غرائب مدهشة عن لون العينين

تظهر العيون البشرية بمجموعة متنوعة من الألوان ، ومع ذلك فمن المدهش أن ندرك أن هناك لونين حقيقيين فقط القزحية العين وهما اللون البني الفاتح والأسود ، وأما بقية الألوان مثل الأزرق والأخضر والرمادي والبنفسجي ما هي إلا انعكاس للضوء .

حقائق غريبة عن لون العينين :
– يعتمد لون العين على مقدار تركيز صبغة الميلانين :
تحصل القزحية على لونها بناءاً على مدى تركيز ما يسمى بصباغ الميلانين ، و كلما كان تركيز الميلانين أقوى ، كلما كان لون العينين أكثر قتامة .

يوجد أشخاص يمتلكون عيون مُختلفة في اللون :
يولد بعض الناس وكل عين من عيونهم  لها لون مُختلف عن الأخرى ، و هذا الأمر ما هو إلا  طفرة جينية جميلة ، حيث أنها تجعل العيون  تبدو مختلفة في الألوان ، وعادة ما تكون موروثة  ولكنها  في بعض الأحيان تكون نتيجة إصابات في العين مثل تلطيخ الدم  الذي قد يسبب تغاير لون القزحتين .

– لا توجد عيون سوداء أو زرقاء أو خضراء :
العيون السوداء غير موجودة في الحقيقة ، فعندما يكون هناك تركيز الميلانين في القزحية شديد للغاية ، فتظهر العيون البنية الداكنة كما لو أنها سوداء ، كذلك لا يوجد أصباغ خضراء أو زرقاء للعين ،  ولكنها تكون مجرد انعكاس للضوء حيث أنه يتسبب في جعل العيون ذات الألوان الفاتحة تظهر بهذا الشكل .

– اللون البني هو الأكثر شيوعاً بين ألوان العين :
العيون البنية تحدث بسبب وجود كمية زائدة من الميلانين في القزحية ، وقد أثبتت الأبحاث بأن اللون البني هو لون العين الأكثر شيوعا بين البشر.

– العيون البنفسجية تحدث نتيجة المهق العيني :
المهق هو ما يُسمى بالبرص أو البهق العيني وهو يحدث في العين نتيجة فشلها في إنتاج كمية كافية من الميلانين ، والأشخاص الذين يُصابون بالبهق يظهرون و كأنهم يمتلكون عيون ذات لون بنفسجي و الذي يكون في الحقيقة لون أزرق داكن .

– نقص الميلانين قد يؤدي أحياناً إلى امتلاك عيون حمراء :
يعتبر لون العينين الأحمر هو أندر الألوان على الإطلاق ، و هذا الأمر يحدث عندما ينقص الميلانين من القزحية بشكل كبير ، حيث إن ذلك يؤدي إلى تحول لون العين إلى اللون الأحمر .

أسباب ظهور العينين باللون العنبري و العسلي :
يعتبر اللونين العنبري و العسلي من الألوان المتشابهة والتي لا يستطيع الناس التفرقة بينهما إلا أنهما ألوان مختلفة تماماً ، واللون العنبري يحدث بسبب ترسب الصباغ الأصفر في القزحية ،  بينما اللون العسلي هو نتيجة ترسب الأخضر والبني والأزرق ، وعندما تمتلك العين كمية معتدلة من الميلانين فإن ذلك يؤدي إلى ظهورها باللون العسلي .

– العدسات اللاصقة تمكنت من تغيير لون العين :
يمكن للعدسات اللاصقة أن تغير لون العيينين بكل سهولة ، حيث أنها تساعد المرء في الحصول على لون العيون التي يُفضلها ، فلم يعد هناك حاجة لمعرفة مدى تركيز صباغ الميلانين في العينين مادام هناك عدسات ملونة تستطيع أن تمنح الشخص اللون الذي يريده ، وهو ماجعل الأمر سهلاً لدى الكثيرين ممن يرغبون في تغيير لون أعينهم بإستمرار .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *