تاريخ الهلال الأحمر ونشأته وأهدافه

كتابة ريهام عبد الناصر آخر تحديث: 06 ديسمبر 2017 , 16:31

الهلال الأحمر هو الإسم الذي يطلق على المنظمة الإنسانية غير الحكومية التي تم تصميم شعارها خلال العهد العثماني ، وهذا الشعار يعادل شعار الصليب الأحمر ، ويوجد في الدول الإسلامية ، وجدير بالذكر أن هذه المنظمة تقوم على أساس جهود الأشخاص المتطوعين الذين يدعمون المحتاجين دائما ، ويسعون لتحقيق أهدافها ، وتستطيع جمعية الهلال الأحمر توفير الإمكانيات لهؤلاء المتطوعين ، مما يجعلهم قادرين على تأدية أدوارهم بشكل كامل وفعال ، ولكن يحتاج الكثير منا التعرف على تاريخها ، أهداف إنشائها لذلك نقدم لكم هذا الموضوع .

تاريخ الهلال الأحمر : نشبت حرب بين فرنسا والنمسا عام 1859 م ، وقامت هذه المعركة بالقرب من قرية سولفرينو في إيطاليا ، واستمرت منذ شروق الشمس وحتى الغروب ، وأدى ذلك إلى سقوط أعداد هائلة من القتلى والجرحى ، ولم يجد هؤلاء الجرحى من ينقذهم ويقوم بتضميد جراحهم ، ومر من مكانهم المواطن السويسري “هنري دونان” ، وقد أصيب بحالة من الهلع من بشاعة ما رأى .

حاول “هنري” مساعدة هؤلاء الضحايا واستغاث بالفلاحين الموجودين في هذه المنطقة لمساعدته أيضا ، وبالفعل استطاع ذلك وأنقذ عدد جيد منهم ، ولكن مات عدد كبير بسبب نزيف الدماء وتلوث الجراح ، ولذلك أخذ هنري يفكر في البحث عن متطوعين لمساعدة الضحايا وقت الحرب ، وعندما عاد إلى بلده (جنيف) قام برواية ما حدث  ، و من هنا دعا لتأسيس جمعيات لإنقاذ الجرحى والضحايا بدون طبقية أو تفرقة بينهم ، وجدير بالذكر قام 4 من أصدقاؤه بمساعدته ، فعندما إجتمعوا قامو بوضع بعض الأسس الرئيسية لكيفية رعاية المرضى والجرحى ، وبالفعل تقدموا بها إلى المجلس في جنيف ، وتم الموافقة والتوقيع عليها ، والآن تلتزم جميع دول العالم بهذه القواعد والأسس المعروفة باتفاقيات جنيف .

سبب تسمية الصليب الأحمر بهذا الإسم :  أطلق على جمعية الهلال الأحمر في البداية اسم “الصليب الأحمر” ، تكريما لهنري دونان صاحب فكرة تأسيسها ، ثم تم اختيار ألون علم دولة جنيف ليكون لون شعارها ، ولكن تم عكس الألوان ، فعلم جنيف يحتوي على خلفية حمراء وعليها صليب أبيض ، أما الشعار فكانت خلفية بيضاء عليها صليب أحمر ، ومن هنا جاءت التسمية .

دعوة الدول العربية للمشاركة في جمعية الهلال الأحمر : قام دولة جنيف بدعوة البلدان العربية والإسلامة للإشترك فيها ، وبالفعل وافقت على الإتفاقية ، والقواعد التي وضعها هنلري ، ولكن قامت بعض الدول باستبدال الصليب بالهلال ، وفقا للدين ، ولكن ظل اللون الأحمر مميزا لها ، وعندما أدركت الجمعية ذلك قررت وضع كل من الهلال والصليب معا حتى يتضح مبدأها في عدم التفرقة في تقديم خدماتها للجميع بكل أمانة ومصداقية شديدة .

أسباب الإحتفال باليوم العالمي لجمعية الهلال الأحمر : تقوم الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر بالإحتفال سنويا يوم 8 آيار ، كاليوم العالمي لها ، ويعتبر تقليد معتاد بهدف نشر المباديء الإنسانية ، ولتعزيز دورها في تقديم العون ، ويعود هذا التاريخ أيضا إلى “هنري دونان” تكريما له وتمجيدا لفكرته الصائبة ، لأنه يوافق يوم ميلاده ، لأنه تفرغ للحفاظ على كرامة الإنسان وخدمة البشرية .

مجالات الهلال الأحمر :
1- مجال الكوارث : مثل البراكين ، الزلازل ، الحروب والانهيارات الأرضية ، حيث تقوم المنظمة بالإستعداد المسبق في نطاق الدراسات والمخططات لتوقع الكوارث ، وتعمل على التعامل معها بأقل الخسائر الممكنة ، بالإضافة إلى توفير الإسعافات الطبية ، الدواء والطعام .

2- مجال الإرشاد والتوعية : حيث تقوم بتوعية الأشخاص بمبادئ القانون الدولي الإنساني (إتفاقيات جنيف) ، تنظيم المعسكراتوورش العمل لتدريب المتطوعين في مجالات العمل الإنساني ، والتدريب على أعمال الدفاع المدني وعمل دورات خاصة بالإسعافات الأولية .

3- مجال التعاون الدولي : ويشمل التعاون مع منظمة الصحة العالمية لنشر الوعي الصحي ، تقديم نشرات وقائية وحملات رعاية للطفل والأم وبذلك عن طريق التعاون مع بعض المنظمات العالمة مثل اليونسيف ، بالإضافة إلى دعم الطلاب في الشتاء .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق