فوائد البروتين للصحة العامة

- -

أهمية البروتين للجسم :- تعد البروتينات في الأصل من أحد المكونات الأساسية في الجسم ، و ذلك بالطبع يرجع إلى دورها الشديد الأهمية حيث أنها مسئولة عن العديد من المهام أو الوظائف الضرورية للجسم ، و جدير بالذكر أن الإنسان يحتاج إلى كميات كبيرة من البروتينات بشكل يومي ، و ذلك كي يتمكن من تغطية احتياجات الجسم ، و عندما يدخل البروتين إلى الجسم فإنه يتحول إلى أحماض أمينية ، و تمتاز الأحماض الأمينية بأنها تكون ذات وزن جزئي مرتفع علاوة على كونها في الأساس ذات تركيب معقد .

و تقوم الأحماض الأمينية بالارتباط مع بعضها البعض عن طريق إحدى الروابط ، و التي يطلق عليها مسمى االرابطة الببتيدية أما بالنسبة لمضادر الحصول على البروتينات فهي إما تكون حيوانية أو نباتية كما هو معروف ، و بالنسبة لما يخص المصادر الحيوانية فإن من أبرز أمثلتها الحليب ، و اللحوم بالعلاوة إلى البيض أما بالنسبة للمصادر النباتية فإن من أهم مصادرها القمح ، و السمسم بالإضافة إلى اللوز ، و الفول ، و من إحدى فوائد البروتينات الهامة أيضاً هي فائدتها من الناحية الجنسية ، و التي سوف نتناولها في مقالنا هذا إلى جانب فوائد البروتين بشكل عام .

فائدة البروتين من الناحية الجنسية :- يوجد للبروتين عدداً من الفوائد الإيجابية التي يعمل على منحها للإنسان من الناحية الجنسية ، و منها :-
1- يساهم البروتين بشكل جيد في إعطاء الجسم كلاً من الصحة ، و الحيوية ، و الطاقة علاوة على القوة مما ينتج عنه زيادة درجة الأداء الجنسي .

2- يساعد البروتين بنسبة كبيرة في بناء الهرمونات ، و من بينها الهرمونات الجنسية .

3- يلعب البروتين دور شديد الأهمية في عملية بناء العضلات ، و بالتالي تحسين الأداء الجنسي علاوة على زيادة القوة الجنسية .

فائدة البروتين بشكل عام :- يوجد عدداً من الفوائد الصحية التي يمنحها البروتين للجسم ، و من أهمها :-
1- البروتين في الأصل من أحد المكونات الرئيسية في كافة خلايا الجسم بما في ذلك الشعر ، و العضلات علاوة إلى الأظافر ، و العظام.

2- يساعد البروتين بشكل مناسب في بناء الجسم بشكل عام ، و ذلك راجعاً إلى كونه يعمل على بناء خلايا الجسم ، و لهذا السبب فقد أتت عملية تسمية البروتين بمسمى البروتين الهيكلي ” البنائي ” .

3- من أحد أهم البروتينات الموجودة في الجسم هو الكولاجين ، و هو هام ، و ضروري لبناء كلاً من الأوتار ، و العظام بالإضافة إلى الأربطة في المفاصل ، و العظام هذا إلى جانب الجلد .

4- البروتين ضروري ، و حيوي لكي يتمكن الإنسان من القيام بأداء مهامه المختلفة مثال الركض أو الوقوف ، و المشي .

بالنسبة لفائدة البروتين من ناحية الوظيفة المناعية :-
1- البروتين يعد من أهم تلك العناصر التي تكون في الأساس جهاز المناعة .

2- نظراً لأن الجهاز المناعي يتكون من العديد من الأجسام المضادة ، و التي تلعب دور كبير في التصدي للأمراض فإن البروتين يعتبر من إحدى المواد الهامة في ذلك لكون الأجسام المضادة هي في طبيعتها عبارة عن بروتينات .

بالنسبة لفائدة البروتين من ناحية توازن درجة الحموضة PH :-
1- كما هو معروف فإن درجة الحموضة من إحدى المور الهامة لأداء الوظائف بالنسبة للجسم ، و ذلك يرجع إلى أن السوائل في الجسم تحتاج إلى درجة حموضة متعادلة لكي تتمكن بشكل جيد من القيام بأداء وظائفها على أكمل وجه ، و لهذا السبب فإن أي تغير درجة الحموضة بشكل متواصل أو لفترات زمنية طويلة .

2- يعتبر أمراً شديد الخطورة كما أثبتت العديد من الأبحاث ، و الدراسات الطبية في نتائجها ، و التي وجدت في تلك النتائج أن حدوث أي تغير في درجة الحموضة سوف يؤثر على القدرة الخاصة بالجسم من ناحية أداء وظائفه ، و لذلك فإن البروتين من إحدى المواد الكبيرة الأهمية في المساهمة الممتازة في الحفاظ على درجة توازن الحموضة في الجسم ، و ذلك كما أوضحت الأبحاص ، و الدراسات يرجع إلى أن البروتين يعمل ، و بوتيرة جيدة على التقاط أيونات الهيدروجين عندما يصبح الدم حمضي ، و بالتالي فإنه يساعد الدم على القيام باستعادة حموضته المناسبة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

sahar

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2018-11-27 at 09:08

    شكرا لك

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *