غرائب الحيوانات في ادمان الكحول

هناك العديد من الحيوانات تقوم بالاقبال على شرب الكحول بقصد و بدون قصد ، و منها بعض الطيور ، و النحل ، و السعادين و غيرها من الحيوانات التي تُعرف باقبالها الشديد على الكحوليات ، و في هذا المقال سوف نعرض أشهر الحيوانات التي تميل لشرب الخمور.

ذبابة الأشجار ذات الذيل القلمي: هي كائنات ضئيلة الحجم (يساوي حجمها جرذ متوسط الحجم) و ينتمي لفصيلة القوارض ، تعيش هذه الكائنات في الغابات الماطرة في (ماليزيا) ، و هي مشهورة بحبها الشديد و بعطشها الليلي لرحيق النخيل المخمر ، و قد أشار بعض الباحثين أن ما تتناوله تلك الكائنات في الليل يحتوي على كمية من الكحول تشابه تلك الموجودة في الجعة ، و تستمر تلك الذبابة في تناول ذلك الرحيق لمدة تقرب من ساعتين من كل ليلة ، و قد اعتادت تلك الذبابة على هذا الأمر و أصبح نمط حياتها ، و يعتقد بعض العلماء أن تناول تلك الكائنات للكحول بصورة يومية يساعدها في تجنب مخاطر أمراض القلب و الأوعية الدموية.

الخفافيش الأمريكية: تعيش بعض الخفافيش في أمريكا الوسطى و الجنوبية تتغذى على الفاكهة و الرحيق المخمرين ، و على الرغم من ذلك فهي لا تشعر بأعراض الكحول الذي تتناوله ، و من المعروف أن الخفافيش تستخدم ما يسمى بتحديد الموقع بالصدى و هو يشبه السونار ، فقد وجد العلماء أن على الرغم من احتواء أجسادها على نسبة من الكحول إلا أنها تتمكن من تحديد الأماكن بسهولة.

الطيور شمعية الجناح البوهيمية: تميل تلك الطيور إلى تناول لثمار التي تنمو على أشجار السمان و تأخذ الثمار في التخمر عندما يصبح الطقس أكثر برودة ، و تُعرف تلك الطيور بأنها بعضها يتناول تلك الثمار حتى يشعر بالسكر ، أما البعض الآخر فيتناول الثمار حتى يشعر بالنشوة فقط ، و من الحوادث المشهورة عن تلك الطيور ؛ في عام 2014م عندما أُصيبت العديد من تلك الطيور بالثمالة ، ثم تم نقلها إلى مركز العناية الصحية والمعالجة الحيوانية في (يوكون – كندا) ، كي تفيق.

النحل: هناك بعض الأنواع من النحل يقوم بالتغذية على الرحيق المخمر ، مما يؤثر عليها بشدة أثناء الطيران و قد تقع في العديد من الحوادث أو قد تتشتت و لا تُدرك مكان خليتها ، و هناك بعض الدراسات التي أشارت إلى أن النحل المخمور يتم منعه من دخول الخلية من قبل العاملين بها ، و يتم استبعاده خارجاً إلى حين أن يفيق ،  و أحياناً تقوم النحلات بمهاجمتها في سعيٍ منها لمساعدتها على العودة لرشدها ، لكن في النهاية فإن النحل الواقع تحت تأثير الكحول يتم منعه من التحليق إلى أن يعود لحالته الطبيعية.

السعادين: هناك بعض من السعادين تعيش على جزيرة القديس كيتس في الكاريبي ، تُسمى الـ(فيرفت) الخضراء ، و تُعرف تلك السعادين بأنها مدمنة كحول سيئة السمعة ، و هناك بعض الدراسات قامت حول حياة تلك السعادين و تم اكتشاف أن السعادين الأصغر عمراً تقوم بتناول الكحول أكثر من السعادين البالغة ، و المشروب المفضل لدى جميع السعادين هو الكوكتيلات المحضرة من الفواكه ، و تُعرف تلك الحيوانات بأنها تقوم بسرقة علب السكر المخمر التي يتم إعدادها لإنتاج مشروب (الرَّم) ، بالإضافة إلى أنها تقوم باستغلال تلك المنطقة السياحية و تسرق المشروبات الكحولية من السائحين ، و قد تم تصنيف أكثر من 12٪ منها كمعتدلة الشرب ، و 5٪ منها تم تصنيفها كمفرطة في شرب الكحول.

 
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *