أغرب الخرافات عن الحظ السيء المنتشرة حول العالم

- -

هناك العديد من الأمور المنتشرة حول العالم ، و التي يعتبرها البعض تجلب الحظ السيء و نذير شؤم ، و كان من بين هذه الأمور بعض الأشياء التي اتسمت بالغرابة الشديدة .

أغرب مجلبات الحظ السئ
المقص المفتوح
من بين أشهر الخرافات المعروفة حول مجلبات الحظ السئ ، ترك المقص مفتوح ، أو فتحه و إغلاقه دون أي داعي ، حيث يقال أن هذا الأمر يساعد على الإصابة بالمصائب و الويلات ، و هذا الأمر ربما نتج إلى أن بعض السحرة انتشر عنهم تعليق المقص المفتوح على الأبواب ، و هناك عدد من الخرافات الأخرى ارتبط بالمقص ، و كان من بينها أن وضع مقص تحت الوسادة يمنع الكوابيس ، و كذلك وضعه جنب الطفل الرضيع يطرد الأرواح الشريرة و الحسد عنه .

اختلاج العين
من بين الأمور الغريبة التي يقتنع بها البعض ، حركة اختلاج العين أو رفة العين ، فإذا اختلجت العين اليسرى فيعتبر هذا البعض نذير شؤم ، و إذا اختلجت العين اليمنى فيعني الأمر انتظار بشارة سعيدة ، في حين أن الأمر ربما ينتج عن قلة النوم أو إجهاد العين ، و غيرها من الأمور التي لا علاقة لها بالحظ .

السلم الخشبي
من بين الأمور التي يتشائم بها الكثير من الأشخاص و بشكل خاص في أوروبا المرور تحت سلم خشبي ، و يرجع السبب في ذلك إلى أن أحكام الإعدام في العصور الوسطى ، كانت تتم عن طريق استخدام سلم خشبي يتم إسناده على الحائط ، و منه يتدلى حبل الشنق .

إشعال ثلاثة سجائر من عود ثقاب واحد
من بين أشهر و أغرب مجلبات الحظ السئ ، إشعال ثلاث سجائر من عود ثقاب واحد ، و يرجع هذا الأمر إلى عصر الحرب العالمية الأولى ، حيث كانوا أثناء تواجدهم في الخنادق يقوموا بإشعال السجائر من نفس عود الثقاب ، و عند ثالث جندي يتم إطلاق الرصاص عليه بالصدفة البحتة ، مما يجعلهم يتشائموا من هذا الأمر .

البومة
تتصدر البومة قائمة الشؤم حول العالم ، و يعود السبب في التشاؤم من البوم أنها غالبا تتواجد في الأماكن المهجورة و المتهالكة ، مما جعل الناس يعتقدون أنها عند وفاة شخص ما تتلبس روحه فيها ، لتأتي لمنزله و تصرخ حزنا على جسده الذي دفن ، فضلا عن استخدامها في السحر .

الغراب
أما عن الغراب فيعرف في مختلف الحضارات الغربية و الشرقية ، و ترتبط به العديد من القصص ، و من بين هذه القصص شهوده لحادث مقتل هابيل ، حيث أن القاتل لم يتمكن من تورية جسد أخيه إلا بعد أن رأى الغراب ، و من هنا ارتبط شكل الغراب عند الأشخاص بالموت .

قص الأظافر ليلا
من بين الخرافات المنتشرة في العديد من الأماكن ، و التي حاول البعض إسنادها على الدين ، حيث يكرهون قص الأظافر ليلا ، و يقال أن هذا الأمر يكره بسبب ارتباطه للسحر ، حيث كان السحرة يعتادون على أخذ بعض الأمور التي لها علاقة بالشخص ، لدرجة أن البعض ذهب إلى ضرورة دفنها بعد القص ، لتجنب الإصابة بالسحر .

سكب الماء الساخن في الحمام
هناك اعتقاد راسخ عند الكثيرين أن الحمام هو مسكن الجن و مكان نومه ، و لذلك يتجنب الأشخاص كثرة المكوث في الحمام ، و لذلك يتجنب البعض التعامل في الحمام عند تنظيفه بالماء الساخن ، ظنا منهم أنهم قد يؤذوا هذه الكائنات الغير مرئية بالماء الساخن ، و بشكل خاص إذا نسي ساكب الماء التعوذ من الشيطان الرجيم ، مما يؤدي إلى انتقام الجني للأذى الذي تعرض له ، و الجدير بالذكر أن هذا الاعتقاد راسخ بشكل كبير عند العرب .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *