياذة
تعد الإلياذة واحدة من أشهر الملاحم الشعرية المعروفة التي اعتمد عليها كنص تاريخي أدبي متقن الحبكة ، تألف هذا النص من 15535 بيت من الشعر وصف فيها تلك البطولات التي عرفت في حرب طروادة ، و هؤلاء الأبطال الذين شهدوا الحرب ، و منهم اخيليوس و هيكتور و غيرهم .

بعض الأبيات من الإلياذة
غني يا ربة الشعر غضبة أخيل أبن بيليوس وعواقبها .
التي عادت بآلاف الويلات على الاخيين وأودت بجموع غفيرة .
من أرواح الأبطال الباسلة وخلت أجسادهم ولائم شهية للطيور .
وتحقق وعد زيوس منذ أن وقع النزاع بين أبن أترموس .
ملك البشر وأخيل الرائع، أي رب إذ زج بهما في العراك المرير .

الأوديسا
– هي تلك الملحمة الشعرية التي تحدث فيها عن ما دار فيما بعد الحروب الطروادية ، و تألفت هذه الملحمة من 12200 بيت من الشعر ، و قد ظهرت فيها الروح الإغريقية التي اتسمت بالقيم و الأخلاق الرفيعة ، هذا فضلا عن شرح لما آلت إليه الحرب و تفاصيل ما قد دار بين الآلهة بعد ذلك .

– و يذكر أن النقاد قد تحدثوا عن تلك الملحمة الأدبية ، على كونها واحدة من السطور الاجتماعية التي سطرت تاريخ الإغريق ، فكان من بين أهم التفاصيل و القيم التي ذكرتها علاقة الابن بالأب ، و مدى احترامه له ، و تقديره له ، هذا فضلا عن أنها امتازت بأسلوبها الشعري المتميز ، و قد كان من بين هذه القصص التي تم سردها في هذه القصيدة ، قصة أوديسيوس الذي خرج من هذه الحرب حاملا والده و بعض مقتنياته على ظهره ، ليلاقي الأهوال في رحلته و يتم توضيح موقف الآله منه و كيف وقفت في عضده في هذه الرحلة ، و كان من بينهم بوسيدون و مارس و إيريس و غيرهم .

أشهر ما قال هوميرس
– أخر ما يموت في الرجل قلبه وفي المرأة لسانها .
– إذا أتخذت امرأة فكن لها أباً وأماً واخاً لان التي تترك أباها و أمها وأخوتها و تتبعك ، من الحق أن ترى فيك رأفة الأب وحنو الأم ورفق الأخ.

– السيف يحرض على العنف.
– في الإتحاد تتأكد قوة البشر حتى لو كانوا بين بين.
– ليس هنالك ما هو اعذب من ارض الوطن.
– النوم هو الأخ التوأم للموت .
– الأبراج زينة المدائن، والسفن زينة البحر، والأطفال زينة البيوت.
– يتذكر المرء كل أيام حياته المضيف الذي أظهر له حسن الاهتمام.
– لا تفعلن شيئا إذا عيرت به غضبت .
– الدنيا دار تجارة .. والويل لمن تزود منها بالخسارة .
– لكل أمر محمود مقدمة .. ومقدمة كل المحمودات الحياء .. ولكل أمر مذموم مقدمة .. ومقدمة كل المذمومات البخل .
– ارع الفضائل .. ترعك المحبة .
– إن الأدب للإنسان ..ذخر لا يسلب .
– إن الأب هو من ربى .. لا من ولد .
– الكرم يحمل ثلاثة عناقيد : عنقود اللذة .. وعنقود الشيم .. وعنقود الشكر .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

esraa hassan

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *