كيفية تشخيص وعلاج دوالي المهبل

- -

التعريف الطبي لدوالي المهبل :- تعد دوالي المهبل من إحدى الحالات المرضية التي يصاب بها السيدات حيث تبلغ نسبة الإصابة بها ما نسبته حوالي 25% لدى النساء ، و ذلك كنتيجة لحدوث توسع في أوردة المهبل ، و ذلك يكون بحيث تظهر تلك الأوردة منتفخة ، و ذات حجم كبير ، و غالباً ما تظهر هذه الأوردة باللون الأحمر القات أو اللون البنفسجي المائل للزرقة ، و في غالبية الحالات المصابة بتلك المشكلة تشعر النساء بالألم شديد الدرجة في منطقة المهبل ، و عادةً ما تصيب تلك المشكلة بشكل كبير النساء في فترات الحمل كنتيجة طبيعية للضغط القوي الذي يسببه الجنين على أوردة الحوض ، و المهبل ، و تتطلب هذه المشكلة القيام بعدداً من الاجراءات الطبية المعينة بهدف السيطرة عليها ، و بالتالي منع تسببها في إحدى أياً من أنواع المضاعفات الأخرى .

أسباب الإصابة بدوالي المهبل :- تأتي الإصابة بهذه المشكلة الصحية كنتيجة لعدداً من الأسباب أو العوامل ، و التي من أهمها :-
1- الحمل أو ارتداء تلك النوعية من الأحذية ذات الكعب العالي .
2- وجود تاريخ عائلي في الأصل للإصابة بمرض الدوالي .
3- ممارسة بعض النساء لعدداً من السلوكيات الخاطئة ، و التي من أبرزها عادة الوقوف لفترة زمنية طويلة .
4- السمنة أو الزيادة الكبيرة الدرجة في الوزن بالعلاوة إلى أولئك بالعلاوة إلى أولئك السيدات اللاتي تزيد أعمارهن عن الخمسين عام .
5- قيام بعض النساء بممارسة التمارين الرياضية بشكل خاطئ أو عنيف بالعلاوة إلى وجود خلل هرموني في الجسم .
6- العوامل البيئية أو الجغرافية .
7- الممارسة للعلاقة الجنسية بدرجة كبيرة أو لفترات طويلة من الزمن .

أهم الأعراض أو العلامات الدالة على الإصابة بدوالي المهبل :- يوجد عدداً من العلامات أو الأعراض المصاحبة للإصابة بتلك المشكلة ، و هي :-
1- تورم المهبل ، و الذي يكون ظهوره في العادة على شكل نزيف خارجي .
2- الإصابة بالنزيف ، و بالأخص في أثناء قيام المرأة بممارسة الجماع .
3- حدوث نزيف مهبلي داخلي .
4- شعور المرأة بوجود ثقل لديها في منطقة الحوض ، و المهبل .

كيفية تشخيص ، و علاج دوالي المهبل :-
1-
في البداية ، و عند ظهور الأعراض أو العلامات الدالة على الإصابة بمشكلة دوالي المهبل فإن الطبيب المختص يعمل على إخضاع المرأة المصابة لعدداً من انواع الفحوصات الطبية المعينة بهدف تأكيد إصابتها بالمشكلة أو للنفي ، و من أهم ، و أبرز تلك الفحوصات الطبية هي فحص الرحم ، و المهبل باستعمال الموجات فوق الصوتية أو الفحص باستعمال الأشعة السينية .

2- بعد التأكد الطبي من إصابة المرأة بتلك الحالة فإنه ، و بناءا على هذا يتم العمل على وضع الخطة العلاجية المناسبة لحالتها المرضية ، و ذلك بالطبع بما يتوافق مع حالة المصابة .

3- يكون الهدف الرئيسي من جانب الطبيب هو استعمال العلاج المناسب لإزالة دوالي المهبل ، و في غالبية الحالات المصابة بهذه المشكلة يتم التدخل الجراحي لإزالة الدوالي .

4- في بعضاً من الحالات البسيطة أو غير المتقدمة من الناحية المرضية يكون العلاج عن طريق وصف عدداً من أنواع الأدوية ، و التي تكون وظيفتها الطبية ، و العلاجية هي العمل على تقوية الشعيرات الدموية سواء في منطقة الحوض أو في منطقة المهبل .

5- غالباً ما يجرى التدخل الجراحي من جانب الطبيب لعلاج تلك الحالة ، و ذلك عن طريق استعمال عدداً من التقنيات العلاجية المختلفة ، و التي من ابرزها التدخل الجراحي التقليدي أو تلك النوعية من الجراحات الميكروسكوبية الحديثة ، و المتطورة أو تلك النوعية من الجراحات ، و التي تتم عن طريق المنظار .

أهم قواعد الوقاية الواجب إتباعها من جانب السيدات لتجنب الإصابة بمشكلة دوالي المهبل :-
1- عادةً ما ينصح الأطباء ، و المتخصصين بضرورة قيام المرأة بالمباعدة فيما بين الأحمال ليتم التأكد من الشفاء ، و عدم تطور الحالة .
3- تجنب المرأة الوقوف لمدد أو فترات زمنية طويلة .
4- ضرورة الحفاظ على الوزن المثالي مع محاولة المرأة التخلص من السمنة أو الوزن الزائد ، و ذلك راجعاً إلى أهمية ذلك في المساهمة الجيدة في تحسن حالة المرأة الصحية ، و بالتالي منع تكرار إصابتها مرة أخرى بهذه المشكلة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sahar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *