تحسين وظائف الكبد بالحجامة

- -

عرفت الحجامة منذ أيام القدم، وقد أقرها الرسول عليه الصلاة والسلام، وقد عرفت الحجامة عبر كل الحضارات التي جاءت على الأرض، وقد كشفت الكثير من التقارير والدراسات والأبحاث الحديثة أن الحجامة لها العديد من الفوائد التي لا يعلمها الكثير من الناس .

الفوائد العامة للحجامة :
١- الحجامة لها دور هام في تفعيل وظائف جميع أعضاء الجسم، كما أنها تنقي الجسم من الأمراض .
٢- تقوم الحجامة بإخراج التالف والفاسد من كريات الدم والشوائب كما أنها  تزيد من الدورة الدموية لكل أنسجة وأعضاء الجسم .
٣- تعمل الحجامة على تخفيف العبء عن الكبد وتنشيط وظائفه بدرجة عالية .

فائدة الحجامة لدعم وظائف الكبد :
يعمل الكبد على ضمان انسياب الدم بطريقة حرة وتخزينه والحفاظ على حجمه ولهذا فالحجامة لها العديد من الفوائد التي تدعم وظائف الكبد، ومنها :

١- بعد الحجامة يصبح الكبد أكثر قدرة على تخزين السكر الزائد في الدم .
٢-  الحجامة تساعد الكبد على زيادة كفاءة الكبد في تمثيل الكوليسترول والدهون الثلاثية .
٣- الحجامة تساعد الكبد على تحسين وظائفه في إبطال عمل السموم، وتخليص الجسم من السموم، وهذا ينعكس بصورة إيجابية على جميع أعضاء الجسم الحسية والحركية .
٤- الحجامة تساعد الكبد على على إنتاج البروتين اللازم لاستمرار الحياة.
٥- تساعد الحجامة الكبد على مقاومة العدوى الفيروسية التي تصيب أنسجة وخلايا جسم الانسان .

نتائج الدراسات والأبحاث العلمية حول الحجامة والالتهاب الكبدي : أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية أن الحجامة لها مواضع معينة تقوم بعمل مفعول توازني لجسم الانسان :

١- تشكل مواضع الحجامة نقاط ذات مفعول توازني والتعامل معها يؤدي إلى إعادة الاتزان إلى الجسم مرة أخرى من خلال الجهاز السمبثاوي والجهاز السيمبثاوي.

٣- يوجد بعض النقاط ذات خاصية نشاط كريات الدم البيضاء تعمل على  زيادة القوة المناعية .

٤- تؤدي الحجامة إلى زيادة مادة الأندورفين في الدم مما يزيد من مقاومة السرطان والفيروسات حيث أنه دائما ما يكون علاج الفيروسات هو علاج الأورام .

٥- وقد أثبتت دراسة هولندية على أن الحجامة تعمل على إرتفاع نسبة خمائر الكبد في الحالات المرضية وأن الحجامة تجعله يعود إلى حالته الطبيعية .

٦- أثبتت دراسة أمريكية أن حالات التهاب الكبد الفيروسي الشديدة تزيد من فرص حدوث سرطان الكبد ، كما أن سرطان الكبد يحدث عند الرجال بنسبة (٧٤٪) ، أما عند النساء فيث سرطان الكبد بنسبة (٦٪) فقط وذلك بسبب خروج دم الحيض عند النساء حيث أنه ينقي الجسم وكأنه حجامة طبيعية من الله .

تأثير الحجامة على التهاب الكبد :
١- أثبتت الدراسات العلمية أن الحجامة تحافظ على نسبة كرات الدم البيضاء في في الجسم كما أنها تعمل على تنشيط إنتاجها من خلال تنشيط النخاع العظمي الذي يقوم بافراز كرات الدم البيضاء، وهذا يساعد على إنتاج الأندروفين الذي يواجه الفيروس الكبدي أو الخلايا السرطانية .

٢- تعتبر الحجامة الدموية وسيلة فعالة في تنشيط الدورة الدموية البابية مما يساعد على تقليل الضغط على الكبد وينعكس هذا على كافة وظائف الكبد بصورة إيجابية .

٣- تساعد الحجامة على تحسين نسب الاستجابة في علاج الفيروسات لأنها تعمل على تعديل نسب الحديد والانزيمات العالية التي تقلل من سرعة استجابة المريض للعلاج ، ولذلك فإن الحجامة تعتبر علاج طبيعي ليس له أضرار جانبية .

مواضع وعدد جلسات الحجامة :
تعمل الحجامة المستخدمة في علاج إلتهاب الكبد الفيروسي على رفع القدرة المناعية للجسم وتخفيف الضغط عن الكبد بالإضافة إلى إخراج الشوارد الحرة إذا تم استخدامها بطريقة سليمة وفي مواضعها الصحيحة وبشروطها العلمية الدقيقة .

يتم إجراء الحجامة العلاجية في ١٨ موضع على ثلاث جلسات علاجية متفرقة ، ويمكن إضافة موضعين آخرين على الفقرة الصدرية الخامسة ولكن يشترط أن يقوم بإجرائها شخص متخصص و هذين الموضعين يعتمدان على تقنية حديثة تسمى تقنية تقويم العمود الفقري Chiropractic.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

aya

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *