علاقة الحسد بالتثاؤب وكيفية سبل الوقاية

كتابة ريهام عبد الناصر آخر تحديث: 09 أغسطس 2018 , 22:56

الحسد أو العين هو عبارة عن سموم روحية تخرج من أعين الحاسد فيصاب بها الإنسان فيمرض ، و توجد العديد من حالات العين و العديد من اعراضها المختلفة في حالات الاطفال و الكبار ، و سنوضح ذلك في المقال .

أعراض العين و الحسد :
– كثرة التثاؤب في جميع الأوقات بما فيها الصلاة و قراءة القرآن .
– التثاؤب المصحوبة بالدموع خاصة عند قراءة القرآن .
– الشعور بالأرق و عدم الراحة عند النوم .
– النوم بكثرة إذا كان لم يعتاد على هذا .
– ضعف التركيز و الحفظ و التذكر .
– وجود بقع زرقاء بين الفخذين ، و بقع بنية منتشرة في جميع أجزاء الجسم .
– الكتمة و الحزن ، و البكاء بكثرة بدون سبب واضح .
– تسارع ضربات القلب .

يجب قراءة القرآن على المصاب للتأكد إذا كان مصاب بالحسد أو العين أم لا ، فليس معنى أنك تعاني من بعض الأعراض أنك مصاب بالعين بالفعل .

حقيقة وجود جن يتبع العين : يسمى هذا الجن بالتابع ، و هو الذي يدخل مع العين و يسبب أعراض الحسد ، لذلك يحتار الرقاة في امر المصاب ، و يشعر المريض بالتعب عند قراءة آيات العين أو المس على حد سواء ، و يرجح الراقي الإصابة بالمس ، و هذا خطأ ، بل لابد العلاج بآيات العين لأنه يخرج بزوال العين ، و لكنه لا يخرج في بعض الأحيان الاخرى خاصة لدى الأطفال و النساء ، و لكن كلما تم اكتشاف المشكلة مبكرا كلما كان العلاج أكثر سهولة .

أعراض العين عند الأطفال :
– كثرة البكاء .
– رفض ثدي الأم .
– انتشار بقع في الجسم .

أعراض الجن عن الأطفال :
– ضم جميع الأصابع على الإبهام ، و الله أعلى و أعلم .

عند رؤية الحاسد أو العائن :
يشعر المريض كتمة شديدة بدون سبب ، و يتوغر صدره ، و الدليل على ذلك عند الحصول على وضوءه يشفى المصاب .

هل الأحلام دليل على العين :
لا يرى المعيون أحلام مزعجة ، و لكن تكون هناك بعض الإشارات التي تحتاج تفسير ، و لكن اكتشف أكثر المصابين بالعين التفريق بين الزوجين ، كما تفرق بين الأخوة و الأقارب ، و تشخص هذه الحالة بطريقة خاطئة أحيانا إعتقادا من الرقاة أنها سحر تفريق أو سحر و حسد معا .

أسباب إصابة العين التي تفرق بين الزوجين :
– الكلام كثيرا عن السعادة و الخير التي أنعم الله بها عليها للجميع .
– عدم تحصين الأزواج لأنفسهم ، فيمكن ان تصاب بالعين بدون قصد من العائن .

كيفية خروج العين :
تخرج العين من الصدر عن طريق التثاؤب ، الذي يزداد تدريجبا ، و مع العلاج يزداد التثاؤب ثم يبدأ في النقصان تدريجيا ثم يتوقف و يشعر المريض بالتحسن بعدها و لكن يحتاج إلى تحصين بعد ذلك .

علاج المعيون :
– أخذ وضوء العائن و يسكب من خلف المعيون دفعة واحدة .، و عَنْ عَائِشَةَ رَضِي اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ كَانَ يُؤْمَرُ الْعَائِنُ فَيَتَوَضَّأُ ثُمَّ يَغْتَسِلُ مِنْهُ الْمَعِينُ ، و لكن هذا الأمر يغضب العائن أو يحرجه ، فيمكن التحايل عليه لأخذ وضوءه عن طريق دعوته لبيتك و مساعدته في الوضوء بعيدا عن مصارف المياه .

– الإغتسال بأثر العائن مما يلي بدنه : ما يلي بدنه يشمل الثياب و التراب الذي مشي عليه ، و صب عليه ماء يشربه المصاب أو يرش عليه  .

– التبخر بشيء من العائن ، مثل غسالة اليدين ، باقي الأكل مثل نواة التمر ، التراب الذي مشي علية أو العرق .

كيفية اكتشاف العين بنفسك :
جمع الكفين و قراءة سورة الفلق أكثر من مرة ( يفضل لمدة 5 دقائق) ، و النفث فيها و المسح بهما على الوجه ، إذا كنت مصاب بالعين سيصاحبك التثاؤب مع الدموع غالبا .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق