دور التوت البري في تنشيط الخلايا الدهنية و حرق الدهون

نبات التوت من النباتات ذات شكل و طعم جذاب يجعل الكثير من الأشخاص يعشقون مذاقه ، و قد تم إجراء الكثير من الأبحاث التي أثبتت أن التوت البري له فوائد صحية متعددة لابد أن نستغلها ، اكتشف العلماء وجود علاقة بين التوت البري و البرد و نشاط الخلايا الدهنية و هذا ما سوف نعرضه في هذا المقال.

الفوائد الصحية للتوت البري :
1- يساعد التوت البري في خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
2- يساهم أيضًا في خفض مستوى السكر في الدم.
3- يقلل التوت البري من خطر الإصابة بمرض السرطان لأنه يسيطر على الخلايا السرطانية.

علاقة التوت البري بالبدانة والخلايا الدهنية :
اكتشف الباحثون أن التوت البري يحتوي على مركب الروتين Rutin و هو فعال في القضاء على البدانة ، نظرًا لأن البدانة لها العديد من التبعات الضارة مثل الإصابة بمرض السكري و السكتات الدماغية و ارتفاع ضغط الدم و الإصابة ببعض أنواع السرطانات لهذا يكون التخلص من الوزن الزائد أمر هام و ضروري ، كما يعتبر مركب الروتين Rutin أيضًا مكمل غذائي هام و طبيعي للجسم.

تم إجراء بعض التجارب على مجموعة من الأشخاص الذين يعانون من السمنة الوراثية و التي فشلت معهم العديد من الطرق لإنقاص الوزن ، و تم وضع مادة الروتين Rutin في ماء الشرب الخاص بهم ، مع ملاحظة النتائج و بالفعل ظهر مفعول تلك المادة في تنشيط عمل الأنسجة الدهنية ، و ساهمت في استهلاك الكثير من الطاقة و تقليل الدهون مع ضبط مستوى السكر في الدم و هذا نتيجة لعمل تلك المادة في توفير التوازن بين هرمون الجلوكاجون و الإنسولين لأنهما يتحكمان في مستوى السكر.

العلاقة بين التوت البري والأنسجة الدهنية و البرد :
يشير الأطباء إلى أن الجو البارد يتسبب في نشاط الدهون في الأنسجة المختلفة بالجسم وهذا لحرق أكبر كمية من تلك الدهون لتوفير الطاقة اللازمة لحركة و نشاط الجسم ، و بهذا يتم إنقاص الوزن ، و من هذا المنطلق تم ربط تأثير البرد في عمل تلك الخلايا الدهنية و تأثير التوت البري على تلك الخلايا فتوصل العلماء إلى أن كلا منهما يؤدي إلى إنقاص الوزن و توفير الدفء و الطاقة للجسم.

يؤكد الباحثون أن تلك العلاقة تساهم بشكل كبير في التخلص من الدهون المتراكمة تحت الجلد ، كما يؤكد فريق من الباحثين أنه لابد من استغلال مادة الروتين  في ضبط التمثيل الغذائي للأنسجة الدهنية وهذا يعد علاج فعال لمشكلة السمنة و زيادة الوزن فيتم إضافة التوت البري في كافة الوجبات التي يتناولها من يتبعون حمية خاصة لإنقاص الوزن للاستفادة من تلك المادة الفعالة و الطبيعية للتخلص من الدهون بدون أي آثار جانبية ضارة لأجزاء الجسم.

استغلال مادة الروتين Rutin علميا:
قامت بعض الشركات المتخصصة في توفير العقاقير الطبية في ألمانيا باستغلال مادة الروتين Rutin في عقاقير لإنقاص الوزن بحيث تعتمد على مواد طبيعية مركزة للتخلص من الدهون في مناطق متعددة بالجسم مع مراعاة عدم وجود ترهلات بالجسم.

وقد ثبت بالفعل نتائج فعالة لتلك العقاقير عقب اختبارها على فئران التجارب ، و تم الوصول للوزن المناسب بدون أي تأثير على أعضاء الجسم الأخرى مثل ما يحدث في بعض العقاقير الكيميائية المتداولة لإنقاص الوزن ، و لكن يؤكد الأطباء أن تلك العقاقير التي تم تحضيرها من مادة الروتين Rutin ليست محظورة لأصحاب الأمراض المزمنة بل تساهم بشكل كبير في علاج تلك الأمراض بشكل أسرع.

ومع تلك الاكتشافات يبحث هؤلاء العلماء عن مصادر أخرى تقوم بتحفيز الأنسجة الدهنية بدون أي آثار جانبية للقضاء على السمنة بطرق طبيعية آمنة و من مواد طبيعية فعالة عوضا عن فشل الحميات الغذائية و بعض الآثار الجانبية للعقاقير الكيميائية.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *