اضرار شرب القهوة للمراهقين

تحتوي القهوة على نسبة كبيرة من الكافيين التي يتسبب الافراط في تناولها على الكثير من الأضرار، وعلى الرغم من أن الكافيين عموما ليس له آثار مادية ضارة طويلة المدى، إلا أن الكثير من المراهقين يعانون من آثار الافراط في تناول القهوة، كما انهم اكثر عرضة لإدمان الكافيين، ولا ينصح بتناول القهوة لمن هم تحت سن الثانية عشر مهما كانت الظروف، وذلك وفقا لأحد الدراسات التي تم نشرها على موقع أوكلا للنظم الصحية، ولا تتسبب القهوة بالكثير من الأضرار للمراهقين إذا كانوا يتناولها باعتدال

اضرار شرب القهوة للمراهقين:
الآثار الفيزيائية
– تتميز حياة المراهقين بالانطلاق والانشغال الدائم بالكثير من النشاطات، والانشغال بين حياتهم الاجتماعية، والدراسة والعمل المدرسي، وممارسة الرياضة وغيرها من الأنشطة المختلفة، مما يجعلهم يحتاجون دائما للحصول على قسط كاف من الراحة والنوم، حتى يشعروا بالانتعاش والتركيز في الصباح.

– يحتاج المراهقون الحصول على أكثر من ثماني ساعات من النوم في ليالي الدراسة، وذلك وفقا لمؤسسة سليب، بينما يتسبب الكافيين الموجود في القهوة إلى الشعور بالانتباه وعدم القدرة على النوم بانتظام، مما يتسبب في الاستيقاظ الشديد عند تناول فنجان من القهوة.

– قد يستطيع بعض المراهقين الاستفادة من شرب القهوة، ولكن يفضل تناولها في الصباح قبل الذهاب إلى المدرسة إذا كانوا بحاجة إلى التنبيه، حتى تساعدهم على البقاء مستيقظين، والتركيز في الأعمال المدرسية أو في النشاطات الأخرى، و يمكن أن تستخدم القهوة في بعض الأحيان لهذا الغرض، ويجب على المراهقين ممارسة عادات نوم صحية، وعدم تناول المنبهات قبل النوم، وذلك للحصول على ثماني ساعات متواصلة من النوم .

خطر إدمان الكافيين:
– يجب على المراهقين الحد من تناول القهوة بحيث لا يقوموا باستهلاك أكثر من 100 ملغ من الكافيين يوميا، أو يمكنه تناول كوب واحد من القهوة يوميا، ويوصي موقع تينشالث أن شرب أكثر من هذه الكمية، يجعل المراهقين يوجهون خطر إدمان الكافيين، ولا يستطيع بعض المراهقين الشعور بالراحة بدون تناول القهوة.

الكافيين:
يتجه بعض المراهقين إلى تناول القهوة من أجل الكثير من الفوائد البدنية والعقلية، ولكنهم يعرضون نفسهم دون قصد إلى تناول كمية كبيرة من الكافيين، بالإضافة إلى تناول بعض المشروبات الأخرى التي تحتوي على الكافيين، مثل المشروبات الغازية التي تعد من مصادر الكافيين الشائعة، وكذلك مشروبات الطاقة وتناول الشاي المثلج، وغالبا ما تضيف الشركات المصنعة لهذه المشروبات بعض العقاقير التي لا تحتاج إلى وصفة طبية مع مادة الكافيين، مما يجعل المراهقين مستيقظين، ومتحفزين دائما لتناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين بشكل عام، وليس تناول القهوة فقط.

آثار القهوة على المراهقين:
تسبب القهوة في فقدان الشهية، والإصابة بالكثير من الاضطرابات والشعور بالقلق المستمر مما يؤثر على نفسية المراهقين، الإصابة ببعض التشنجات، وزيادة ضربات القلب، والإصابة بالكثير من مشاكل الجهاز الهضمي، بالإضافة لكثرة التبول والصابة بالإمساك، كما أنها تمنع امتصاص الجسم للكثير من المعاد المفيدة للجسم.

التوقف عن تناول الكافيين:
يتسبب توقف المراهقين الذين قد اعتادوا على تناول القهوة، والكثير من المشروبات التي تحتوي على الكافيين، إلى الشعور الكثير من المعاناة كأنهم مدمنين، حيث يصابوا ببعض الأعراض الجسدية إذا انقطعوا فجأة عن كمية الكافيين التي اعتادوا تناولها، حيث يشعرون بالصداع الشديد، والإصابة باضطرابات في المعدة والتهيج الشديد، ولكن كل هذه الأعراض سوف تقل حدتها خلال يومين، وسوف تختفي تماما في خلال أسبوع، ولا داعى للقلق من ادمان القهوة والكافيين إذا تم الالتزام أقل من 100 ملغ يوميا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(2) Readers Comments

  1. Avatar
    سكينة محمود العوض
    2018-03-29 at 18:42

    شكرا ايمان ولكن القهوة بانواعها النسكافية والقهوة العربية الاصيلة(قهوة بسضاء وقهوة سوداء) ماضرر بهم هل ضررها السهر ام ماذا اعطيني معلومة ياايمان اريد الاستفادة منج والله يعطيج العافية حبيبتي ماقصرتي شكرا

  2. Avatar
    ايمان محمود
    2018-03-30 at 10:17

    القهورة العربية ليست ضارة ولكن الافراط في تناولها ضار للصغار والكبار، حيث تتسبب في فقدان الشهية، والإصابة ببعض الاضطرابات والشعور بالقلق، والإصابة ببعض التشنجات، وزيادة ضربات القلب، كما تمنع امتصاص الحديد في الجسم وتسبب السهر واضطرابات في النوم. شكرا لمرورك وتعليقك... أتمني أكون أفدتك

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *