Sunday, Dec. 17, 2017

  • تابعنا

موقف المملكة من اعلان القدس عاصمة لاسرائيل

ديسمبر 07, 2017 - -

جاء قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمة لاسرائيل صادم للجميع ، حيث سبق أن قامت الدول العربية كافة بتحذير ترامب من الإقبال على تلك الخطوة .

إعلان القدس عاصمة لاسرائيل :
في مساء يوم الأربعاء الموافق 5 ديسمبر لعام 2017م أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف الولايات المتحدة الامريكية بالقدس عاصمة لإسرائيل ، و قام بالإشارة إلى أن تلك الخطوة متأخرة جدًا و كان يجب إتخاذ هذا القرار منذ سنوات عديدة ، كما وصف تلك الخطوة أنها إحدى خطوات دفع عملية السلام في الشرق الأوسط و بتلك الخطوة سوف يتم التوصل إلى اتفاق دائم في تلك القضية .

كما ذكر ترامب في الوقت نفسه أن الولايات المتحدة الأمريكية سوف تقوم بدعم كلا الدولتين إذا أقره الإسرائيليون و الفلسطينيون ، و أكد على أن هذا القرار يأتي في مصلحة الولايات المتحدة الأمريكية و السعي من أجل تحقيق السلام بين إسرائيل و الفلسطينيين ، و قد طلب ترامب من وزارة الخارجية الأمريكية العمل على استكمال كافة الإجراءات من أجل نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس .

موقف المملكة من إعلان القدس عاصمة لإسرائيل :
– أصدر خادم الحرمين الشريفين سمو الملك سلمان بن عبدالعزيز بيانًا رسمي يوضح فيه إعتراض المملكة على ما جاء في قرار الرئيس الأمريكي بإتخاذ القدس عاصمة للكيان الصهيوني ، و ذكر في البيان أن المملكة تابعت بأسف إعلان ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ، و أشار البيان إلى أن المملكة سبق لها و أن حذرت من العواقب الوخيمة لمثل هذه الخطوة غير المبررة و غير المسؤولة .

– و أظهرت المملكة استنكارها و أسفها الشديد للقرار الأمريكي و ذكرته بأنه تحيز كبير لإسرائيل ضد حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية و الثابتة في القدس ، كما أشار خادم الحرمين إلى أن حقوق الشعب الفلسطيني تولتها القرارات الدولية و حصلت على اعتراف و تأييد المجتمع الدولي ، و إن هذه القرار لن يقوم بتغير الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني في القدس و الأراضي المحتلة ، و تم وصف هذا القرار بأنه خطوة للتراجع في جهود الدفع بعملية السلام .

– كما أشار البيان أن هذا القرار أحدث إخلالاً بالموقف الأمريكي المحايد تاريخياً فيما يتعلق بمسألة القدس ، و هذا ما سوف يزيد من التعقيد في قضية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي ، و قد أمل البيان أن يقوم ترامب بالتراجع عن هذا القرار هذا الإجراء ، و أن تعلن الولايات المتحدة الامريكية إنحيازها للإرادة الدولية و توفير الفرصة للشعب الفلسطيني من استعادة حقوقه المشروعة .

– و في النهاية أكد البيان على أهمية إيجاد حل سريع و دائم للقضية الفلسطينية ، و ضرورة تطابق هذا القرار مع القرارات الدولية و المبادرة العربية المتعلقة بالقضية الفلسطينية ، من أجل إرساء الأمن و الاستقرار في المنطقة ، و إعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة .

موقف إسرائيل من إعلان القرار :
أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تعليقًا على هذا القرار إن هذا يوم تاريخي و إن إسرائيل تحمل كل الشكر و الإمتنان للرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، كما قام نتنياهو بالتعهد بالحفاظ على الوضع القائم للمواقع المقدسة في القدس .

موقف دولة فلسطين من هذا القرار :
أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن ذلك القرار هو تراجع للولايات المتحدة الأمريكية عن دور الوسطية الذي كانت تلعبه خلال السنوات الماضية من أجل رعاية عملية السلام ، و قام أيضًا بالإشارة إلى إن هذا القرار يصب في مصلحة الجماعات المتطرفة في المنطقة ، و أكدت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الفلسطينية أن قرار ترامب سوف يفتح أبواب جهنم على المصالح الأمريكية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *