معلومات عن النظام الغذائى بالسوائل الشفافة

يعتبر النظام الغذائى بالسوائل الصافية كالماء و المرق، من الأنظمة التي تجعل عملية الهضم أسهل، ولا تترك أي غذاء غير مهضوم فى الأمعاء.

نظام السوائل الشفافة
هذا النظام لا يمكنه أن يمد الجسم بالغذاء الكافى، والسعرات الحرارية  و يجب عدم الاستمرار فيه لمدة قد تزيد على بضعة أيام، فهو نوع من الحمية المؤقتة لأغراض طبية، وهو نظام غذائي يفتقر الى الكثير من العناصر الهامة لصحة الجسم.

– و هذه العناصر مثل الفيتامينات و المعادن التي يحتاجها الجسم، و نظام السوائل الصافية يحافظ على المياه الكافية، ويوفر هذا النظام بعض الشوارد الكهربية المهمة مثل البوتاسيوم و الصوديوم.

الغرض من النظام الغذائي بالسوائل
– يتم استخدام هذا النظام غالبا قبل اجراء بعض الاختبارات الطبية، أو العمليات التى يكون من شروطها عدم وجود اي طعام، فى المعدة مثل فحوصات عمل منظار المعدة، وينصح به كنظام غذائى عندما يكون هناك مشاكل، فى المعدة كالقئ والغيثان او بعد الخضوع لجراحات معينة.

 الأطعمة الغير سائلة المسموح بها فى النظام الغذائى
– من المؤكد أن أول عنصر رئيسي في هذا النظام هو الماء ( العادى أو المنكه أو المكربن)، و عصائر الفاكهة بدون اللب مثل عصير التفاح او العنب الأحمر، و المشروبات الغازية و انواع المشروبات الصناعية بنكهة الفاكهة مثل شراب البنش بالفاكهة أو عصير الليمون.

– يسمح بالجلاتين ضمن هذا النظام و عصير الطماطم أو الخضروات المصفى، و المشروبات الرياضية و القهوة أو الشاي بدون حليب أو قشدة، و المرق الصافى الخالى من الدهن، و العسل أو السكر، و انواع الحلوى الصلبة متل سكاكر الليمون أو قطع النعناع المستديرة.

– الحلوى المثلجة المصنوعة بدون اضافة الحليب أو قطع فاكهة أ بذور أو مكسرات، و ينبغى تجنب أى أطعمة لم يتم ذكرها، و فى المقابل قد تبدو القائمة السابقة من الطعام نموذجية، فى نظام السوائل الصافية الغذائى اذا تم تناول كوبًا او طبقًا واحدًا منها من كل صنف.

فوائد واضرار نظام السوائل الصافية
– على الرغم من أنه يعد نظام غير مثير لكنه مصمم لجعل المعدة خالية من اي طعام او شراب، وذلك للحد من اجهاد الجهاز الهضمى و كذلك يحافظ على توفر مستوى جيد من الماء فى الجسم.

– حيث أن هذا النظام الغذائى المعتمد على السوائل لايمكن، ان يمد الجسم بالتغذية الكافية والسعرات الحرارية، فيجب عدم استخدمه لمدة لا تزيد عن بضعة أيام ولا يستخدم الا تحت اشراف الطبيب، و عند وصف الطبيب اتباع هذا النظام يجب اتباع تعليمات هذا النظام بدقة، كما يجب عليك مراجعة الطبيب عند ظهور أى مرض، أو اية مضاعفات و اعراض اخرى.

القهوة وعلاقتها بالنظام الغذائى 
– تعتبر القهوة موضع اتهام بأنها احد اسباب العديد من الأمراض، ابتداء من توقف النمو الى الاصابة بامراض القلب والسرطان، ولكنها تبعا للأبحاث لاتكون سيئة للغاية، فلم تثبت اية الدراسات الحديثة أى علاقة بين تناول القهوة، والاصابة بامراض القلب والسرطان.

– وقد وجدت الدراسات وجود علاقة بين معدل استهلاك القهوة، ومعدل انخفاض الوفيات و على الرغم من أن هذا قد لا يكون صحيحا فى الاشخاص الاصغر سنا الذين يشربون كميات كبيرة من القهوة، كما وقد وجدت الدراسات وجود علاقة بين السلوكيات المعروفة مثل التدخين والخمول البدنى وبين متناولى القهوة بكثافة.

– و قد أظهرت الدراسات ان للقهوة فوائد صحية بما فى ذلك مرض السكرى، من النوع الثانى وأمراض الكبد مثل سرطان الكبد، كما أنها تحسن الوظائف الادراكية وتقلل من خطر الاكتئاب، ورغم كل ماسبق فان الأبحاث توضح وجود بعض المخاطر، حيث هناك علاقة و ثيقة بين تناول كميات كبيرة من القهوة، و ارتفاع خفيف فى مستويات الكولسترول.

– وكشفت الدراسات بأن تناول كوبين أو أكثر من القهوة، يزيد من خطر الاصابة بأمراض القلب لدى الأشخاص الذين لديهم طفرة جينية، وبالرغم أن مخاطر القهوة أقل مقارنة من فوائدها فلابد من مراعاة، أن المشروبات الأخرى مثل الحليب وبعض عصائر الفاكهة، تحتوى على مواد مغذية لا تتوافر فى القهوة وكذلك اضافة، السكر و المبيض للقهوة تعمل على زيادة الدهون والسعرات الحرارية.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *