قصة اشهر خلفية ويندوز ” Bliss “

- -

شاهد ملايين من الناس صورة خلفية ويندوز XP التي تُسمى Bliss و يظنها البعض أنها فوتوشوب ، لكن في الحقيقة إنها صورة حقيقية قام المصور تشارلز اورير بالتقاطها .

نبذة عن المصور تشارلز اورير :
ولد تشارلز اورير عام 1941م في ولاية ميسوري ، و كان شغوفًا منذ صغره بفن التصوير و يُذكر أن أول كاميرا حصل عليها كان في سن العاشرة ، و بعد تخرجه من الجامعة عمل كمراسل صحفي و أخذ يتنقل بين الجرائد و الصحف حتى وصل عمل كمصور للموظفين في لوس أنجلوس تايمز ، و في عام 1971م قامت ناشيونال جيوغرافيك بتوظيف اورير لتصوير المواطنين الروس في ألاسكا .

و قد حقق اورير نجاحًا كبيرًا أثناء عمله في ناشيونال جيوغرافيك ، حيث قام بالتقاط أكثر من 15 ألف صورة لصالحها و ظهر على غلاف ناشيونال جيوغرافيك مرتين ، واحدة منهما كانت تحت اسم رجل الطيور ، و ظل تشارلز يعمل بها لمدة تقرب من 25 عام ، و من خلال عمله تمكن من السفر إلى أكثر من ثلاثين دولة حول العالم كما قام بتصوير كافة ولايات أمريكا تقريبًا ، و في عام 1980م ساهم اورير في تأسيس شركة الصور ويستليت .

قصة التقاط الصورة :
– تعتبر صورة Bliss هي و احدة من أشهر خلفيات ويندوز XP على الإطلاق ، و تتميز تلك الصورة بظهور السماء الزرقاء الصافية مندمجة مع مساحة واسعة من الأرض المليئة بالعشب الأخضر و ذلك في مشهد يأسر كل من يراه ، و قد تم تصنيف تلك الصورة من بين الصور الأكثر مشاهدًا حول العالم ، ربما لأن ويندوز إكس بي ظل مستخدماً لفترة طويلة من الزمن حتى توقفت شركة مايكروسوفت عن دعمها للويندوز ، أو يمكن إرجاع سبب شهرتها أنها كانت بالفعل رائعة و مميزة .

– و خلال تلك السنوات التي تم دعم ويندوز إكس بي و نشره حول العالم ؛ ظن أغلب الناس التي شاهدت هذه الخلفية أنها صورة فوتوشوب ، و لكن في الحقيقة هي صورة حقيقية لمكان حقيقي ، و من قام بالتقط هذه الصورة هو المصور المحترف السابق لناشيونال جيوجرافيك تشارلز أورير في العام 1996م في مقاطعة سونوما الواقعة في شمال ولاية كاليفورنيا ، و ذلك أثناء قيادته و هو متوجه للقاء زوجته دافني .

– و بعد أن قام أورير بالتقاط تلك الصورة وضع نسخة منها في شركة كوربيس ، و هي الشركة التي قام بيل جيتس بتأسيسها عام 1989م ، و هي شركة متخصصة في تقديم خدمات لعرض و بيع الصور، و في الوقت الذي كانت تستعد شركة مايكروسوفت فيه لإطلاق ويندوز إكس بي عام 2001م ، لفتت الصورة انتباه الشركة و قررت أن تشتريها من أورير .

– لم يقم أورير بالإفصاح عن الثمن الذي قامت الشركة بدفعه له مقابل صورته ، و ذلك بسبب بنود عقد البيع الذي وقع عليه أثناء بيع الصورة ، و لكن هناك العديد من المصادر التي تشير إلى أنها قد بيعت مقابل مبلغ ضخم جداً من المال ، و بعد عشر سنوات حاول المصور سيمون جولدن أن يقوم بالتقاط نفس الصورة و لكنه لم يتمكن من أخذها بالشكل الذي سبق لها ، و في عام 2014م أوقفت شركة مايكروسوفت تقديم الدعم الفني لويندوز إكس بي و قامت بصنع فيديو يحكي قصة تشارلز أورير و الصورة التي التقطها فأصبحت أشهر خلفية للويندوز .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *