حكم جميلة تعطينا عظة عن الموت

كتابة: nervana آخر تحديث: 18 أبريل 2022 , 00:28

الموت هو الحقيقة الوحيدة في حياة البشر ، فمهما طالة أعمارنا وعيشنا حياتنا في رخاء وسعادة ، أو كانت حياتنا مليئة بالألم والكفاح ، فالنهاية الأكيدة لكل هذه هو الموت ، ولذلك علينا ألا نتجنب التفكير في الأمر وكأننا نعيش حياة الخلود ونعمل بكل جد خلال حيانتا على الأرض ، ولذلك حاول كبار الفكرين أن يعطوا البشر حكم ومواعظ عن الموت .

حكم جميلة تعطينا عظة عن الموت

– الحياة حلم يوقظنا منه الموت
– عندما لا ندري ما هي الحياة ، كيف يمكننا أن نعرف ما هو الموت
– الحياة بلا فائدة موت مسبق
– لو كان الموت يصنع شيئاً لوقف مد الحياة! ولكنه قوة ضئيلة حسيرة بجانب قوى الحياة الزاخرة الطافرة الغامرة! من قوة الله الحي تنبثق الحياة وتنداح

– يجب أن لا نبكي على أصدقائنا ، إنها رحمة أن نفقدهم بالموت و لا نفقدهم و هم أحياء
– كم من عزيزٍ أذل الموتُ مصرعه … كانت على رأسهِ الراياتُ تخفقُ
– يحكون عن شيخ المرسلين نوح عليه السلام: أنه جاءه ملَك الموت ليتوفاه بعد أكثر من ألف سنة عاشها قبل الطوفان وبعده فسأله: يا أطول الأنبياء عمراً كيف وجدت الدنيا؟ فقال: كدار لها بابان دخلت من أحدهما وخرجت من الآخر!
– لا يوجد وهم يبدو كأنه حقيقة مثل الحب..ولا حقيقة نتعامل معها وكأنها الوهم مثل الموت
– احرصوا على الموت توهب لكم الحياة واعلموا أن الموت لابدَّ منه، وأنه لا يكون إلا مرةً واحدةً، فإن جعلتموها في سبيل الله كان ذلك ربحَ الدنيا وثوابَ الآخر

– ما ألزم عبد ذكر الموت إلا صغرت الدنيا عنده
– إذا ذكرت الموتى فعد نفسك أحدهم
– استقبال الموت خير من استدباره
– شيئان قطعا عني لذة الدنيا : ذكر الموت ، والوقوف بين يدي الله
– من عرف الموت هانت عليه مصائب الدنيا
– ليس من ماتَ فاستراحَ بميتٍ … إِنما الميتُ ميتُ الأحياءِ

– التألم و لا الموت : هذا هو شعار البشر
– كل عمل كرهت من أجله الموت فاتركه ، ثم لا يضرك متى مت
– احرص على الموت توهب لك الحياة
– موت الصالح راحة لنفسه ، و موت الطالح راحة للناس
– الموت فينا و فيكم الفزع
الجنة موت المحرمات.. وموت الممنوعات.. الجنة موت السلطات
– لقد علمنا ديننا أن نستوهب الحياة بطلب الموت، و حبب إلينا نبينا الشهادة. نلحقها إذا هربت منا، و نفتش عنها إذا ضلت عنا. فبماذا تخيفون أمة تريد الموت؟

– يموت الجبناء مرات عديدة قبل أن يأتي أجلهم، أما الشجعان فيذوقون الموت مرة واحدة
– الحياة فيض من الذكريات تصب في بحر النسيان . أما الموت فهو الحقيقة الراسخة
– الخيانة كالموت لا تسمح البتة بالفوارق
– الحب يتحمل الموت و البعد أكثر مما يتحمل الشك و الخيانة
– لا يعني الموت شيئاً، لكن أن تعيش مهزوماً وذليلاً يعني أن تموت يومياً
– يجب أن تحب الحياة و تعرف كيف تموت
– يموت الجبناء مرات عديدة قبل أن يأتي أجلهم، أما الشجعان فيذوقون الموت مرة واحدة

– علاج الشيخوخة الموت
– إن حياة تنتهى بالموت ،ولا بقاء بعدها ، هى حياة لا تستحق ان نحياها
– ثم إن الدنيا كلها ليست سوى فصل واحد من رواية سوف تتعدد فصولها .. فالموت ليس نهاية القصة ولكن بدايتها
– إضاعة الوقت أشد من الموت ، لأن إضاعة الوقت تقطعك عن الله والدار الآخرة ،والموت يقطعك عن الدنيا وأهلها
– الشخص الذي لديه فكرة خاطئة عن الحياة ستكون لديه دوماً فكرة خاطئة عن الموت
– يستأذن الموت على العاقل ، ويدفع الباب على الغافل
– لما حكم القاضي على عمر بالإعدام شنقاً حتى الموت قهقه عمر بكل شجاعة قائلا الحكم حكم الله لا حكمكم المزيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى