فوائد استهلاك أطعمة اللون الأرجواني

كتابة بسمة حسن آخر تحديث: 21 ديسمبر 2017 , 16:58

إن الفواكه والخضروات التي تتميز بلونها الأرجواني هي دليل على وجود أحد العناصر الغذائية الذي يسمى “الأنثوسيانين” ، وهو مثل المغذيات النباتية الأخرى ، لا يحتاجه الجسم ليعمل ، ولكنه يساعد على حماية الخلايا من التلف ، الأمر الذي قد يؤدي إلى الأمراض والأوجاع ، وهذه أفضل منفعة يمكن الحصول عليها من هذه المجموعة .

1- البرقوق : يعتبر أول الأنواع التي تخطر بالك هو البرقوق ، وكلما زاد اللون كلما زاد الأنثوسيانين داخل الثمرة ، كما أن الثمار الناضجة تمتلك المزيد منه ، وتحتوي القشور الخارجية على 20 مرة أكثر من المواد المضادة للأكسدة بالمقارنة من لحم الثمرة .

2- التوت : على الرغم أن الأنثوسيانين يرتبط باللون الأرجواني ، فإنه يتدرج ما بين اللونين الأحمر  إلى  الأزرق ، التوت الأزرق ، التوت البري ، الفراولة ، الكشمش وغيرها من الأنواع  متشابهة جميعا في الخصائص ، فيعمل التوت على تعزيز قوة الدماغ والحالة المزاجية ، وفقا لدراسات أجريت على الأطفال والبالغين من مستهلكي التوت ، ويعتقد العلماء أن الأنثوسيانين يساعد خلايا الدماغ على التواصل مع بعضها البعض .

3- البطاطا  : يوجد نوع ذو قشرة ولحم أرجواني، وبالإضافة إلى الأنثوسيانين فهي تحتوي على 2-3 مرات أكثر من مضادات الأكسدة بالمقارنة مع البطاطا العادية البيضاء  ، المليئة بالبوتاسيوم ، الماغنسيوم ، فيتامين ج والألياف .

4- الكرز الأحمر : إن الانثوسيانين هو الذي يعطي له اللون الداكن الغني ، وهذه الفاكهة تساعد على خفض ضغط الدم والحفاظ على صحة الاوعية الدموية ، كما تساعد في حالات مشاكل المفاصل مثل هشاشة العظام والنقرس ، كما أنها مليئة بالعناصرالغذائية التي تساعد على الوقاية من السرطان ، أمراض القلب والسكري .

5- العنب : إن الأنثوسيانين يوجد في العنب الذي يندرج لونه ما بين الأحمر والأسود ، وتعرف هذه الفاكهة بأنها تحتوي على الريسفيراترول ، الذي يعطيه الكثر من الأهمية كجزء من مجموعة العناصر الغذائية التي تعمل على حماية الخلايا من التلف الذي يؤدي إلى الأمراض .

6- القرنبيط : يوجد نوع واحد فقط من الجينات الذي يجعل القرنبيط يجني المزيد من الأنثوسيانين داخل أنسجته ، مما يحوله بشكل طبيعي من اللون الأبيض إلى اللون الأرجواني ، بالإضافة إلى ذلك فالقرنبيط غني بالمغذيات النباتية ، فيتامين ج والمعادن ، يمكن تناوله مطهيا على البخار ، مقليا أو معدا في الميكروويف أو تناوله نيئا للحفاظ على قيمته الغذائية .

7- الجزر الأرجواني : يمكن إيجاده في أسواق المزارعين أو في بعض المطاعم ، يمكن تناوله مشويا ، مخللا أو مسلوقا ، للحصول على كمية أكبر من الأنثوسيانين ، بالإضافة إلى البيتاكاروتين والكاروتينات الأخرى التي يمكن إيجادها في الجزر البرتقالي اللون ، والذي يساعد على محاربة السرطان وتحسين الجهاز المناعي .

8- الملفوف الأحمر : يسهل الحصول على الأنثوسيانين عند طهيه ، وعند تخميره لعمل المخلل أو الكيمتشي ، يمكنك الحصول على البروبايوتيك الطبيعي الذي يغذي بكتريا الأمعاء ،  تساعد الميكروبيوم لجسم على محاربة الجراثيم وامتصاص العناصر الغذائية ، هضم الطعام والتحكم في القلق .

9- الشمندر : يأتي لونه من مضادات الأكسدة المختلفة التي تسمى بيتالينز ، يفضل تناوله مطهيا على البخار ، أو إضافته إلى العصير ، وهو جيد لصحة القلب ، الدماغ وسكر الدم .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق