الشاعر والأديب الكوري كيم تشي ها

من هو كيم تشي ها
هو كاتب وروائي وشاعر وناشط سياسي كوري، ولد في 4 من فبراير عام 1941 في مدينة موكبو، مقاطعة تشولا الجنوبية، تخرج من جامعة سيول الوطنية من كلية الفنون الليبرالية، وحصل على الدكتوراه  الفخرية في الأدب من جامعة سوغانغ عام 1993، في عام 1974 تم الحكم بالإعدام على كيم تشي ها بسبب شعره الذي أثار غضب رئيس كوريا الجنوبية تشونجي بارك.

وتم تخفيف الحكم الصادر ضده في نهاية المطاف في عام 1980، ويعود الفضل في ذلك إلى مجهودات عالمية لإنقاذه، وقد تم ترجمة أغلب الكتب الشعرية التي قام بتأليفها كيم تشي ها  إلى الإنجليزية، بما فيها المجموعة الشعرية “صرخة الشعب”و التي تم إعتقاله بسببها.

أعمال كيم تشي ها الأدبية
قدم  كيم تشي ها صرخة الشعب وبعض من القصائد الأخرى التي صدرت عام 1974، وكتاب يسوع ذو التاج الذهبي وكتابات أخرى صدرت عام 1978، وطريق الأرض الأصفر صدرت عام 1970، وقلب أجوني مجموعة شعرية صدرت عام 1998، ومنتصف الساعة مجموعة شعرية صدرت عام 1980.

وفي كتاب “يسوع ذات التاج الذهب” قدم الكاتب عدد من الكتابات المتنوعة مثل الأشعار والمسرحيات والروايات والمقالات، وقد نشر في هذا الكتاب مجموعة شعرية تحت عنوان ” إعلان الضمير”، وهي عبارة عن مجموعة شعرية كتبها كيم تشي ها أثناء المحاكمة، كما كتب فيها عن استجوابه أثنائها.

ويوجد أيضًا مقال بعنوان ” طريق العذاب” حيث عبر فيه عن الجهود التي تقوم بها الحكومة لقمع للأراء، أما عنوان الكتاب هو عبارة عن مسرحية يبرز في يسوع وهو يتخلى عن تاج الذهب ليكون مع عامة الشعب.

رأي النقاد في أعمال كيم تشي ها
وكتب الناقد دين ويليام فيرم عن المسرحية، أن كيم تشي ها إختار أن يرمز ليسوع وتاجه الذهب كشخصية عاجزة مسجونة بين القضبان الخرسانية بسبب أفكاره السياسية والاضطهاد الديني.

ويظهر هنا دور المحرر، المدافع عن المظلوم، والذي حاول تحرير يسوع بإزالة تاج الذهب من رأسه حيث شجعه يسوع، ويوجد أيضًا مجموعة شعرية نشرت بعنوان “منتصف الساعة”، والتي حازت على إعجاب عالمي وواسع من النقاد، فعلى سبيل المثال كتب روبرت هودزيك في جريدة المكتبة عن هذه المجموعة الشعرية أنها قصائدة غاضبة، حزينة، ممزوجة بإحترافية مع حس فكاهي خفيف.

وأيضًا حازت المجموعة الشعرية التي نشرت بعنوان “قلب أجوني” بإعجاب عالمي، حيث كتب الناقد العالمي إدغار كنولتون عن هذه المجموعة الشعرية أنها مليئة بجميع الوظائف الشعرية، ومليئة بنماذج من أساليب الشعراء القدامى الموهوبين، ووصفه بأنه شاعر موهوب.

الجوائز التي حاز عليها كيم تشي ها
حاز كيم تشي ها  على العديد من الجوائز مثل جائزة اللوتس الخاصة، جائزة مجلس الكتاب الآسيوي والأفريقي عام 1975، كما ترشح للحصول على جائزة نوبل للسلام في الأدب عام 1975، وجائزة الشاعر العظيم في الشعر الدولي عام 1981، وجائزة برونو كريسكي لحقوق الإنسان عام 1987، وجائزة إيسان في الأدب عام 1993.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *