طرق طبيعية لعلاج الإنفلونزا للحامل

- -

نزلات البرد :- تعتبر نزلات البرد أو الإنفلونزا من أكثر الأمراض المؤرقة التي تصيب النساء خلال فترة الحمل ، و لا شك أنها تتسبب في الكثير من المتاعب لهن كما أنها تشكل خطراً على صحتها ، و صحة الجنين ، لذلك إن كانت المرأة حامل ينبغي عليها الحرص بأن لا تصاب بمثل هذا المرض الشائع على الأقل خلال فترة الحمل ، حيث أشارت الدراسات التي أجراها كبار الأطباء مؤكدين أن الأمراض الفيروسية نزلات البرد ، و الإنفلونزا تستمر إلى ما عدده ثلاث مرات أطول في النساء الحوامل من النساء الأخريات.

و يمكن أن تشكل الإنفلونزا خطراً بالغاً على صحة الحوامل فتتسبب في الكثير من الأمراض مثال الالتهاب الرئوي ، و الكثير من الأمراض الأخرى ، و ينصح الأطباء بأنه يجب على النساء الحوامل طوال فترة الحمل الحفاظ على صحتهن من خطر الإصابة بالإنفلونزا التي يمكن أن تُشكل خطراً على صحة الأجنة وأمهاتهم.

أفضل الطرق لمنع الإنفلونزا أثناء الحمل :- هناك الكثير من الطرق ينصح بها الأطباء لعلاج نزلات البرد ، و الإنفلونزا أوصى بها الأطباء ، و من أهمها ما يلي :-
1- أولاً ، و قبل كل شئ يمكن أخذ مصل الإنفلونزا  ، و هو الطريقة الفعالة الأولى في علاج نزلات البرد الإنفلونزا وفقاً لما صرح به كبار الأطباء ، و ينبغي على المرأة الحامل أن تأخذ مصل الإنفلونزا في أول فترة الحمل ، و حتى لو كانت في الشهور الأخيرة ينبغي عليها أخذ المصل ، و موسم الإنفلونزا في الغالب يبدأ بنهاية فصل الخريف أي في أول شهر أكتوبر ، و حتى أواخر شهر مايو فتكثر الإصابة بالإنفلونزا خلال هذه الفترة و يتوجب القيام بأخذ المصل خلال هذه الفترة.

يعتبر مصل الإنفلونزا مهماً للغاية بالنسبة للمرأة الحامل ، و طفلها أيضاً ، و على وجه التحديد مواليد فصل الشتاء لأنهم الأكثر عرضه للبرد ، و نزلات الإنفلونزا ، فإذا قامت المرأة الحامل باتخاذ المصل فسوف تحمي جسمها ، و جنينها من خطر الإصابة بالإنفلونزا ، و ذلك يتم من خلال انتقال الأجسام المضادة التي كونها جسدك من خلال  المشيمة إلى الجنين ، و تحميه من نزلات الإنفلونزا  مستقبلاً.

الطرق الطبيعية لعلاج الإنفلونزا بالنسبة للحامل :- هناك الكثير من الطرق الطبيعية التي ينصح بها الأطباء لعلاج الإنفلونزا للحامل ، و من أهمها الطرق الطبيعية : –
1- ينصح بأكل العسل لتخفيف التهاب الحلق أو السعال.
2- ينصح بالراحة التامة في السرير.
3- تناول الكثير من السوائل مثل شرب الماء ، و العصائر ، و الشاي الأخضر.
4- القيام بتناول الأطعمة المطبوخة بالثوم ، و ذلك حتى تحد من الفيروسات الضارة التي تأتي مع مرض الإنفلونزا ، و يعتبر إضافة القرنفل ، و القرفة للوجبات مهمان جداً لمحاربة الأنفلونزا.
5- الغرغرة تساعد على تخفيف آلام الحلق.

كيف يمكن للمرأة الحامل أن تجنب الإنفلونزا
1-
أخذ المصل المخصص لهذا المرض ، و ذلك حتى تتفادى الإصابة به.
2- القيام بغسل اليدين بالماء بشكل جيد .
3- تجنب الازدحام أو الوجود في الأماكن المغلقة.
4- لابد من تجنب التعامل المباشر مع المصابين بنزلات البرد.

5- تجنب ملامسة منطقة الأنف ، و الفم ، و العين ، و ذلك يرجع إلى أن انتقال الجراثيم يتم في الأساس عن طريق اللمس.
6- يجب القيام بشكل فوري باستشارة الطبيب ، و ذلك تحديداً في حالة الشعور بمضاعفات مثال أن تسوء الحالة ،بالإضافة إلى حدوث اضطراب في التنفس ، و ارتفاع درجة الحرارة بشكل ملحوظ أو الشعور بالرجفة ، و ألم بمنطقة الصدر  ، و الكحة المصاحبة للبلغم.

7- ينبغي على المرأة الحامل في حالة شعورها بالإنفلونزا أن تستشير الطبيب على وجه السرعة حتى لا يتفاقم الأمر ، و القيام بأخذ العلاج المناسب لحالتها على الفور حتى تتعافى تماماً ، كما ينبغي عليها أيضاً الاهتمام بتدفئة جسدها تماماً ، و مراعاة تناول السوائل الدافئة ، و العصائر الطازجة مثال العصائر الطبيعية كالليمون و البرتقال و الجوافة بالإضافة إلى الحرص على تناول الأطعمة الصحية الطازجة ، و الفواكه ، و الخضروات بكثرة حتى تزيد من مناعة الجسم في التصدي للإنفلونزا.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sahar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *