صفات أسماك اللوتش النهري و طرق العناية بها

إن أسماك اللوتش من الأسماك التي يُمكنها التكيف مع البيئة ، ولكنها خجولة جداً فهي تقضي فترات كبيرة من عمرها مختبئة خلف الصخور والأحجار .

السمك النهري :
يُعتبر الصيد في المياه العذبة ليس أمراً بسيطاً لأنه من الأمورالتي تحتاج للكثير من الصبر والحرفيّة والهدوء ، كما يحتاج إلى مهارات فائقة لأن السمك الذي يعيش في الأنهار والمياه العذبة يغلب عليه الهدوء ، لذلك يجب أن يكونَ الصياد منتبهاً بالنسبة للطريقة التي سوف يصطاد بها سواء كانت سنارةً أو شبكة ، ومن المهم أيضاً اختيار الطُّعم المناسب الذي يجذبُ السمك للسنّارة ، كما يجب اختيار حجم السنارة المناسب أيضاً.

صفات أسماك اللوتش :
إن أسماك اللوتش من الأسماك القابلة للتكيف بسهولة ، ولكن من الأفضل أن يتم تربيتها  في حوض النهر أو حوض الأسماك مع وجود الكثير من حركة المياه ومجموعة متنوعة من الأحجار والصخور، كما يجب أن يكون الحوض بارداً ، ومن الممكن أن يتكيف البعض منها مع الماء شديدة الملوحة ، وهي تتصف بكونها خجولة حيث تقضي الكثير من عُمرها مُختبئة بين الصخور .

و يوجد الكثير من أوجه التشابه بين أسماك اللوتش النهري وأسماك لوتش من عائلة كوبيتيداي ، ومن هذه الصفات المُشتركة وجود شعيرات حول الفم ، ويتم الخلط بين هذه الأسماك وبين سمك السلور أيضاً بسبب وجود هذه الشعيرات ، حيث أن كل سمكة يوجد حولها فمها حوالي 6 من الشعيرات ، كما أنها تتشابه في وجود الحراشيف والقشور لأن جسدها يتميز بكونه مُغطى كله بهذه الحراشيف أما سمك السلور فهو غير مغطى بالحراشيف ، حيث أن الغالبية منه يُغطى بصفائح عظمية بدلاً من الحراشيف .

وصف شكل أسماك اللوتش النهري :
إن غالبية الأنواع من أسماك اللوتش النهري أو أسماك التيارات الرابية ، ليست ذات حجم كبير ، حيث تصل بعضها إلى بضعة بوصات ، وهذه الأسماك لها مجموعة متنوعة من أشكال الجسم حيث أن منها النوع  الدائري والاسطواني والمضغوط ، والقليل منها يكون مفلطح الشكل وبعضها يكون طويل ، كما أن أسماك اللوتش النهري لها فم من النوع الماص ، وتتكيف زعانفها لكي تتشبث بالصخور في المياه المتحركة مع التيارات السريعة.

يوجد بعض الأنواع من أسماك اللوتش مُغطاة بالحراشيف ، كما أن هذا النوع من الأسماك يسكن  في قاع النهر ، وهو خجول جداً – كما ذكرنا سابقاً – وبالتالي فإنه دائماً ما يكون مختبيء تحت الصخور وفي الطين أيضاً ، كما أن هناك الكثير منها  يعيشون في داخل الكهوف ، وذلك طبقاً للدراسات التي قام بها علماء البحار .

طرق العناية بأسماك اللوتش وتغذيتها :
إن أسماك اللوتش النهري دائماً ما تنشط وتسبح في النهر أو الحوض وذلك يكون أثناء المساء أو الظلام الدامس ، وهم دائماً مايقومون بالبحث عن غذائهم في القاع ، كما أن هذه الأسماك تُعتبر من آكلات اللحوم والنباتات ، وفي البيئة الطبيعية فإن العديد من أسماك اللوتش النهري يلتهمون يرقات الحشرات والديدان الحية والقشريات .

و تتغذى أسماك اللوتش أيضا على الطحالب وغيرها من النباتات ، ويمكن أن تأكل الحبيبات أو الأقراص الغارقة في القاع ورقائق المواد الغذائية الجافة والبروتينات المجمدة مثل الديدان الدموية وتوبيفيكس والأرتيميا أو الجمبري، كما أنها قد تأكل البدائل النباتية مثل الطحالب اللينة ورقائق الطحالب، بالإضافة إلى أنواع الخس المختلفة أو أوراق اللفت المقشر.

كما أن أحواض السمك تكون ممتازة إذا توافر بها الكثير من المياه المتحركة ، مع وجود ركيزة من الرمل أو الحصى ومجموعة متنوعة من الأحجار والصخور والطحالب لتنمو عليها ، ويجب توفير أماكن يختبئون بها كالصخور وجذور النباتات أو الخشب لأنهم يحبون ذلك بشدة ، فهناك أنواع منها تُفضل الإختباء في الكهوف المظلمة .

كيفية تكاثرها :
تعتبر طريقة تكاثر أسماك اللوتش النهري غير معروفة بشكل مفصل ، فعلى الرغم من نجاح الكثير من عمليات التكاثر بين الأنواع الواحدة من سمك اللوتش ، إلا أن أغلب التقارير التي قام بها بعض الهواة لم تنجح إلا من قبيل الصدفة ، لذلك أصبح من الصعب استخدام هذه الأسماك بشكل تجاري .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *