الدبلوماسي الإماراتي خليفة شاهين المري

خليفة شاهين المري يُعتبر من الشخصيات الدبلوماسية البارزة في الإمارات ، حيث يشغل منصب مدير إدارة المنظمات الدولية بوزارة خارجية ، في دولة الإمارات العربية المتحدة ، كما أنه كان سفيراُ لدولته لدى إيران لمدة عشر سنوات .

نشأته ومؤهلاته العلمية
خليفة شاهين المري  وُلد في دولة الإمارات العربية ، وتلقى سنوات تعليمه الأولى بها  ، كما أنه حصل على شهادة البكالريوس في الاقتصاد وإدارة الأعمال من اليابان عام 1981 ،  كما حصل على شهادة الماجستير في الاقتصاد السياسي من الولايات المتحدة الأميركية عام 1985.

حياته المهنية
شغل خليفة المري الكثير من المناصب الهامة في الدولة ومنها ، أنه عمل سفيراُ لدى جمهورية إيران الإسلامية من 1999 عام إلى عام2009 ، كما أنه عمل سفيراُ غير مقيم لدى جمهورية أرمينيا من 1999عام  إلى عام 2009 ، وشغل منصب مدير إدارة شؤون مجلس التعاون لدول الخليج العربية من 1995عام وحتى  عام1999 ، وعمل سفيراً لدى دمشق من عام1990 وحتى عام 1995، وعمل أيضاً نائباً لمدير إدارة الوطن العربي من عام1986 وحتى عام 1990.

كما أنه عمل كعضوا في البعثة الدائمة للإمارات لدى الأمم المتحدة بنيويورك من عام 1982 وحتى عام 1985 ، وعمل أيضاً في سفارة الإمارات في طوكيو من عام 1978 وحتى عام 1981.

إستدعاء طهران لخليفة المري بشأن الجزر الخليجية الثلاثة
قامت إيران بإستدعاء خليفة المري إلى وزارة الخارجية الإيرانية ، وتم تسليمه مذكرة احتجاج تتعلق بوثيقة نشرتها أخيرا وزارة الخارجية الإماراتية بشأن الجزر الخليجية الثلاث ،  ولكن  لم يتضمن البيان الذي قامت بنشره  وكالة الأنباء الإيرانية معلومات عن مضمون الوثيقة الإماراتية ، ولكنه يشير  إلى أن هناك مسؤولاً  في الوزارة الإيرانية  قام بإبلاغ السفير المري ، بأن طهران ترفض أي مطالب  لأبوظبي  بخصوص الجزر الثلاث .

كما أن الوكالة أضافت  ان المسؤول  قد أعلن استعداد طهران  من أجل إجراء مفاوضات مباشرة وغير مشروطة من أجل تبديد الخلافات بين البلدين كما أن إيران رفضت الدعم  ، الذي  قامت القمة العربية بالإعلان عنه  في عمان للإمارات العربية المتحدة في شأن الجزر مؤكدة سيادتها الأبدية على جزر ابو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى ، حيث أنها تسيطر عليها منذ عام 1971 منذ إعلان استقلال الإمارات.

رسالته من الشيخ حمدان إلى الأمير سعود
خليفة شاهين المري مدير ادارة شؤون مجلس التعاون لدول الخليج بوزارة الخارجية حين عاد إلى الإمارات قادماً من جدة بعد زيارته لها ، قام بنقل رسالة شفهية من الشيخ  حمدان بن زايد آل نهيان وزير الدولة للشؤون الخارجية الى الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية بالمملكة العربية السعودية ، وكانت هذه الرسالة  تتعلق بنتائج زيارة كمال خرازي وزير الخارجية الايراني لدولة الامارات مؤخراً ، وذلك خلال استقبال وزير الخارجية السعودي له امس.

ثم قام الأمير سعود الفيصل  بتحميل خليفة شاهين المري رسالة جوابية الى الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، حيث  أنوزير الخارجية السعودي سعود الفيصل سوف يقوم بزيارة  ايران  ، من أجل توقيع اتفاق للتعاون بين البلدين ، وهو  ما يؤكد عودة الدفء الى العلاقات بين الرياض وطهران.

توديع طهران لخليفة المري
حين  انتهى عمل خليفة المري كسفير في إيران ، قامت وزارة الخارجية الايرانية بإعداد حفل غداء ، وقد حضر الحفل بالنيابة عن وزير الخارجية الايراني وكيل الوزارة حسين شيخ الاسلام ، حيث قام بالإشادة بالدور الذي لعبه السفير خليفة شاهين المري في تعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الامارات العربية المتحدة والجمهورية الاسلامية الايرانية  ، كما أكد  حرص الإمارات على ضرورة التعاون مع الإمارات  في كافة المجالات .

كما يرى أن خليفة المري استطاع خلال توليه فترة عمله ، أن يؤدي دوره على اكمل وجه وعكس الوجه الحضاري لدولة الامارات العربية المتحدة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

حـسـنـاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *